أتوري: قطر تستحق استضافة كأس العالم 2022

أكد البرازيلي باولو أتوري مدرب منتخبنا السابق أن البرازيل تمر بمرحلة انتقالية في المجال الكروي وبدأ ذلك في حقبة المدرب "مانو مينزيس" والذي كان يحاول تجديد الفريق ولم يستطع إكمال عمله حتى النهاية ، ومن ثم جاء المدرب "فيليباو" والذي يعتبر مدربا فائزا وهو يملك شخصية عمل مختلفة عن "مانو".
 
 
ابز العناوين :
 
 
عندما تشارك البرازيل في أي بطولة فهي دائما المرشح الأقوى
 
نيمار يملك عقلية متزنة وهو لاعب مهم للمنتخب البرازيلي 
 
منتخب البرازيل اليوم أفضل بكثير من المنتخب قبل عدة أشهر 
 
قطر تطورت كثيرا في الفترة الأخيرة 
 
أتمنى النجاح لقطر ودول الخليج تستحق استضافة كأس العالم 
 
قطر ستقيم كأس عالم مميزة من حيث البنية التحتية والتنظيم 
 
ادين بالشكر والعرفان للشعب القطري طيلة حياتي 
 
 
وأضاف أتوري لبرنامج"من البرازيل" بقنوات الكأس الفوز بكأس القارات كان دافعا قويا لتغيير الأجواء من السلبية وعدم الثقة في المنتخب إلى أجواء إيجابية وهذا الأمر كان في غاية الأهمية.
 عندما تشارك البرازيل في أي بطولة فهي دائما المرشح الأقوى نظرا لتاريخها وقدرتها على خلق النجوم.
 
وواصل أتوري أن المنتخب البرازيلي يملك لاعبين معظمهم يلعبون في أوروبا وذاك أمر مختلف عن "مانو" الذي كان يعتمد على بعض اللاعبين الذين يلعبون في الأندية المحلية كقاعدة المنتخب تعتمد على اللاعبين الذين يلعبون في أوروبا.
 
وقال أتوري المنتخب اليوم هو أفضل بكثير من المنتخب قبل عدة أشهر ذهاب "نيمار" للعب في برشلونة سيساعد كثيرا في تطوير اللاعب تكتيكيا وتنافسيا وهو لاعب هام جدا في المنتخب البرازيلي.
 
وأكمل أتوري أن "نيمار" يملك عقلية متزنة وهو من عائلة محترمة مسيرته المهنية ستكون مميزة وسيساعد المنتخب البرازيلي كثيرا والمشكلة الكبرى ستكون في كأس العالم لأننا دائما سنفكر بشبح كارثة 1950 وليس لدي أدنى شك أن كل مباراة سنشارك بها وحتى نصل للنهائي لذلك فإن شبح 1950 سيكون إلى جانبنا في كل مباراة وخاصة من الناحية الإعلامية وليس من المجدي أن تكون جاهزا بدنيا وتكتيكيا إذا لم تكن قويا ذهنيا.
 
واستطرد أتوري يجب أن نعلم أن لاعب كرة القدم لا يتوجب عليه اللعب فقط بل يتوجب عليه المنافسة ولهذا يتوجب عليك امتلاك قوة ذهنية وأن يكون لديك إصرار في تخطي العقبات وهذا ما أقوله دائما للاعبين الذين أعمل معهم: يتوجب عليك التفكير بالمنافسة دائما ولا يتوجب عليك فقط أن تكون أفضل من الآخرين من الناحية الفنية والبدنية والتكتيكية بل الأهم من كل هذا أن تكون جاهزا ذهنيا.
 
وأعتقد أتوري أن ذلك يعتمد على الجهاز الإداري أيضا ليس المدرب فقط هو من يتوجب عليه التعامل مع اللاعبين لأن دور الإداريين هام للغاية حيث يتوجب عليهم أن يكونوا صارمين في تعاملهم للوصول إلى مستوى تنافسي يجعل الأندية قوية للغاية ولا يوجد منتخب قوي بدون الاعتماد على أندية قوية و لا يمكن إجراء عملية عكسية و ليس باستطاعتك تكوين منتخب قوي إذا كانت الأندية ضعيفة. 
 
وقال أتوري ان الأندية هي الهاجس الرئيسي في عالم كرة القدم ومستوى الأندية يحدد إذا ما كنت ستملك منتخبا قويا أم لا ومن الهام جدا أن تملك الأندية فرقا قادرة على التنافس ولا يتوجب على المسؤولين عن كرة القدم إضعاف فرق كي تفوز فرقا أخرى ويجب أن يفوز الفريق الذي يستحق وعن جدارة وبهذا نستطيع تطوير مستوى كرة القدم.
 
وأضاف أتوري هناك من يريد الفوز من خلال إضعاف الفرق الأخرى وهذا لن يجدي شيئا لاعبون يملكون إمكانيات عالية وشخصية قوية كي يكونوا مثلا أعلى للاعبين الآخرين وليس من المجدي استدعاء لاعبين فقط لكونهم نجوما واللاعبون يريدون لاعبا يعتمدون به ويتعلمون منه والمسؤولون عن الكرة يجب أن يتحدثوا إلى اللاعبين المحليين بأنه لا يتوجب عليهم الاعتماد كليا على اللاعب الأجنبي في المباريات لذا يتوجب على الفرق أن تملك قاعدة مميزة من اللاعبين المحليين.
 
ونصح أتوري قائلا من الهام للغاية أن يكون في الفريق لاعبين محليين ذوي خبرة ولاعبين شباب.
اللاعب الأجنبي يجب عليه الانخراط مع اللاعبين المحليين المميزين في الفريق واللاعب الأجنبي هو من يحمس الفريق للعب حيث سيشعر اللاعبون أنهم يلعبون إلى جانب لاعب ويملك إمكانيات وعقلية تنافسية وهذا أمر هام.
 
حول مونديال 2022 قال اتوري أن قطر من هذه الناحية تطورت كثيرا في الفترة التي قضيتها هناك ولم تتطور بالمستوى الذي نرغب بالوصول إليه والمستوى الكروي في قطر تحسن كثيرا وليس هناك اختلافات كبيرة بين الفرق وهذا أمر هام للغاية ويجب توفير ظروف أفضل للفرق القادمة من الدرجة الثانية وذلك بهدف تطوير المستوى الكروي وليس لدي أدنى شك أن قطر ستقيم كأس عالم مميزة من حيث البنية التحتية والتنظيم ومن الهام جدا للمنطقة أن تقام كأس العالم في قطر وما يقلقني هو إقامتها في فصل الصيف فهناك بعض الدول الأوروبية ترغب في إقامة كأس العالم في فصل الشتاء في قطر ولن تكون هناك مشكلة بالنسبة للاعبين حيث أن المباريات ستقام في ملاعب مكيفة.
 
واختتم أتوري حديثه للبرنامج الذي يعده  زياد عرب اوغلوا قائلا : اللاعبون والجماهير سيكونون مرتاحون للغاية أثناء المباريات وسيكون هناك العديد من السواح في المدينة وهذا هام للمنطقة من الناحية السياحية وأتمنى النجاح لقطر لأنها قطر...ودول الخليج تستحق استضافة كأس العالم وسيستمتع الجميع بالتواجد في قطر ورؤية المنتخبات الكبرى عن قرب وسلام خاص للشعب القطري الذي أدين له بالشكر والعرفان طيلة حياتي.   
 
 

اقراء ايضا