الهنائي: خليجي 22 سحبت من البصرة لأسباب فنية

انسحاب العراق من بطولة الخليج العربي 22 ،بعد سحب التنظيم الذي كان مقررا ان تحتظنه محافظة البصرة العراقية ،لتذهب الاستضافة الى مدينة جدة السعودية ،وملف تنظيم كأس العالم في الدوحة عام 2022 ،وانطلاقة دوري المحترفين العماني لكرة القدم  للمرة الاولى في السلطنة بالاضافة الى المواجهة المرتقبة امام النشامى في تصفيات اسيا  ،كانت ابرز محاور اللقاء الذي أستضافت من خلاله  "الكأس " الشيخ رشاد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية في سلطنة عمان ،والذي أجابنا برحابة صدر وبشفافيته المعهودة على اسئلتنا التي وضعناها على طاولته  .

أبرز عناوين اللقاء

  • انسحاب العراق من بطولة الخليج يعود لقرار حكومته
  • مواجهة عمان والأردن متكافئة
  • فكرة دوري المحترفين قائمة منذ 3 سنوات
  • ادارات الاندية متطوعة وليست محترفة
  • عمان وفنجاء لديهما استثمارات بصورة عالية المستوى
  • على الأندية إيجاد وسائل دعم
  • لا يجب أن تعتمد الأندية على الدعم الحكومي
  • قطر قادرة على استضافة مميزة لمونديال 2022

 

بداية كيف ترى دوري عمانتل للمحترفين في السنة الاولى ومع اختلاف الاراء بالنسبة للمتابعين ؟

ملف دوري المحترفين كان معروضا على طاولة النقاش لثلاث سنوات مضت ،فدوري المحترفين كان عاجلا أم اجلا لابد من بدايته ،وهذا التوجه اذا كان من الاتحاد الاسيوي او" الفيفا "هو التوجه العام لمن يريد تطبيق مستوى عال من الجودة للعبة كرة القدم ،كسمعة خارجية للدولة او حتى داخلية ،لذلك وحسب رأيي الشخصي وقبل النقاش في الامور الفنية والمالية لابد أن نطبق دوري المحترفين ولكن ماهي الاحترافية ،هل فقط في لعبة كرة القدم ؟ الاحتراف يجب ان يأتي من منظومة متكاملة من الجانب الاداري والفني واللوجستي ،فنجاح الاحتراف يتأتى من منظومة متكاملة ،انطلاقة دوري المحترفين هذا الموسم هو أمر جيد ،ولابد ان تكون هناك سلبيات وايجابيات مع انطلاقة كل تجربة في بدايتها ،لكن الاهم يجب ان تبدأ تلك التجربة ومن ثم تتطور التجربة .

ماهو رأيك بادارات الاندية وعملها خصوصا المشاركة في دوري المحترفين؟

هي ادارات متطوعة ،الادارات المحترفة لابد ان تتفرغ ،ليس ضروريا مائة بالمائة لكن جزء منها يجب تفريغه ،لكن هل في الوقت الحاضر نحن بحاجة الى ادارات متفرغة بعدد كبير لمتابعة البطولة ؟لااعتقد ذلك ،ولكن بامكان النادي ان يكون له شخص متفرغ في البداية وان يتابع أمور النادي ،اما بالنسبة للدعم فيكون من شقين دعم حكومي ودعم من الاتحاد بالاضافة الى الاستثمار من قبل النادي نفسه ،فنحن كوزارة نقدم الخطط الاستراتيجية كبنى اساسية والدعم المادي الذي نقدمه للاندية ليس فقط للعبة كرة القدم ،ولكن للالعاب الرياضية بصورة عامة ،وعلى النادي ان يجد وسائل الدعم الاضافي ،فمهما نقدم من دعم لن يصل الى مرحلة الاكتفاء ،فالدعم غير كاف لنشاط معين ونحن نسعى لايجاد اليات اضافية للاندية وعلى سبيل المثال فأننا افتتحنا باب الاستثمار للاندية وذلك من خلال موازنات اضافية ،الاندية متفاوتة فهناك على سبيل المثال ناديا عمان وفنجاء لديها استثمارات بصورة جيدة ومستواها عالي ، وهناك اندية متوسطة وهي معظم الاندية بدون تخصيص بالاسماء ،وهناك اندية باستثمارات تليق بموقعها ،لكنها على الاقل بدأت بالفكر الاستثماري.. اتحاد الكرة عليه ان يسعى لتسويق دوري المحترفين ،ومن المفروض أن يأتي مردوده للاندية المشاركة في المسابقة ال14 ناديا،اذن العملية منظومة متكاملة بين الحكومة ممثلة بالوزارة واتحاد الكرة والنادي .

بعض  المراقبين أعترض على تشكيلة  رابطة المحترفين حيث  يجب ان تكون من خارج تشكيلة الاتحاد ،ماهو رأيكم؟

نحن لانتدخل في هذا الشأن اي كالية تكوين بالنسبة للاتحاد بشرط ان لايمس المال العام ،لاننا سنبدي برأينا اذا تم المساس بذلك ،دورنا بمراقبة  المردود المالي في هذه الرابطة ،اي ان الاندية يجب ان تستفيد واللاعبين من الاندية يستفادون .

الاندية طالبت بعقد جمعية عمومية طارئة من اتحاد الكرة ،كيف ترون ذلك؟

هذا هو العمل الحقيقي للاندية ،ان تفعل دورها كجمعيات عمومية ،تعرف ماذا تريد من الاتحاد ان يعمل ،ان تطرح اسئلة على طاولة الاتحاد ماهي استراتيجياته ،لانه بالنهاية الاندية هي المستفيدة ،بدون الاندية لايوجد اتحاد،هذا جزء من ممارسة عملها كجمعيات عمومية .

بعض الاندية التي تمثل السلطنة في المسابقات الخارجية بلعبة كرة القدم  ،اشتكت من قلة  الدعم المادي لتأمين حضورها بصورة جيدة ،ماهو رأيكم كجهة حكومية داعمة؟

حقيقة الموازنات التي تقدم للاندية لتأمين الحضور في المشاركات الخارجية بدأت ترتفع ،ونحن نقدم دعم مادي بين ثلاثين الى اربعين الف ريال عماني للنادي ،بعض الاحيان جزء منها يكون كمكافأت ،نحن كوزارة لسنا وزارة كرة قدم فقط فنحن نعنى بجميع المناشط الرياضية ،وهناك حضور لجميع الالعاب الرياضية في الاستحقاقات الخارجية ،اذن على الاتحاد والنادي ان يشتركان في تأمين الحضور بصورة فاعلة ولاينتظران الدعم الحكومي فقط ،بالاضافة الى الداعمين من محبي الاندية ،بالاضافة الى المكرمة من قبل المقام السامي للاندية وهي بقيمة مليون ريال عماني لكل نادي وهي للبنى الاساسية للاندية ،فكمنشأت هي مناسبة ،لان النادي لم يبدأ من نقطة الصفر ،فالنادي لديه منشأت ،قد تكون بعض المنشأت غير كافية ،وبعضها بحاجة الى التطوير ،من خلال ترميم وصيانة الملاعب والصالات ،عموما رضا الناس غاية لاتدرك ،وكما يتم دعم الاندية يجب ان نحصل بالمقابل على النتائج.

كيف تنظرون الى مواجهة الاردن الثلاثاء المقبل في تصفيات اسيا ،خصوصا ان المنتخب العماني مطالب بالثأر لخسارته بطاقة الملحق لمونديال البرازيل ؟

اولا المنتخبات العربية وصلت الى مستوى تنافسي ،ظروف المباراة وكيفية تعامل الجهاز الفني مع مجريات واحداث اللقاء بالاضافة الى عطاء اللاعبين في ارضية الملعب  هذه العوامل هي التي تحدد نتيجة المباراة ،عموما المواجهة  متكافئة بين الطرفين الشقيقين ،ونحن لدينا ثقة بلاعبينا في تقديم مستوى جيد خلال المباراة المرتقبة .

ماهو رأيكم بسحب ملف تنظيم خليجي 22 من البصرة العراقية الى جدة السعودية ،وقرار الانسحاب من البطولة بالنسبة للعراق حسب التوجه الحكومي ؟

بطول الخليج التي تشارك بها المنتخبات الخليجية يجب ان تعطى فرصة لكل دولة لتنظيم البطولة بالتناوب ،ونحن ولغاية الشهر الماضي كنا نتوقع بان جمهورية العراق ستستضيف بطولة الخليج كما هو متعارف في محافظة البصرة من خلال الملعب الذي شيد في المدينة الرياضية والمرفقات الاخرى ،لكن كأجتماع اللجنة الفنية الاخير ،كانت هناك بعض المطالبات التي لم يستطع الاتحاد العراقي لكرة القدم الايفاء بها ،انا من وجهة نظري هذه امور فنية بحتة ،فأنا هنا لااشير الى الجانب الامني .

بمناسبة الجانب الامني ،البطولة نظمت في جمهورية اليمن بظروف امنية متصاعدة في حينها ،لكن في النهاية شاركت جميع المنتخبات ؟

كما اسلفت انا لا اشير هنا الى الجانب الامني ،اتحدث عن الجانب الفني ،هل اكتملت جميع المرفقات بالمدينة الرياضية من ملاعب فرعية وفنادق واستضافة الجماهير والمراكز الاعلامية ؟في وقتها المحدد والمتفق عليه ،هل الوقت المتبقي كافيا لانهاء كل المتعلقات باستضافة الحدث.. اما بالنسبة لمسألة الانسحاب من البطولة ،فهذا من حق اي دولة ان تقرر ماذا تريد ،هي ادرى بوضعها ،هل قررت ذلك لانه تم سحب الاستضافة ،أم امرا اخر ؟الموضوع يخص الدولة ،وهذا يأتي من خلال الاستراتيجيات المبنية بين الاتحادات وحكومات الدول .

اتحاد الكرة العراقي رأيه مغاير للحكومة العراقية في مسألة الانسحاب من البطولة ، كما اطلعنا من خلال وسائل الاعلام المختلفة؟

لنكن واقعيين من يمول الاتحادات ،اذا يقولون ال"الفيفا"فلندع الفيفا تمول أي اتحاد كرة ،لماذا نكون حجر عثرة مع بعضنا البعض ،فجميعنا تحت مظلة واحدة ،فنحن كدول عربية يجب ان نكون اليد اليمنى لحكوماتنا  ،انا لااتطرق فقط ليومنا هذا ،يجب التصرف بعقلانية .

الاجتماع الاخير للمكتب التنفيذي  في سويسرا بشأن تنظيم  دولة قطر لمونديال 2022 ،والاختلاف مابين فترتي تنظيم البطولة وتغيير موعدها من  الصيف  الى الشتاء لاستضافة المنتخبات لم يتحدد ،ماهو رأيكم؟

من وجهة نظري الشخصية ان هناك بطولات رياضية صيفية وشتوية كما هو معمول به من خلال الاولمبياد الشتوي والصيفي ،لايمكن ان ندمج البطولتين مع بعضهما البعض ،حتى تسمياتها مختلفة الشتوية والصيفية ،واليوم عندما نتحدث عن كأس العالم ،فالجميع يعلم متى موعد البطولة خلال شهر محدد ،شهر يونيو ،فعندما منحت دولة قطرحق استضافة البطولة عام 2022 الا يعرف الاتحاد الدولي للعبة الطقس في الفترة المحددة للاستضافة ،ودولة قطر تعهدت باستضافة مميزة من خلال الموازنة التي رصدت لبناء المنشأت والملاعب المتطورة والمكيفة ،اذن اين مصداقية الجهة المعنية  واقصد الفيفا التي منحت حق الاستضافة للاشقاء القطريين، ومن رأيي اذا اصرت الجهة المعنية على تغيير فترة الاستضافة فلايمنع ان تؤجل لمدة شهر اي الاستضافة تكون في شهر يوليو ،لكن من غير المناسب ان يتم تأجيلها ثلاثة اشهر.. عموما نحن نعلم بامكانية الاشقاء على استضافة مميزة للحدث العالمي المهم.

 

اقراء ايضا