ياسر: أشكر أم صلال على مساومتي وخلاف وعدهم معي!!

انتقال أي لاعب لأي ناد ربما يكون أمراً عاديا، لكن عندما أعلن اللاعب محمد ياسر انتقاله من نادي أم صلال إلى صفوف الغرافة، كان الأمر ليس عاديا إلى حد ما.

محمد ياسر الذي كان مرتبطا بعقد لموسم آخر مع أم صلال ، وكان من أبرز نجوم الفريق خلال الموسم الماضي وساهم في احتلاله للمركز الخامس بدوري النجوم ، بعدما كان ينافس على الهبوط في الموسم الذي سبقه، ولذلك كان الجميع يتوقع استمراره مع أم صلال الموسم المقبل.

حول كواليس فسخ عقده وأسرار رحيله من أم صلال، تحدث محمد ياسر في حوار خاص لموقع قناة الكأس، وكانت هذه أبرز عناوينه.

منذ شهر فبراير لم أحصل على ريال من أم صلال
ما حدث لي في أم صلال أحزنني لأنني أضفت الكثير لهم
اللعب لأم صلال صفحة انطوت في حياتي ولا أريد تذكرها
كنت في طريقي للخريطيات ..ولكن
أتشرف باللعب للغرافة لأنه من أندية القمة لكن أم صلال من أندية القاع
لا أعرف لماذا تجاهلني بيران وتأكدت أنه سبب رحيلي من الخور؟!

وفيما يلي نص الحوار:

* ما سر انتقالك المفاجئ للغرافة ورحيلك عن أم صلال؟
 ** قبل أي شيء أحب التأكيد على انني سعيد جدا بالعودة مرة أخرى لناد كبير مثل الغرافة الذي أتشرف كثيرا باللعب له لأنه من اندية القمة في قطر، على عكس الحال بالنسبة لنادي أم صلال الذي يعتبر من أندية القاع ، وبالنسبة لي طويت صفحة أم صلال ولاأريد أن أتذكرها.

* يبدو أنك حزين لرحيلك من أم صلال..فهل أنت الذي رحلت أم نادي أم صلال هو الذي قرر رحيلك؟
** ضحك ياسر وقال، ياريت هم الذين كانوا يريدون رحيلي، فقد رأيت العذاب حتى أرحل عن هذا النادي ، فقد تعرضت لمضايقات ومساومات من ادارة ام صلال حتى أرحل .

* ماذا حدث؟
** كانت لي مستحقات متأخرة، حيث لم أحصل على أي ريال منذ فبراير الماضي، ووصلت المستحقات المتأخرة إلى 900 ألف ريال، وعندما طلبت الرحيل ، قامت ادارة النادي بمساومتي بترك حقي ليوافقوا على رحيلي عن النادي، وحدث معي أشياء غريبة للغاية ومهما قلت فلن أوصف موقفهم الغريب معي، خصوصا أنني كنت متفقا مع ادارة النادي عندما وقعت عقدي مع النادي الموسم الماضي لموسمين، أنه من الممكن الرحيل في أي وقت أو على الأقل الاستفادة مني في صفقة تبادلية ، وللاسف خلفوا وعدهم معي وكان مجرد كلام "في الهوا"  ، وعموما أشكرهم على ذلك لأنني تعلمت الدرس جيدا!!

*لماذا يظهر عليك هذا الحزن؟
** لأنني تعرضت لظلم شديد من ادارة نادي أم صلال، فقد بذلت أقصى جهدي مع الفريق ، وساهمت في تواجده بالمركز الخامس بالدوري بعدما  كان في الماضي ينافس على الهبوط، وبدلا من التكريم وجدت هذا الظلم الشديد والتصرف الغريب منهم، فقد لعبت مع الفريق 21 مباراة في الدوري، ومباراة في كأس الامير من مجموع مبارتين ، ومعظم مباريات كأس النجوم وكأس الشيخ جاسم، وأحرزت وصنعت الكثير من الاهداف المؤثرة في مشوار الفريق.

* وما سبب رحيلك من أم صلال؟
** وجود المدرب الفرنسي بيران، فقد شعرت انه لا يريدني، ولمست ذلك منذ توليه تدريب الفريق قبل نهاية الموسم .

* ماذا حدث معه؟
** لم يحدث من جانبي أي شي، ففي أول مباراة له مع الفريق كانت أمام قطر، وأخرجني بين الشوطين رغم أنني كنت ألعب بشكل جيد، وكان القرار مفاجئا لي ولجميع زملائي أيضا، وبعد ذلك جلست على الدكة في بقية المباريات في الوقت الذي كنت ألعب أساسيا مع المدرب مارشان الذي سبقه.

* هل ذلك سببا مقنعا للرحيل؟
** بالتأكيد سببا مقنعا ، حيث كنت ألعب اساسيا مع الفريق، ثم وجدث نفسي بعيدا ، وكانت لي تجربة سابقة مع بيران قبل ثلاثة مواسم عندما كان يقود الخور، وكان يتجاهلني دون سبب مقنع، وبعد موسم واحد فقط رحلت عن الخور رغم انهم كانوا في البداية يريدون بقائي لكن وقتها قالوا لي أن المدرب لايريدني، وبصراحة لم أصدق ذلك ، لكن بعد تدريبه لأم صلال عرفت أنه السبب في رحيلي عن الخور!!

* هل حدثت مشكلة سابقة بينك وبين بيران عندما كان في الخور؟
** لم تحدث أي مشكلة او خلاف شخصي سواء خلال وجوده في الخور أو حتى بعد تدريبه لأم صلال، لكن يبدو ان هناك شيئا ما في خاطره.

*لماذا اخترت نادي الغرافة بعد رحيلك عن أم صلال؟
** اخترت الغرافة لأنه ناد كبير مثلما قلت لك في البداية، ولم يبخلوا عليّ بأي شيء أبدا، وتعاملوا معي بكل احترافيه عند التعاقد هذه المرة ، وكذلك خلال الموسم قبل الماضي حينما لعبت معهم.

* هل كانت لديك عروض أخرى غير الغرافة؟
** كانت هناك عروض كثيرة أبرزها من الخريطيات، وكنت في طريقي للعب معهم ، لكن لم نصل لاتفاق في بعض بنود العقد، ورغم ذلك أشكرهم جميعا على ثقتهم وسعيهم للتعاقد معي، خصوصا الشيخ خليفة بن ثامر رئيس جهاز الكرة ، ومنصور موسى نائب رئيس جهاز الكرة، الى جانب المدرب الفرنسي مارشان الذي سيقود الخريطيات الموسم المقبل ، وكان يريدني معه.

*في النهاية.ألا تخشى جلوسك على الدكة في الغرافة مثلما حدث من قبل؟
** لا أخشى بكل تأكيد ، وخلال الموسم الذي لعبت له للغرافة لم أغب عن المباريات الا في القسم الاول ، لكن بعد رحيل ميتسو شاركت أساسيا في العديد من المباريات سواء في الاسيوية او الدوري وكأس  الامير، وبصراحة أؤكد مرة أخرى أن مجرد التواجد في ناد كبير مثل الغرافة يعتبر شرفا كبيرا ، ولن أحزن لو لم ألعب أساسيا لأن احترام مسؤوليه يكفيني شخصيا لأنهم يتعاملون باحترافية.

 

اقراء ايضا