بلحاج: لم أتلق أي عرض رسمي ومستمر مع السد لنهاية عقدي

يُعد نذير بلحاج من أحسن اللاعبين المحترفين في صفوف نادي السد والدوري القطري إن لم نقل أحسنهم على الإطلاق، حيث يؤدي موسما خارقا على المستوى الفردي من خلال أدائه المميز في معظم المباريات ووقوفه وراء الكثير من انتصارات السد على الصعيدين المحلي والآسيوي.

الكأس التقت النجم الجزائري بملعب الفريق وطرحت عليه أسئلة تكررت كثيرا في الآونة الأخيرة وخصوصا ما يتعلق بمستقبله مع الزعيم وقضيته مع المنتخب الجزائري وكعادته كان بلحاج في منتهى التواضع والتلقائية والمرح وهو يجيب على أسئلتنا وإليكم نص الحوار.

أبرز العناوين:

سنلعب الآسيوية بثوب البطل ويجب أن نُتوج بكأس الأمير

عموتة يقوم بعمل جيد في الفريق ويستحق أن يستمر مع السد

لا يحق لأحد انتقاد راؤول وبإمكانه اللعب لـ 3 سنوات أخرى

لخويا والجيش استحقا التتويج وهبوط الريان أمر غريب

خروج الجيش والريان ولخويا أسيويا لا يعكس إمكانات الفرق

قطر تملك كل شيء في 2014 فما بالك عندما تحين 2022

لم أندم على قرار الاعتزال مع المنتخب لأنه كانت لدي أسباب

الحديث عن تدخل زوجتي وتفضيلي العطلة على الخضر كاذب

مازلت متفائلا بالعودة للمنتخب ولو حتى بعد المونديال

زياني قدم خدمات كبيرة للجزائر والخضر يحتجاونه

لا أتهم أحدا بعرقلة عودتي للمنتخب وأحترم أي قرار للمدرب

ـ بداية، كيف هي الاستعدادت للقاء فولاد الإيراني؟

ــ إنها مواجهة في غاية الأهمية وستكون صعبة أمام فريق جيد ولكن سنلعب على أرضنا وأمام جماهيرنا وستكون مواجهة جيدة.

ـ ما هي الصورة التي يجب أن يظهر بها السد في لقاء الذهاب؟

ــ علينا أن نلعب باتجاه الأمام ونحن نملك لاعبين جيدين في الخط الأمامي ولكن علينا الحذر في الخلف والدفاع بشكل جماعي لأن المنافس يملك تشكيلة جيدة ومثلما قلت يجب أن نحقق نتيجة جيدة في ملعبنا.

ـ هل بإمكان السد أن يفوز بدوري أبطال آسيا هذا العام؟

ــ نحن بعيدون نسبيا عن مثل هذا الكلام لأنه ينتظرنا أولا لقاء الفريق الإيراني وسنأخذ المستقبل لقاء بلقاء مثلما نفعل دائما حتى نصل للأفضل..لدينا اللاعبون والإمكانات لحصد اللقب ونحن أصلا كنا أبطالا وسنلعب بهذه الصفة، خاصة وأننا الفريق الوحيد الذي بقي يمثل قطر في المسابقة، لذلك يجب أن نعطي أقصى ما لدينا ومن قلوبنا.

ـ كيف تفسر الخروج الآسيوي الجماعي والمبكر للخويا والجيش والريان؟

ــ حقا، هذه فرق معروفة أقصيت، لخويا والجيش أيضا الذي تلقى هدفا في اللحظات الأخيرة أخرجه من المسابقة..الأمر صعب، لا أعلم الأسباب ولكن دوري الأبطال صعب ومنافسة قاسية.

ـ هل الفرق القطرية لا تملك المستوى الآسيوي أم ماذا؟

ــ لا لا، الفرق القطرية لديها المستوى الآسيوي وقد أدوا مباريات جيدة أمام منافسين جيدين، أمر مؤكد أن الأندية القطرية بإمكانها أن تنافس آسيويا.

ـ كيف تفكرون بخصوص مواجهة نصف نهائي كأس الأمير أمام الغرافة الفريق المتخصص أيضا في الكأس؟

ــ ستكون مواجهة ديربي مهمة وسنبدأ التفكير في فولاد أولا لكن هناك لقاءات متتالية و لا توجد أيام كثيرة للراحة وبعد تجاوز فولاد سنبدأ التفكير في الغرافة...الآن نحن سعداء بالوصول إلى نصف نهائي كأس الأمير ووقعنا في مواجهة فريق جيد مثل الغرافة لكن سنفكر لقاء بلقاء إلى غاية الوصول للنهائي.

ـ هل هو موسم عودة السد للتتويج بكأس الأمير بعد أن خالفكم الحظ في السنوات الأخيرة؟

ــ صحيح ..وصلنا إلى النهائي مرتين ولم نكن محظوظين ولذلك وجب التتويج بكأس هذا الموسم، للحصول على لقب أول لأننا حتى الآن لم نحقق أي  لقب في الموسم ولم نحصل على الدوري..لذلك يجب الوصول إلى النهائي ومحاولة الفوز بكأس الأمير.

ـ من هو المرشح الأبرز للفوز بكأس سمو الأمير؟

ــ بقيت 4 فرق في المسابقة وكلها تملك نفس الحظوظ لأن السد، الغرافة، السيلية والأهلي  كلهم يريدون الكأس وبالنسبة إلينا سيكون لقاءا كبيرا أمام الغرافة ومباراة ديربي.

ـ بذكر الغرافة فإن لك ذكرى سيئة مع هذا الفريق عندما أضعت الركلة الترجيحية الأخيرة في نهائي 2012، هل مازلت تتذكرها؟

ــ كانت ركلة ترجيحية والمعروف أنها ضربات الحظ لكنني أهلت فريقي في ذلك الموسم في دوري الأبطال وأخذنا اللقب وسجلت له ركلة حاسمة..أما تضييع ركلة جزاء فهذا يحدث مع جميع اللاعبين وحتى الكبار منهم.

ـ هل استحق لخويا بطولة الدوري والجيش كأس قطر؟

ــ نعم، لقد قاموا بمشوار جيد ونحن كانت لدينا تعثرات، لخويا لديهم فريق جيد واستحقوا الدوري..الكلام نفسه ينطبق على الجيش الذي يملك تشكيلة جيدة وحصولهم على كأس قطر أمر جيد لهم، الآن بقينا نحن ويجب علينا أن نحصد لقبا على الأقل خلال الموسم وليكن كأس سمو الأمير.

 
ــ ما رأيك في هبوط الريان هذا الموسم؟
 
ـ هبوط الريان أمر غريب فعلا، لأنهم يملكون فريقا جيدا وجماهير كبيرة والهبوط هو مفاجأة حقيقية لمحبي النادي بالنظر إلى وزن الريان الثقيل في الكرة القطرية، لقد فزنا عليهم بصعوبة في ذهاب الدوري ثم تعادلنا معهم فيالإياب وكانت مباراة كبيرة.. أعتقد أن هناك خطأ ما وإنه لأمر غريب فعلا ولكن نظام الدوري يفرض صعود فريقين وهبوط فريقين آخرين ولا يمكن تغييره.
 
ــ وتقليص عدد اللاعبين الأجانب كيف تراه؟
 
ـ لا أستطيع أن أكون في مكان الاتحاد لأقرر أو أحكم على القرار، هم قرروا أن يكون عدد الأجانب في كل فريق 3 لاعبين ويريدون منح الفرصة للاعب
القطري قبل مونديال 2022 وليس من حقنا أن نناقش مثل هذه القرارات.

ـ على الصعيد الشخصي هل تملك عروضا من أندية أخرى؟

ــ لا، ليست لديّ أية عروض.

ـ لكننا نقرأ كثيرا في الجرائد عن عروض وصلتك من السعودية والإمارات ودول الخليج على وجه التحديد..

ــ لا، أنا ليست لدي أية اتصالات وفقط أنتم الصحفيون والشائعات وراء ما يقال ويُكتب بهذا الشأن.

ـ وكيف تُفكر بخصوص مستقبلك بعد نهاية الموسم الحالي؟

ــ مازال لي عام واحد في عقدي مع السد وأنا أشعر بالراحة هنا واندمجت مع الفريق والمحيط وأصبح الفريق بمثابة العائلة الثانية لي بعد 4 سنوات قضيتها معه...الكل جيدون معي وأنا أحاول أن أعطي أقصى ما لديّ للفريق.

ـ والعودة إلى أوربا، هل هي ممكنة ؟

ــ بالنسبة إلي أراها غير ممكنة، فقد غادرت أوروبا منذ 4 سنوات واللعب هناك ليس سهلا تماما...سنرى ولكنني مرتاح هنا وسأبقى دون أي إزعاج.

ـ المدرب عموتة يواجه انتقادات عديدة هذا الموسم، كيف ترى عمله أنت كلاعب؟

ــ إنه يقوم بعمل جيد، لقد أنهينا الدوري في المقدمة ونحن متأهلون في دوري الأبطال ونصف نهائي كأس الأمير..ليس المدرب فقط بل نحن اللاعبون أيضا على أرض الملعب نقوم بعملنا وأؤكد أن الأمور تسير بشكل جيد مع المدرب، نتدرب جيدا وأجواء المجموعة رائعة .

ـ هل تتمنى استمراره مدربا للسد ؟

ــ بالتأكيد أتمنى ذلك، هو إنسان جيد وليس هناك أي مشكل معه كما أنه يقوم بعمل جيد للفريق، لم ننه البطولة بعيدا عن الصدارة ومازلنا في سباق كأس الأمير ودوري الأبطال ولذلك فهو ليس موسما سيئا بما أنه يمكننا تحصيل ألقاب.

ـ بالنسبة لراؤول غونزاليس، كيف ترى الانتقادات الموجهة لمستواه ؟

ــ لا أحد يمكنه انتقاد راؤول بهذا الشكل..إنه لاعب ظاهرة وإنه لأمر جيد أن يلعب معنا، بالنسبة لي هو صورة وقدوة ويساعدنا كثيرا ويلعب مع الجميع وشرف لنا أن نلعب مع لاعب مثل هذا...إنه تكريم لنا بما أنه لا يمكن أن تتاح لك الفرصة دائما لتلعب إلى جانب أمثال راؤول.

ـ وكيف ترى مستواه في الموسم الحالي؟

ــ من الطبيعي أنه في مثل هذا السن ينخفض المستوى نسبيا وهذا وارد مع كل اللاعبين..ولكننا سعداء باستعادته بعد الإصابة وإن شاء الله سيساعدنا في الفترة اللاحقة من الموسم.

ـ هل أنت مع اعتزاله اللعب بنهاية الموسم ؟

ــ لا أعرف إن كان يريد التوقف أم لا ولكن ما يمكنني قوله هو أنه لاعب ممتاز ولديه الإمكانات ليلعب موسمين أو 3 مواسم أخرى بسهولة، إنه لأمر مشرف أن نكون مع لاعب مثله.

ـ هل ستكون فكرة صائبة لو يتولى راؤول تدريب السد مستقبلا؟

ــ بإمكانه أن يكون مدربا لأنه يملك الخبرة الكافية التي تسمح له بذلك ولكن أعتقد أن ذلك سيكون مع ريال مدريد وليس السد حيث أنه قضّى 20 سنة هناك.

ـ بخصوص المنتخب الجزائري فقد تحدثت في وقت سابق بأنك ترغب في العودة للخضر، هل مازلت تحتفظ بهذا الأمل حتى الآن؟

ــ أنا صّرحت بهذا في وقت سابق ولا أستطيع أن أفعل شيئا آخر والأمر حاليا بيد المدرب ويجب أن نحترم اختياراته...لعبت مبارياتي كما يجب وحاولت تقديم أحسن ما عندي وحاليا مع السد تسير الأمور بشكل جيد جدا وسأواصل بهذا الشكل ولكن المدرب هو من سيقرر والباقي عليه وليس عليّ.

ـ في حديثنا مع خليلوزيتش أكد لنا أن عودتك للمنتخب في هذا الوقت بالذات أمر جد معقد، ماذا تقول أنت؟

ــ أتفهم المدرب وهو من يقرر، ليس هناك إشكال..الأمر معقد نسبيا لأن التشكيلة الحالية قامت بجهد لكي تحقق التأهل وأنا أحترم ما حققوه.

ـ خصوصا وأنك لم تشارك في التصفيات المؤهلة.

ــ لا، هذا لا يعني شيئا...الآن تأهلنا إلى كأس العالم وكل لاعب له حظ والمدرب هو من سيقرر وأنا أحترم عمل كل اللاعبين وكان عملا رائعا وإن شاء الله سنؤدي كأس عالم جيدة.

ـ إذا عدنا إلى الوراء، لماذا قررت اعتزال المنتخب في وقت سابق؟

ــ كان قرارا من الصعب اتخاذه والآن عندما قررت العودة إلى المنتخب أعلم أن المدرب يقول بأنني أنا من غادرت في المرة الأولى وليس هو السبب، كانت لدي أسبابي الخاصة التي دفعتني إلى هذا القرار سابقا.

ـ ما كانت الأسباب التي دفعتك إلى اتخاذ قرار الاعتزال سابقا؟

ــ الأمر شخصي نوعا ما ولكنني الآن نسيت كل هذا وأنا أسير نحو الأمام والحمد لله.

ـ هل صحيح أن زوجتك كان لها دور في اتخاذ هذا القرار؟

ــ لا، لا.. هذا غير صحيح ولا أحد أجبرني على اتخاذ القرار.

ـ هناك أيضا حديث عن أنك ضحيت بالمنتخب من أجل إجازتك السنوية.

ــ من قال هذا؟...هذه شائعات...كيف لي أن أختار بين المنتخب والإجازة؟..أبدا لم أرفض المنتخب الجزائري، دائما ما كنت ألبي الدعوة عندما أستدعى مثل كل اللاعبين ولكن إذا لم تتم دعوتي بكل بساطة لا أكون حاضرا، صحيح؟..هذا كل ما في الأمر.

ـ بكل صراحة، ألست نادما على قرار الاعتزال مع المنتخب؟

ــ لا، لست نادما وأنا حاليا كما قلت لك أواصل العمل وأنظر للأمام...نحن نحب الوطن ونحب المنتخب والأهم أنني أريد العودة، الآن أو ربما بعد المونديال خلال كأس إفريقيا 2015 ..سنترقب بإيجابية ما سيحدث...الأمر معقد حاليا مثلما قال المدرب ولكنني أحتفظ بالأمل وسنرى ما سيحدث لاحقا..يجب أن نعيش بالأمل.

ـ هل تتهم شخصا أو طرفا ما بعرقلة عودتك إلى منتخب الجزائر؟

ــ لا، لا...لا أعتقد ذلك وليس هناك أي مشكل من هذا النوع.

 
ـ كريم زياني يعيش وضعية مشابهة لوضعيتك مع المنتخب، ماذا تقول عنه؟
 
ــ زياني قدم خدمات كبيرة للمنتخب على مدار سنوات طويلة بعد أن انضم إليه وهو لا يزال شابا صغيرا...بغض النظر عن ذلك فهو لاعب جيد ورقم 10 حقيقي من خلال تمريراته الجيدة وكراته الحاسمة، أرى أن المنتخب بحاجة إلي لاعب مثله ولكن لا يمكنني أن أكون مكان المدرب والخوض في التفاصيل.
 
ـ خليلوزيتش كان قد صرح أن جيل مونديال 2010 انتهى طموحه هناك، هل هذا صحيح؟
 
ــ كل واحد له الحق فيما يقول ولكنني لا أعتقد ذلك فنحن مازالنا في عمر 30 و31 سنة فقط وكل واحد منا مازال ينافس ولكل لاعب طموح وإذا تحدثت عن نفسي فمازلت أحب اللعب والتتويجات وأعطي كل ما لدي مع فريقي وليس صحيحا تماما أن طموح جيل 2010 انتهى بعد المونديال.

ـ بعيدا عن كل هذا، كيف ترى حظوظ الجزائر أمام روسيا، بلجيكا وكوريا؟

ــ ستكون مجموعة صعبة وليست سهلة ولكن أعتقد أن لنا حظوظنا للتأهل لأننا نملك تشكيلة جيدة ولاعبين جيدين يلعبون في فرق كبيرة..الحمد لله هناك جيل جيد ولدينا الإمكانات لفعل شيء ما وأعتقد أن اللقاء الأول هو الذي سيفتح الأبواب وبإمكان الخضر أن يحققوا فيه نتيجة طيبة.

ـ هل بإمكان الجزائر تخطي الدور الأول؟

ــ أنا أرى أن هناك إمكانية، حاليا المجموعة متماسكة جيدا وشاهدناهم في التصفيات حيث كانت حيوية كبيرة والجميع مع بعض وآمل أن يذهبوا لأبعد ما يُمكن.

ـ هناك مصباح وغلام اللذين ينشطان في نفس منصبك، كيف تتابع هذين اللاعبين؟

ــ مصباح أعرفه بحكم أنني لعبت معه من قبل، أما غلام فلا أعرفه جيدا لكنه فاز بكأس إيطاليا ويلعب لفريق كبير ويؤدي موسما رائعا رغم أنه انتقل إلى نابولي في توقيت صعب مثل منتصف الموسم ولذلك أرى بأنه لاعب جيد...بالنسبة لمصباح فهو أيضا لاعب جيد وله مكانه وإذا كنت سألعب مع هذين اللاعبين فإن المدرب هو من سيقرر ذلك بالتأكيد.

ـ كيف تتوقع أن تكون كأس العالم 2022 في قطر؟

ــ سيكون حدثا استثنائيا وأرى أن قطر ستكون جاهزة له لأننا حاليا في 2014 وكل شيء موجود وهذا مشرّف وإن شاء الله تنظم قطر كأس عالمية في القمة ونحن معهم.

ـ ألم تفكر في موعد اعتزالك بعد؟

ــ مازلت شابا ولديّ فقط 31 سنة والصحة موجودة وعندما أشعر أنه حان وقت تعليق الحذاء سأفعل مثلما يفعل الجميع بكل بساطة.

ـ ماذا يريد بلحاج أن يكون بعد اعتزال الملاعب؟

ــ حلمي الآني هو لعب كرة القدم فقط والباقي سنرى فيما بعد، أريد أن أتفرغ لعائلتي بعض الشيء وبعدها سنرى إن كنت سأتحول إلى التدريب أم ماذا.

ـ ماذا تود أن تضيف في ختام هذا الحوار؟

ــ مثلما نقول دائما "وان تو ثري فيفا لالجيري" وسعداء لكوننا جزائريون وإن شاء الله نؤدي كأس عالم ناجحة ونتمنى التوفيق لمنتخبنا في البرازيل، أما جماهير السد فأتمنى أن يكونوا بقوة في لقاء فولاد لمساندة فريقهم.

اقراء ايضا