search

الاهلي يستضيف سيول في مواجهة مثيرة

عبدالفتاح أحمد

سيكون ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بالشرائع مسرحا للمباراة المرتقبة التي تجمع الأهلي وإف سي سيول الكوري الجنوبي غدا الاربعاء في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا في كرة القدم.

وسيرمي كل فريق بأوراقه في المباراة بحثا عن تحقيق نتيجة إيجابية وقطع نصف الطريق نحو الدور قبل النهائي، حيث يسعى الأهلي صاحب الأرض والجمهور إلى تحقيق الفوز وبنتيجة مريحة في الوقت الذي يأمل فيه سيول بالخروج بأقل الأضرار على أن يكون الحسم في مباراة العودة التي ستقام على أرضه وأمام جماهيره في 18 المقبل .

وكان الاهلي وصل الى المباراة النهائية في النسخة الماضية قبل ان يخسر بثلاثية نظيفة امام اولسان الكوري الجنوبي.
وعطفا على استعدادات الفريقين وجاهزيتهما الفنية، فإن المباراة لن تكون سهلة على الطرفين وسيكون الباب فيها مفتوحا لكل الاحتمالات. وقد تأهل الأهلي لهذا الدور عقب تصدره لمجموعته الثالثة في الدور الاول برصيد 14 نقطة جمعها من 4 انتصارات وتعادلين، وفي ثمن النهائي تخطى الجيش القطري بعد التعادل ذهابا 1-1 في الدوحة والفوز 2-صفر في مكة.
استعد الأهلي لهذه المباراة وبقية مباريات الموسم بشكل مميز حيث أقام معسكرا داخليا في أبها خاض خلاله ثلاث مباريات ودية، ثم غادر للإمارات وشارك في بطولة فريق الجزيرة وتوج بلقبها، قبل أن ينهي استعداده بالفوز وديا على الوداد البيضاوي المغربي بثلاثة أهداف لواحد.
وتعاقدت إدارة النادي الاهلي مع المدرب البرتغالي فيتور بيريرا، وعززت صفوف الفريق بلاعب الوسط البرازيلي مارسيو موسورو والمهاجم الكوري سوك هيون، إضافة إلى الظهير الأيمن علي الزبيدي القادم من الاتفاق بنظام الإعارة.

ومن المتوقع أن يبادر الاهلي الى الهجوم بهدف تسجيل هدف مبكر يمنح لاعبيه دفعة معنوية لإضافة المزيد من الاهداف وفي نفس الوقت يربك حسابات المنافس.
يبرز في صفوف الاهلي ايضا أسامة هوساوي ومنصور الحربي ووليد باخشوين وتيسير الجاسم ومصطفى بصاص والبرازيلي برونو سيزار ومواطنه فيكتور سيموس. أما إف سي سيول فقد تأهل لهذا الدور بعد تصدره للمجموعة الخامسة برصيد 11 نقطة حيث حقق الفوز في 3 مباريات وتعادل في اثنتين وخسر مباراة واحدة، وفي الدور الثاني تغلب على بكين غوان الصيني بالتعادل السلبي ذهابا والفوز 3-1 إيابا.
يقدم سيول مستويات جيدة في الدوري الكوري حاليا حيث يحتل المركز الرابع برصيد 41 نقطة بفارق 5 نقاط عن بوهانغ ستيليرز المتصدر، كما أنه حقق الفوز في آخر 7 مباريات ما يؤكد جاهزيته لمشواره الاسيوي.
ومن المتوقع أن يعتمد مدرب سيول تشوي يونغ على الأسلوب الدفاعي والاستفادة من الهجمات المرتدة سيما وأن الفريق يمتاز باللعب السريع، معولا على كو يو هان وجين كيم كين وكو ميونغ جين ويون لوك وتشا دو ري وداي سونغ والكولومبي ماوريثيو مولينا والمونتينغري ديان داميانوفيتش.