الحسين عموتة : كأس الأمير مالها إلا الزعيم

نجح المغربي الحسين عموتة المدير الفني للفريق الكروي الأول لنادي السد في قيادة الفريق لتحقيق إنجاز طال انتظاره بعدما قاد عيال الذيب للوقوف على منصات التتويج واحراز لقب بطولة دوري نجوم قطر بعد غياب 5 سنوات .

ويطمح عموتة إلى أن يعتلي السد منصة التتويج من جديد يوم السبت المقبل حينما يقود الفريق أمام الريان في نهائي أغلى الكؤوس .

وقبل هذه المواجهة المهمة توجه موقع الكأس للمدرب المغربي للحديث معه في العديد من الأمور المتعلقة بالفريق وتطلعاته مع نادي السد وكشف لنا أسرار تفوق عيال الذيب وغيرها من الأمور في السطور القليلة التالية ..

أبرز عناوين الحوار : 

نقدر الرهيب الرياني ولانعاني من عقدة الدور النهائي

أنا الأدرى بظروف الفريق والجاهزية شرط المشاركة في المباريات

قدمت لمنتخب قطر مواهب تصنع الفارق وعبدالكريم خير دليل

الأخطاء حرمتنا من التتويج بكأس سمو ولي العهد

الأنصاري وعبدالرب سيعودان وطموحي حصد كل الألقاب

بداية .. ماهو تقييمك لمشوارك مع السد هذا الموسم  ؟

بكل تأكيد سعيد بالنجاح الذي حققته مع السد في موسمي الأول كمدير فني للفريق حيث نجحنا في الحصول على دوري نجوم قطر بعد غياب 5 سنوات والنتائج التي حققناها كانت رائعة ونجحنا كذلك في الوصول إلى نهائي بطولة كأس سمو ولي العهد .. صحيح لم يحالفنا التوفيق في الفوز بالبطولة ولكن الوصول إلى النهائي أمر طيب ولدينا فرصة يوم السبت المقبل للتتويج بكأس سمو الأمير .

ولكن المباراة ستكون صعبة خاصة انها أمام فريق كبير هو نادي الريان ؟

انت محق فيما تقول والمباراة لن تكون سهلة والريان لديه طموح كبير لإحراز اللقب وهذا حالنا كنادي السد حيث رغبتنا قوية في الفوز بأغلى الكؤوس والحمد لله التحضيرات تسير بشكل جيد للغاية وبدأناها عقب الاجازة التي منحناها للاعبين لمدة 24 ساعة عقب مباراة لخويا في الدور نصف النهائي واستهللنا الاستعدادات بتدريبات خفيفة لقياس ردة فعل اللاعبين ثم اعقبناها برفع النسق التدريبي والذي يستمر حتى المران الاخير والذي سنحاول فيه النزول بالحمل وتهيئة اللاعبين ذهنيا وبدنيا للمباراة التي لا مجال فيها للاخطاء خاصة انها لا تخضع لاي مقاييس او معايير فنية كونها نهائي كأس وهذه النوعية من المباريات دائما ما يكون الفريق الاقل اخطاء هو الاقرب للفوز  واعتقد ان هذا ما تعلمناه خلال مسيرتنا الكروية حيث انه من الممكن ان ترى افضلية لفريق ثم يرتكب خطأ واحدا يكون هو الحاسم في تغيير نتيجة المباراة وحدث ذلك في مباراتنا امام لخويا في نهائي كأس ولي حيث خسرنا اللقب بسبب الاخطاء .

نادي السد لم يحالفه التوفيق في الموسم الماضي في نهائي كأسي ولي العهد والأمير .. ألا تخشى تكرار السيناريو من جديد ؟

لا .. فالظروف مختلفة إلى حد كبير عن الموسم الماضي والسد احرز بطولة دوري النجوم هذا الموسم ولدينا رغبة قوية في الفوز ببطولة كأس الأمير التي تعد آخر البطولات لنا في الموسم الحالي حتى يستمر السد في تحقيق  الانجازات وعلى العموم لا يوجد فريق في العالم مهما كان اسمه يستطيع  الفوز بكل البطولات .

نشعر في كلامك بنبرة ثقة كبيرة .. ماهو مبررها ؟

لأن السد فريق بطولات ونسعى دوما لمواصلة حصد الألقاب ولهذا لقب الفريق " الزعيم " والزعامة لا تأتي من فراغ بل من إنجازات وانتصارات ومن الطبيعي ان يكون لدينا حافز مستمر لحصد البطولات .. والحقيقة أن " جينات " لاعبي السد الوراثية  تجعل من ثقافة الفوز وتحقيق البطولات امر  لابديل عنه  لذلك اتوقع بإذن الله كما هو الحال دائما ان نري نجوما فوق العادة علي ملعب استاد خليفة الدولي يقدمون مستوى واداء رائعا يتوجون من خلاله بأغلى الكؤوس وكأس الأمير مالها إلا الزعيم ان شاء الله .

بالمناسبة .. ماهي طموحات الحسين عموتة مع السد في الموسم المقبل ؟

إحراز كل البطولات ( قالها بثقة كبيرة ) .. لدينا فريق يضم لاعبين أصحاب مستويات فنية وبدنية رائعة وإدارة توفر لنا كل مانريد ولذلك ثقتنا في أنفسنا كبيرة على مواصلة تحقيق الإنجازات خاصة في البطولة الآسيوية حيث سنعود للمشاركة في نسختها المقبلة والحقيقة انني اعتبر نفسي محظوظا لتدريب السد الذي يضم نجوما كبارا مثل راؤول جونزاليس وخلفان ابراهيم ونذير بلحاج وحسن الهيدوس وعبدالكريم حسن ووسام رزق وطلال البلوشي وسعد الشيب وكل الأفراد الموجودين في قائمة الفريق .

البعض يقول أن تواجد راؤول جونزاليس في الفريق صنع الفارق لمصلحة السد هذا الموسم ؟

لا احد ينكر ان تواجد راؤول مع السد حقق اضافة كبيرة للفريق لانه نجم كبير وصنع تاريخا مع منتخب إسبانيا وناديي ريال مدريد وشالكة الألماني وهو لاعب صاحب خلق رفيع وهو قدوة لمجموعة اللاعبين الشباب  ومع ذلك لايمكن ان نختزل فريقا بحجم السد في لاعب واحد لان كرة القدم تعتمد علي الجماعية واذا كان راؤول نجما كبيرا نعتز بوجوده والاضافة التي حققها للفريق إلا أننا يجب ان نكون منصفين أيضا ولانبخس حق بقية اللاعبين والنجوم الآخرين وبكل تأكيد الجماعية الموجودة في نادي السد هي التي ساهمت في تفوق الفريق هذا الموسم ولابد ان اوجه جزيل شكري الى ادارة نادي السد على دعمها الكبير وثقتها في الجهاز الفني واللاعبين طوال الموسم وهو ما كان له اكبر الاثر في استعادة اللقب كما اشكر الجماهير السداوية الوفية التي كانت بالنسبة لنا دافعا وحافزا قويا في كل المحطات الصعبة التي واجهناها واتمنى من المولي عز وجل ان نرسم البسمة على وجوههم بالفوز بكأس سمو الامير .

 ماتعليقك على الانتقادات التي توجه لك من محللي برنامج المجلس خاصة بعد اصرارك على توظيف نذير بلحاج في مركز لاعب الوسط ؟

احترم آراء محللي المجلس ولكن أنا المدير الفني للسد وانا المسؤول الأول عن نتائج الفريق وبكل تأكيد أسعى للنجاح وما كنت سأحقق ذلك وأقود الفريق للفوز بالدوري لو لم أحسن توظيف اللاعبين ونذير ساهم بشكل فعال في فوزنا بالدوري من خلال مركزه الجديد بل وحصل على جائزة أفضل لاعب في أكثر من مباراة وفضلا عن ذلك نجحت في تقديم ظهير ايسر بمواصفات جيدة لمنتخب قطر هو عبدالكريم حسن وهذا الذي كنت اتمنى أن يلتفت إليه المحللون لأني أشعر أيضا بمسؤولياتي تجاه المنتخب وضرورة تقديم لاعبين قادرين على خدمة العنابي ونفس الأمر مع لاعبين آخرين حصلوا على الفرصة هذا الموسم مثل الحارس سعد الشيب وإبراهيم ماجد حسن الهيدوس وعلي أسد والمهدي علي وصالح اليزيدي .

لماذا ابتعد محمد صقر عن حراسة مرمى الفريق  وما سر تألق خلفان ؟

محمد صقر أحد أفضل حراس المرمى الموجودين على الساحة حاليا ولكن هناك معايير لمشاركة أي لاعب في التشكيلة الأساسية حيث لابد وأن يشارك 11 لاعبا فقط في كل مباراة ولذلك لابد ان يشارك اللاعب الجاهز فقط خاصة واننا نسعى لتحقيق الانتصارات ورأيت أن سعد الشيب يقدم مستويات طيبة في التدريبات ومتمسكا بالفرصة في الوقت الذي اهتز فيه مستوى صقر بعض الشيء وكان القرار بمواصلة الدفع بسعد الشيب الذي قدم مستويات طيبة أهلته للعودة لمنتخب قطر  .. أما عن خلفان فهو لاعب موهوب وسجل الكثير من الأهداف وصنع أيضا لزملائه ولذلك نعول عليه الكثير في مواجهة الريان .

هل أضاف يونس محمود شيئا لنادي السد بعد التعاقد معه في يناير ؟

تعاقدنا مع يونس لأننا نثق في قدراته وفنياته وهو مهاجم رائع ومستواه تطور كثيرا وشاهدنا عطاءه الكبير داخل الملعب مع الفريق ولذلك كان وجوده مهما معنا في الفريق ونتمنى ان يحالفه التوفيق في مباراة الريان من خلال التسجيل والمساهمة في قيادة السد لإحرزا كأس الأمير .

هل فريق السد في حاجة الى لاعبين جدد خاصة وان الفريق سيخوض اكثر من بطولة في الموسم المقبل؟

عقب إنتهاء الموسم سيكون هناك تقييما لكل عناصر الفريق خاصة وان مشاركتنا الاسيوية تتطلب وجود عدد كبير من اللاعبين الجاهزين والاكفاء ومن الطبيعي ان يتم تدعيم الصفوف ولكن في حدود احتياجاتنا فقط ويكفي ان اشير الى اننا واجهنا في بعض المباريات هذا الموسم مواقف صعبة بسبب عدم وجود لاعبين جاهزين على دكة البدلاء لاسباب الاصابة والايقافات ولذلك سيعود إلينا محمد عبدالرب وعبدالعزيز الأنصاري الذين أعيرا في يناير الماضي لنادي الخريطيات .

تحدثنا عن الفريق وبقى ان نتحدث عنك وعن مستقبلك مع نادي السد  ؟

حقيقة لا اعرف إذا كنت سأستمر مع نادي السد كمدير فني للفريق في الموسم المقبل أم لا وتعاقدي مع نادي السد هو ارتباط ثقة وود مع جميع مسؤوليه منذ ان كنت لاعبا بالفريق وانا بكل تأكيد سعيد بتواجدي داخل هذا الصرح الكبير الذي يتشرف أي مدرب للعمل فيه  وحينما حضرت الى نادي السد كانت مهمتي الاشراف على القطاعات السنية المختلفة وهذا المشروع الذي نعمل عليه من أجل إيجاد عناصر متميزة من اللاعبين للحفاظ على النجاحات التي نحققها والإستمرار في التتويج بالبطولات وبكل أمانة  اتمنى الاستمرار مع الفريق الأول في الموسم المقبل .

 

 

اقراء ايضا