ادريانو: أتمنى تحديد الجيش لموقفي بأسرع وقت وسأحزن إذا رحلت

داخل الملعب تشعر من تحركاته أنه مثل "الأسد" يهاجم خصومه بكل بقوة ، فطريقته في الملعب وخارجه تجعلك تشعر بقوته، لكن عندما تحدثت معه لمست فيه شعورا شديدا  بالحزن المليئ بالاحباط.
 
إنه المهاجم البرازيلي الخطير ادريانو المحترف بنادي الجيش ، وهداف الدوري الموسم قبل الماضي.
موقع الكأس انفرد بحوار خاص مع النجم البرازيلي الذي يظن الكثيرون أنه سيرحل عن ناديه قريبا ، لكن الصورة لكن لم تتضح حتى الآن .
 
هذا الحوار تحدث فيه ادريانو بكل صراحة رغم عدم وضوح الرؤية أمامه ، ونلخص أبرز ماقاله في تلك العناوين.
 
أرتبط مع الجيش بعلاقة قوية لكن أتمنى ألا أكون "ضحية"
لم أتوقع تفكير الادارة في رحيلي..ولكن 
بقائي في الجيش "أمل" .. ومصيري ليس بيدي
انخفاض مستواي الموسم الماضي كان متوقعاً لكن لم أكن سيئاً
ضميري مرتاح لعدم التقصير في مهمتي مع الجيش
 لهذا السبب.. لم أتأقلم بسرعة مع المدرسة الأوربية لـ"لوسيسكو" 
 
وفيما يلي نص الحوار.
 
* كيف ترى استعداد فريق الجيش للموسم الجديد؟
** الأمور تسير بشكل طبيعي حتى الآن ، حيث بدأنا المرحلة الأولى لفترة الاعداد ونشارك في كأس الشيخ جاسم ، وهذه الفترة تسبق المعسكر الخارجي، وأرى أن الأمور تسير بشكل جيد ، والمؤشرات تقول ان الفريق لديه طموح كبير الموسم المقبل، فالمدرب يعكف على تعليم اللاعبين خطة جديدة وطريقة عمل مختلفة بعض الشيئ عن الموسم الماضي.
 
* وكيف ترى الصفقات الجديدة التي انضمت للفريق؟
** كلهم لاعبين متميزين وكانوا نجوما في أنديتهم السابقة ، وسيكونوا اضافة قوية للجيش ، ولا شك أن هدفهم مساعدة بقية اللاعبين في الفترة المقبلة والوصول بفريق الجيش للمقدمة.
 
* وماذا عن استعدادك بشكل شخصي للموسم الجديد؟ 
** لدى رغبة شديدة في الوصول لأقصى مستوى ، والمعروف ان فترة الاعداد قبل بداية الموسم تكون خير دافع للاعب طوال الموسم ، حيث خلالها يؤهل نفسه للاستحقاقات المقبلة ، حيث أنني بطبعي أحاول دائما تطوير نفسي وأبذل قصارى جهدي ،ولا أقصر في عملي وأعطي للفريق كل ما لدى من جهد وأساعد زملائي دائما ، ولا أخفي عليك أني داخل نادي الجيش أشعر بجو من الألفة والحب داخله ، فعلاقتي ممتازة بالجميع سواء اللاعبين أو الادارة وكذلك الجهاز الفني ، واذا أكلمت مسيرتي مع الفريق الموسم المقبل سأحاول مواصلة العمل بجدية.
 
* كلامك قصّر علىّ الطريق بخصوص الحديث عن احتمالات رحيلك..هل لديك احساس بانك سترحل؟
** الأمر ليس احساس ، فإذا سألتي عن رغبتي في البقاء من عدمه ، سيكون موقفي محسوم بالبقاء لأنني أحب نادي الجيش كثيرا ، فهو الذي أتى بي الى الدوري القطري ، ولم يقصر معي أحد في تلبية طلباتي ، فضلا على ان الجو العام بالنادي يساعد على العمل بشكل جيد ، لكن الأمور بالطبع ليست  بيدي ، فمصيري بيد ادارة النادي ، وما أستطيع قوله أنني لدي عقد يمتد لموسمين ، ولم يتحدث معي أي مسؤول بخصوص رحيلي أو بقائي ، لكن سمعت أنباء من الاعلام أنني سأرحل ، والبعض قال انني سأنضم لنادي قطر ، وعلي أرض الواقع لم يحدث شيئ ، وأعلم أن نادي الجيش سيتخذ القرار الأفضل لي وإذا كان عملي انتهى مع النادي سأتقبل بصدر رحب، وفي حال تأكد رغبتهم في رحيلي سيصل وكيل اعمالي لدراسة الموقف واتخاذ القرار المناسب!.
 
* في حال رحيلك ..أين ستكون وجهتك المقبلة؟
** أتحدث معك حتى الآن بشكل افتراضي ، ففي حال رحيلي سيكون خياري الأول البقاء في دوري نجوم قطر بشرط اللعب في ناد يوفر لي نفس المميزات التي كان نادي الجيش يوفرها لي ولأسرتي، حيث أشعر هنا بارتياح شديد وأريد الاستمرار، فربما إذا رحلت لنادي آخر وظهرت بمستوى متميز ترغب ادارة الجيش في استعادتي ، وهذا أمر يسعدني، وعموما أتمنى ألا أكون ضحية تغيير المحترفين.
 
* ماذا تقصد بكلمة "ضحية"؟
** أقصد أن عقدي به أمور معينة، وفي حال رحيلي أتمني أن أكون الضحية ولا أحصل عليها إذا رحلت عن الجيش، فالنادي الذي سيقدم لي نفس المميزات سألعب له.
 
* كيف ستسقبل قرار رحيلك عن الجيش؟
** بالتأكيد سأحترم القرار لأن الأمر في النهاية بيد الادارة ، وكما قلت لك أثق فيهم وأدري انهم سيتخذون القرار المناسب، والشيئ الذي يمكنني قوله أنني إذا رحلت عن الجيش لن أستطع اخفاء الحزن الذي سيكون بداخلي ،خصوصا أنني لم أتوقع التفكير في رحيلي لكن هذه كرة القدم وسنة الحياة ، وأتمنى تحديد الصورة بأسرع وقت حتى أجهز نفسي للموسم الجديد.
 
* ما تقييمك لمستواك في الموسم اللذين لعبت فيهما مع الجيش؟
** ضميري مرتاح جدا بعد المستوى الذي قدمته خلال الموسمين، ولا شك أنني في الموسم كنت أفضل وأحرزت أهدافا أكثر من الموسم الثاني ، لكن لم أقصر أبدا في مهتمي ، فقد كنت أبذل جهدا كبيرا وأحاول تسجيل الأهداف لكن لم يكن التوفيق حليفي، وكنت متوقع أن يكون الموسم الثاني أصعب بكثير من الأول، فضلا على انني تأقلمت في الموسم الأول بسرعة مع طريق المدرب البرازيلي شاموسكا، عكس المدرب لوسيكسو ، لأن الفكر الأوروبي يختلف بعض الشيئ عن الفكر البرازيلي .
 
*  لماذا كنت تتوقع صعوبته؟
**لأن الموسم الأول لي مع الجيش كنت جديدا على الدوري القطري،ولم يكن يعرفني الكثير من المنافسين فسجلت اهدافا  كثيرة وفزت بلقب هداف الدوري، بينما في الموسم الثاني  صارت الرقابة مزدوجة علىّ ، وأحب التأكيد على انني لم أكن بالمستوى السيئ التي يحاول البعض تصويره ، وعموما كلنا بشر ، ربما نصيب أو نخطي لكن المؤكد أنني لم أقصر في عملي.
 
* في النهاية..هل تحب اضافة شيئ للحوار؟
** أشكركم وأتمنى أن تكون الفترة المقبلة أفضل لي ولفريق الجيش ، وتتضح الصورة بسرعة .
 
 
 

اقراء ايضا