اللورد: المربع الذهبي حياة أو موت للسيلية

أكد عبدالله العيدة "اللورد" رئيس نادي السيلية أن المربع الذهبي لدوري نجوم قطر لكرة القدم بات بمثابة حياة أو موت للفريق هذا الموسم.. مشددا على أن الفريق استحق دخول المربع عن جدارة.
 
وأوضح اللورد أن وجود السيلية في المربع أمرا طبيعي معترفا بأن الفريق استفاد من تراجع مستوى بعض الفرق الكبيرة مثل الغرافة والريان.
 
جاء هذا في حلقة خاصة من برنامج "حوار في ساعة" عبر قنوات الكاس وقدمه الإعلامي الدكتور أحمد المهندي وأعده صالح الحامد واخرجه عيسى السليطي.
 
وكانت هذه أبرز عناوين الحلقة:
  • وجود السيلية في المربع طبيعي
  • مستوى الريان والغرافة خدمنا وواقعية الطرابلسي سر تفوقنا
  • رحيل الحارس غريغوري غوميس إلى الريان غير صحيح
  • استفدنا من قرار زيادة عدد الأندية واستوعبنا الدرس
  • لخويا والجيش والسد قادرون على تشريف الكرة القطرية في دوري أبطال آسيا
  • أطالب بمباراة فاصلة بين قبل الأخير في دوري النجوم  ووصيف الدرجة الثانية
  • وجود الريان في المربع يخدم الكرة القطرية
  • إيقاف بريشيانو أثر كثيرا على الغرافة
  • لو كان تاباتا مع السد من البداية لفاز الفريق بالدوري
  • اتواجد مع الفريق في المعسكرات ولا أتدخل في الخطط الفنية
  • الدوري صعب حتى 2020 في وجود لخويا والجيش
 
وقال اللورد: استفدنا من قرار زيادة عدد الأندية واستوعبنا الدرس وقد كان للمدرب الجديد سامي الطرابلسي دورا مؤثرا في مسيرة الفريق هذا الموسم وشكل نقلة نوعية في السيلية.
 
وتابع: الطرابلسي واقعي ويلعب على الإمكانات ولا يجازف .. وكل اللاعبين يحبون الطرابلسي وسر نجاحه إنه واحد من المجموعة عكس الألماين شتيكله الذي كان يتأثر بآراء المحترفين الأجانب في نهاية الموسم.
 
وأشار: تم تجديد عقد الطرابلسي وسيبقى معنا لمدة موسمين لوضع خطة مستقبلية للسيلية.
 
واشاد اللورد باللاعبين المواطنين مؤكدا إنهم صنعوا الفارق مع الإضافات باللاعبين الأجانب وشدد على الدور المؤثر للاعبين الصاعدين الذين حصولا على فرصتهم مع الفريق.
 
وامتدح أداء حارس المرمى غريغوري غوميس وقال: غوميس أنقذنا في مباريات هامة وأثبت أن الحارس نصف الفريق وهو أمر يحسب كذلك لمدرب الحراس الجزيري الذي ساهم في ارتفاع غوميس.
 
ونفى اللورد ما تردد حول رحيل غوميس للريان في نهاية الموسم الحالي.
 
وأكد اللورد: وجود السيلية في المربع طبيعي وقد استفدنا من تراجع مستوى بعض الفرق مثل الغرافة والريان.
 
واعترف إنه لا يفارق الفريق حتى في المعسكرات لرفع الروح المعنوية للاعبين لكنه لا يتدخل في الخطط الفنية أو اختيار التشكيل.
 
وأضاف اللورد: بداية الأهلي كانت قوية والإصابات والغيابات أثرت على الفريق.. وخسارته أمام الريان بثلاث ركلات جزاء كانت طبيعية وبرنامج الحكم أثبت أن ركلات جزاء الريان أمام الأهلي صحيحة.. والحكم بشر ولابد أن يخطئ ولكن التعمد غير وارد.. وأنا شخصيا أؤيد الحكم القطري وأطالب بدعمه.
 
وتطرق اللورد للحديث عن تراجع مستوى الريان وقال: وجود الريان في المربع يخدم الكرة القطرية بفضل جماهيره وجمهور الريان مطالب بدعم الفريق في كل الظروف.. والأجانب والجماهير سبب تتويج الريان بكأس سمو الأمير الموسم الماضي.
 
وتابع: عدم الاستقرار وانخفاض مستوى بعض اللاعبين سبب تراجع الريان هذا الموسم وإدارة الريان قدمت دعما غير مسبوق للفريق.. واعتقد أن استمرار الشيخ سعود بن خالد آل ثاني يخدم النادي.
 
وتحول للحديث عن الغرافة مؤكدا: الغرافة لم يستفد من فريق الشباب الرائع الذي يملكه وإيقاف الاسترالي مارك بريشيانو أثر كثيرا على الغرافة.. وإيقاف بريشيانو درس لجميع الأندية بدراسة العقود جيدا.. ولو كان ماجد الخليفي في الغرافة ما وقع النادي في مشكلة بريشيانو.
 
وانتقل الحوار للنادي العربي فأكد اللورد: إدارة العربي مجتهدة وتحاول إرضاء الجماهير.. وهتمي الهتمي رئيس النادي قادر على حل مشاكل العربي.. لكن فوز الفريق في الموسم 2015 ليس سهلا فالدوري صعب حتى 2020 في وجود لخويا والجيش.. واتوقع عودة العربي لو عدل الفريق.
 
وطالب اللورد بمباراة فاصلة بين قبل الأخير في دوري النجوم  ووصيف الدرجة الثانية قائلا: المهددون بالهبوط أفضل من الفريق الثاني الصاعد من الدرجة الثانية مع احترامي للشيحانية أتمنى مباراة فاصلة مع الثالث عشر في دوري النجوم ولو طرحت المباراة الفاصلة للتصويت سيكون لمصلحتها بالتأكيد.
 
وتحدث عن دوري أبطال آسيا وقال اللورد: لخويا والجيش والسد قادرون على تشريف الكرة القطرية في دوري أبطال آسيا وأخطاء الدفاع سبب خسارة الريان الآسيوية.
 
وأضاف اللورد: لو كان البرازيلي رودريغو تاباتا مع السد من البداية لفاز الفريق بالدوري.
 
وعن مدرب المنتخب الوطني قال اللورد: فهد ثاني مدرب مجتهد واطالب بمنح الدوليين فرصة ولو بإعارتهم لأندية أخرى.
 
وشدد على أن تقليص الأجانب سيؤثر على الفرق في الآسيوية.
 
وختم بالتأكيد على عودة باورو صديقي للسيلية لو شارك الفريق في الآسيوية مشددا على أن المربع الذهبي اصبح حياة أو موت بالنسبة لنا.
 
وفي نهاية الحوار قال اللورد: خالد شبيب إدارة نادي أتمنى وجوده في السيلية.
 

اقراء ايضا