رحو لاعب الجزائر سابقا: بلماضي سيقود قطر لإنجازات كبيرة

خصّ سليمان رحو الدولي الجزائري السابق موقع قنوات الكأس بحديث هاتفي مباشرة من فرنسا حيث يُدرب الفريق الأول لنادي نوازي لوزاك، وتطرق للمشاركة الجزائرية المقبلة في مونديال البرازيل وحظوظ الممثل العربي الوحيد للمرور إلى الدور الثاني.
 
كما تحدث رحو أحد أكثر اللاعبين المتوجين في الجزائر عن الكرة القطرية ومنتخب العنابي ومونديال 2022 وهو الذي سبق وأن لعب مع مدرب منتخبنا الوطني جمال بلماضي سويا في المنتخب الجزائري، متمنيا أن يأتي مستقبلا للعمل في دوري النجوم القطري كمدرب.
 
عناوين الحوار:
 
ليس هناك عذر أمام الخضر ولا خوف على اللاعبين 
 
التعادل مع بلجيكا أو الفوز عليها مفتاح العبور للدور الثاني
 
زياني وبلحاج مازالا قادرين على العطاء لكن القرار للمدرب
 
أعرف بلماضي جيدا وهو إنسان محترف وله شخصية قوية 
 
لم تتح لي فرصة اللعب في قطر لكن أتمنى أن آتي كمدرب
 
الدوري القطري أصبح وجهة للنجوم الشباب ولم يعد للتقاعد
 
2022 شرف لكل العرب وقطر حرة في تحديد التوقيت
 
 
نص الحوار:
 
وتحدث رحو في البداية عن مشاركة الخضر في كأس العالم المقبلة في البرازيل مؤكدا بأنه يتمنى مونديالا مشرفا للجزائر التي تتواجد في أحسن الظروف ويجب أن يعلم اللاعبون أنه يمثلون الكرة العربية ككل وليس الجزائر فقط.
 
وأكد الدولي الجزائري السابق أن مجموعة محاربي الصحراء صعبة وخاصة مواجهتي بلجيكا وروسيا مطالبا اللاعبين بأن يكونوا في المستوى وذلك من خلال الفوز أو التعادل على الأقل في اللقاء الأول أمام البلجيكيين.
 
 
وأشار سليمان رحو إلى أن روح المجموعة هي سلاح الخُضُر إضافة إلى اللاعبين المميزين القادرين على صنع الفارق والذين ينشطون في بطولات أوروبية كبيرة ولهم الخبرة التي لا تجعله متخوفا على الإطلاق.
 
وقال رحو أن المجموعة الحالية للمنتخب أقوى مقارنة بتلك التي شاركت في مونديال 2010 بعد انضمام لاعبين مميزين يلعبون على أعلى مستوى ولهم خبرة أوروبية إضافة إلى تجربة المونديال السابق.
 
وعن المدرب خليلوزيتش أضاف المتحدث للكأس أن أي لاعب أو مدرب يكون معرضا للانتقادات دوما ويجب تقبل الأمر ويجب الآن انتظار ما بعد المونديال لتقييم السلبيات والإيجابيات خاصة وأن عقده ينتهي بعد كأس العالم.
 
وحول رأيه في مستوى الكرة القطرية والخليجية أكد رحو أن المستوى ارتفع بشكل ملحوظ في قطر من خلال استراتيجية ناجحة على المستوى العالمي حيث أصبح يتم استقدام لاعبين نجوم شباب ووممتازين بعد أن كان الاعتماد سابقا على لاعبين مسنين.
 
وكشف الدولي الجزائري السابق أنه كانت لديه رغبة في اللعب بدوري النجوم قبل الاعتزال لكن الأقدار لم تشأ ذلك ورحب بفكرة العمل مدربا في قطر بعد أن ضاعت منه الفرصة كلاعب، خاصة وأن دوري النجوم أصبح يستقطب مدربين عالميين.
 
وبخصوص مونديال 2022 أكد رحو أن قطر قادرة على تنظيم الحدث على أعلى مستوى وتملك الإمكانات لذلك وهو شرف للعرب لكن توقيت لعب المونديال في الصيف أو الشتاء يبقى قرارا يخص قطر لوحدها وهي حرة في تقرير ما تشاء.
 
وكشف سليمان أن تعيين جمال بلماضي على رأس المنتخب الأول للعنابي قرار ممتاز بعد أن أثبت الرجل جدارته في دوري النجوم، مضيفا بأنه يعرفه شخصيا كزميل سابق في المنتخب وله شخصية قوية واحترافية وقادر على قيادة قطر لانجازات كبيرة.
 
وفي سؤال يتعلق بالثنائي نذير بلحاج وكريم زياني الذي لم يستدع للمنتخب الجزائر أجاب رحو أنه كلاعب سابق لا يٌمكنه إبداء رأيه لأن المدرب هو من يقرر  ويجب أن تُحترم قراراته ولكنه يرى أن اللاعبين مازال بإمكانها العطاء مع المنتخب.

اقراء ايضا