كالديرون: لا نفضّل خوض مباراة الكويت..ولكن

قال الأرجنتيني كالديرون مدرب منتخب البحرين ان وصول فريقه لنصف نهائي بطولة خليجي 21 يعتبر معجزة في ظل الظروف الحالية التي يمر بها حاليا ، حيث يقود الفريق منذ شهرين ونصف فقط.

وتحدث كالديرون في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم استعدادا لمباراة الغد مع الكويت لتحديد المركز الثالث والرابع،وقال: اعتقد ان شهرين ونصف من العمل ليس كافيا للتجهيز لخوض بطولة هامة مثل كأس الخليج، لكن ما حققنا يعتبر معجزة ، حيث كنا الأقرب للوصول للمباراة النهائية لكن خسرنا بركلات الترجيح.

وحول مباراة الغد مع الكويت ، قال كالديرون أنها تعتبر من نوعية المباريات التي لا يفضل الكثيرين خوضها ، حيث يكون الاحباط مسيطرا على الفريقين اللذين كان على بعد خطوة من الوصول للمباراة النهائية، لكن هذه طبيعة كرة القدم، حيث يجب حسن التعامل مع الموقف ، سواء الفوز أو الخسارة.

وأشار مدرب البحرين إلى أنه رغم كل الظروف المحيطة بالمباراة، لكن فريقه سيخوضها بكل قوة على أنها مباراة نهائية مثل بقية المباريات الماضية.

وأضاف: فريقي في موقف خاص حاليا حيث خاض 4 مباريات قوية خلال 10 ايام فقط ، وظهر في الدقائق العشرين في مباراة العراق مدى تأثر الفريق بالارهاق، ولذلك سيكون هناك تغيير 10 لاعبين في التشكيل الأساسي خلال مباراة الكويت، حيث أن اللاعبين مرهقون وفي حالة حزن شديدة ولذلك سيتم حدوث تغييرات في صفوف الفريق للحفاظ على اللاعبين بدنيا لأنه ربما يتعرضوا للاصابات ،مشيرا إلى أن ذلك في الوقت نفسه يأتي ضمن مخطط تحضير فريق للمستقبل لمنتخب البحرين.

وتوقع كالديرون ان يكون مستقبل منتخب البحرين جيدا بشرط ان يكون هناك تنظيم للمرحلة المقبلة من الاتحاد البحريني ، مشيرا الى أنه اذا كان لديهم خطة مستقبلية ، وأرادوا بقائه واعطائه متسع من الوقت للعمل ، سيكون سعيدا بذلك ، وسيحاول تنفيذ تلك المخطط.

وحول مشكلة اهدار الفرص للاعبي البحرين، قال كالديرون أن الوصول للمرمى كثيرا والاهدار يدل على اللعب الجماعي الجيد، لكن يجب العمل من اجل اصلاح هذا العيب ، كما سأستمر في البحث عن لاعبين جدد للفريق.

وبخصوص أن تلك المشكلة نقص تدريبي أم عيبا في اللاعبين، قال كالديرون أنه في تلك الوقت القصير لي مع الفريق يعتبر عيبا تدريبيا  مني ، لكن بمرور الوقت اذا استمر ذلك مستقبلا ، سيكون المشكلة في اللاعبين.

اقراء ايضا