search

الرهيب ينعش الآمال الآسيوية بثنائية في الشباك العيناوية

أسامة السويسي .. تصوير محمد العبيدلي

 

انعش الرهيب آماله الأسيوية بفوز ثمين وغال حققه الريان على العين الإماراتي 2-1 في المباراة التي جرت مساء اليوم الثلاثاء على إستاد أحمد بن علي بنادي الريان في الجولة الرابعة لمباريات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا.

فوز الريان هو الأول له في البطولة هذا الموسم ورد الدين للعين لخسارة ذهابا الأسبوع الماضي بالنتيجة ذاتها، ورفع الريان رصيده إلى 4 نقاط فيما تجمد رصيد العين عند 6 نقاط وفي المجموعة ذاتها يلعب الاستقلال الإيراني مع الهلال السعودي.

جاءت أهداف المباراة في الشوط الثاني وتقدم الريان عبر نيلمار (58) وتعادل البديل يوسف أحمد للعين (78) وخطف البديل الذهبي جارالله المري هدف الفوز للريان في الدقيقة 86.

ومر الشوط الأول سلبيا في ظل سيطرة ريانية على الكرة لكن الخطورة كانت أكثر على المرمى من جانب الضيوف وشهدت الدقيقة الأولى تسديدة من كيمبو ايكوكو خارج القائم الأيمن، فيما سقط نيلمار على حدود منطقة الجزاء وطالب الريان بركلة جزاء لكن الحكم لم يحتسب شيئا في الدقيقة 6، وسدد كيمبو سهلة بين يدي عمر باري 16، تلتها تسديدة أسهل من علي الويهبي إلى باري 19، ثم رأسية خطيرة من عمر عبدالرحمن امسكها باري بثبات 20، وأخرى خطيرة من بروسكي فوق العارضة 28.

وكانت أخطر فرص الشوط ريانية عندما سدد تاباتا من ركلة حرة كرة ماكرة من فوق الحائط البشري ابعدها حارس العين محمود الماس ببراعة ركنية 42.

وشهد الشوط الأول إشهار البطاقة الصفراء 3 مرات لكل من فارس جمعة ومحمود الماس من العين وناتان من الريان.

وجاءت بداية الشوط الثاني سريعة ومثيرة بفرصة عيناوية من رأسية خطيرة للمدافع المتقدم مهند العنزي ابعدها عمر باري برراعة ركنية (51)، في المقابل رد ناتان بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء ابعدها حارس العين (56)، وجاء هدف التقدم من تمريرة رائعة من تاباتا إلأى نليمار المنفرد بالمرمى فراوغ الحارس وسدد بهدوء داخل الشباك ليضع الرهيب في المقدمة في الدقيقة 58.

وضغط العين في محاولة للعودة واضاع الريان فرصة تسجيل الثاني من مرتدة سريعة بين نليمار وتاباتا وانهاها فابيو سيزار بكرة سهلة للحارس (64).

وتوالت خطورة العين حتى جاء التعادل من هفوة دفاعية ساذجة من كرة عرضية حولها البديل يوسف أحمد برأسه وحده دون رقابة داخل منطقة الجزاء على يمين عمر باري (78) ليعيد المباراة لنقطة التعادل 1-1.

وانفرد يوسف أحمد سدد خارج القائم الأيمن (82)، تلتها تسديدة بروسكي في العارضة (85).

وجاء الرد الرياني قويا بهدف سريع من البديل الذهبي جار الله المري عبر متابعة لكرة نيلمار واسكنها الشباك في الدقيقة 86.

واضاع جار الله المري فرصة تسجيل الثالث عندما انفرد من اليسار وسدد خارج المرمى (90).

وأضاف الحكم 4 دقائق كوقت بدل ضائع ضغط فيه العين من أجل التعديل بلا جدوى لتنتهي المباراة بفوز الريان الثمين 2-1.