بالصوت..الكأس توضح حقيقة "الافتراء" في حوار مارشان

طالعنا موقع نادي أم صلال يوم أمس الأحد بخبر يفيد نفي الفرنسي مارشان مدرب الفريق السابق للحوار الذي نشرناه أول أمس له وكان تحت عنوان" أقالوني من أم صلال بعدما جعلته مثل برشلونة".

وادعى موقع أم صلال أننا حرّفنا الحوار ووضعنا اسم برشلونة ليكون فيه نوعاً من الاستهزاء لنادي أم صلال!!!

بل وقال الموقع أن المدرب الفرنسي خلال لقاءه "المسجل صوتيا" معنا لم يذكر فيه لفظ "برشلونة" ، وأنه قد تم تحريف معظم الكلمات والجمل.

ولأن قراؤنا الأعزاء يعلمون مدى مصداقية موقع "قناة الكأس" دائما فإننا حرصنا على توضيح الصورة والتأكيد للمدرب ومسؤولي أم صلال على أننا نؤدي واجبنا المهني فقط دون النظر لأي أمور أخرى.

ولذلك حرصنا على نشر المقطع الصوتي الذي شهد ذكر المدرب لاسم برشلونة دون أن نذكر أي شيئ من طرفنا.

وقال مارشان بالحرف الواحد: بالنسبة لطريقة اللعب هذه من  المرات القليلة التي أدرب فيها فريقا يلعب بهذه الطريقة الجيدة ، فالفريق منضبط تكتيكيا ولديه نضج في طريقة نقل الكرة ، ووصل الأمر في بعض المباريات لتكون على طريقة برشلونة مع حفظ المقامات، وحتى لاعبي الدفاع أيضا لم يكونوا أيضا يقومون بتشتيت الكرة بل كان يتم بناء الهجمة بشكل منظم، وكل من شاهد أم صلال هذا الموسم يدرك أن الفريق يلعب بطريقة جماعية جيدة.

المثير للدهشة أيضا أن الزملاء في جريدة ستاد الدوحة سبق وأن أجروا حوارا مع مارشان وتم نشره عقب حوارنا معه وجاء فيه هذه الكلام  بعدما سألوه : هل كنت تتوقع هذا القرار قبل وقوعه أم لا؟

    ورد مارشان بقوله: في الحقيقة كانت مفاجأة بالنسبة لي، لم أكن أنتظر أن تقع إقالتي بهذا الشكل فقد قمت بواجبي على رأس الجهاز الفني لأم صلال بكل تفان وجدية منذ بداية الموسم، وقد نجح الفريق في الابتعاد عن الهبوط بعد أن اضطر في الموسم المنقضي لخوض مباراة فاصلة من أجل ضمان بقائه في الدرجة الأولى، وعلى صعيد الأداء، قدم الفريق مستويات مميزة جدا، حيث أصبح لنا طابعنا الخاص الذي يعتمد على التحكم بالكرة وفرض أسلوبنا على الفرق المنافسة والتدرج بشكل منظم نحو الهجوم، وهي فلسفة تحاكي ما يقدمه نادي برشلونة الإسباني مع الفارق بكل تأكيد، فنحن قدمنا كرة هجومية في حدود إمكاناتنا وأغلب المراقبين أشادوا بأسلوبنا.   
 

لسماع الفقرة التي شبه فيها مارشان أداء مدافعي أم صلال بالبرشا يرجى مطالعة ملف الصوت في الأسفل.

اقراء ايضا