سفيان: "غلطة" عرقلت انضمامي لأم صلال

قبل أيام قليلة، أعلن نادي الجيش انتقال حارس مرماه أحمد سفيان الى صفوف أم صلال على سبيل الإعارة ، ثم فجأة توقفت الصفقة ولم ينتقل الحارس لصقور برزان رغم مشاركته في التدريب ليومين متتاليين مع الفريق.

أحمد سفيان قال أنه كان متحمسا للعب مع أم صلال ليكون خطوة لتأهيله للعودة لحراسة مرمى الجيش بعد غيابه لمدة شهرين بسبب الاصابة، لكن توقفت الصفقة بشكل مفاجئ.

احمد سفيان كشف ل "موقع الكأس" الكواليس الخاصة بتلك الصفقة، وكذلك العديد من الأمور حول شدة المنافسة بينه وبين سعود الخاطر للسيطرة على حراسة مرمى الجيش، وغير ذلك الأمور، في هذا الحوار.

وفيما يلي أهم العناوين

أسعى لأكون الحارس الأول في قطر..قريبا

التعاقد مع المدرب أحمد ناجي قرار ممتاز لإدارة الجيش

لن أعود بسهولة لمكاني مع الجيش..لكن لن أستسلم

تألُق الخاطر يسعدني ..ودائماً المنافسة شريفة بيننا

استراتيجية الجيش في حراسة المرمى "عالمية"

الجيش مؤهل للفوز بالدوري..واقتربنا منه بنسبة 50%

وفيما يلي نص هذا الحوار.

* في البداية..كيف ترى فشل انضمامك لفريق أم صلال؟

** الموقف كان مفاجأة لي بعد التوجه للنادي والتدريب مع الفريق لمدة يومين استعدادا للمشاركة أمام الخريطيات في الجولة الماضية، وبعد ذلك فوجئت بفشل الصفقة بدعوى اننى شاركت في مباراتين مع الجيش، وبالتأكيد ذلك الأمر معلوم للجميع، ولا أدرى هل ما حدث كان بسبب "غلطة" من مسؤولي أم صلال في فهم القوانين ، أو عدم ترتيب للأمر بشكل جيد ، خصوصا أنني شاركت امامهم في الدوري بداية الموسم ، وتعرضت للاصابة خلال هذه المباراة.

* المعروف أنك الحارس الأساسي للجيش منذ الموسم الماضي، فهل تقبلت بسهولة موافقة الجيش على رحيلك؟  

** تقبلت الموقف بصدر رحب بعدما تحدث مع المدرب لوسيكو ومدرب الحراس أحمد ناجي، حيث قالا لي ان الصفقة مؤقتة ، وسأعود في يناير المقبل، وستكون في مصلحتي من الناحية الفنية، حيث سأشارك بشكل أساسي مع ام صلال في  5 مباريات ، وستكون فرصة لتجهيزي لفريق الجيش مستقبلا بعد الشفاء من الاصابة.

* كيف ترى جاهزيتك للعودة للمباريات بعد التخلص من الاصابة؟

**الحمد لله ، أصبحت جاهز تماما ، وشاركت في المباراة الاخيرة مع الرديف ، وأحاول جاهدا استعادة مكاني في التشكيل الأساسي.

* كيف ترى فرصتك في العودة للمشاركة أساسيا؟

** أحاول جاهدا ذلك الأمر ، فالغياب لمدة شهرين عن الملاعب بالنسبة لحارس المرمى ليس أمرا سهلا، حيث يتطلب الأمر استعادة حساسية المباريات ، فقد بدأت الموسم مع الفريق في التشكيل الأساسي ثم جاءت الاصابة لتعيق مسيرتي، وحزنت كثيرا بسبب الاصابة لأنني بذلت جهدا كبيرا في فترة الاعداد لأبدأ الموسم أساسيا مثلما كانت نهايته الموسم الماضي.

* هل تألق سعود الخاطر سيجعل الأمر صعب عليك؟

**سعود أخي الصغير، وعلاقتنا قوية منذ فترة طويلة ، حيث كنا زملاء في الوكرة والمنتخبات في المراحل الماضية، ودائما المنافسة قوية وشريفة بيينا، وتألقه يسعدي للغاية ، وأعلم أن عودتي لمكاني مرة أخرى ليس يأتي بسهولة ، لكن لن أستسلم أو أرضى بالأمر الواقع بسهولة شديدة .

* كيف ترى سياسة نادي الجيش في وجود أكثر من حارس مرمى متميز وصغير في السن؟

** بالتأكيد سياسة ناجحة واستراتيجية عالمية ، فوجود 4 حراس صغار في السن حيث يوجد سعود وايفان وفهد يونس يعتبر مستقبل جيد للفريق، حيث اننا جميعا أعمارنا قليلة، وأنا أكبرهم وعمري 3 عاما فقط، وفي وجود المدرب المصري أحمد ناجي أرى أن حراس مرمى الجيش سيكون لهم شان رائع، فهذا المدرب له باع طويل في مصر وافريقيا، حيث صنع العديد من الحراس المتميزين، وأرى أن وجوده معنا في نادي الجيش قرار ممتاز لادارة نادي الجيش، وسيكون لوجوده اثر رائع علينا خلال السنوات المقبلة.

*هل انت ممن يفضلون سياسة الدور في حراسة المرمى أم تثبيت حارس معين ومنحه الفرصة كاملة؟

** بالتأكيد مسألة تثبيت حارس معين ومنحه الفرصة كاملة شيئ جيد ، ويمنحه فرصة التألق، لكن في الوقت نفسه هناك بعض الأوقات التي يمكن خلالها منح الفرصة لحارس آخر في اوقات مناسبة ، وهناك بعض المدربين يحبون التغيير المفاجئ ، حيث يمنح الفرصة في أي وقت للحارس التاني اذا رأي لديه حماس واجتهاد في التدريبات.

* ماذا عن طموحاتك المستقبلية مع الجيش؟

** بالتأكيد طموحاتي كبيرة في ظل التواجد بناد مثل الجيش، فهو ناد ولد بطلا ، ويخطط للفوز بالبطولات سواء المحلية أو الخارجية، ومنذ التواجد مع الفريق الموسم الماضي أحلم بالفوز ببطولة، وأتمناها أن تكون قريباً ، فالفريق هذا الموسم مختلف، حيث نتصدر الدوري وهدفنا الفوز باللقب، وكذلك التتويج باحدى الكأسين الغاليين " كأس ولي العهد وكأس الامير".

* هل فعلا الجيش الأقرب للفوز بالدوري؟

 ** قطعنا ما يقرب من 50% من المشوار، وأعرف أن القادم أصعب ، لكن فريق الجيش قادر على المهمة الصعبة .

* هل الجيش متصدر للدوري لأنه الأقوى أم لضعف المنافسين؟

** بالعكس ، فريق الجيش هذا الموسم يقدم مستويات طيبة، وحصد 24 نقطة من 10 مباريات ، حيث فاز في 7 مباريات وتعادل في ثلاث ولم نهزم حتى الآن، اما بقية الفرق فالمنافسة قوية  ومشتعلة، والفرق التي كانت من المفترض أنها صغيرة صارت تنافس بقوة مثل السيلية والوكرة .

*في النهاية..ماذا عن طموحاتك مع المنتخب الوطني؟

** أتمنى أن اكون الحارس الأول للمنتخب الوطني في الفترة المقبلة، وسيكون هدفي ذلك في كأس الخليج ، وان لم يتحقق سيكون في كأس اسيا ، او اي مناسبة تليها ، حيث أخطط مع الوقت للوصول لهدفي ، في ظل المنافسة القوية مع بقية زملائي.

اقراء ايضا