وليد علي: الكرة الكويتية في خطر ويجب أن نتعلم من قطر

 انفجر بركان الغضب لدى وليد علي نجم منتخب الكويت عندما سألناه "ما الذي يحتاجه الكويت لتخطي عقب الامارات المرشح الأول للفوز بخليجي 21 المقام بالبحرين حاليا".

"وليد علي" أطلق العنان لنفسه وتحدث مع موقع "قناة الكأس" في أمور كثيرة ومشاكل عديدة تعاني منها الكرة الكويتية، ونلخص أبرز ما قاله وليد في تلك العناوين: 

الكرة الكويتية ينقصها الكثير..وتحتاج للتغيير

نلعب في منشآت من الستينات ويطالبوننا بحصد البطولات

الحسد أضاع الكرة الكويتية والمواهب الضحية

حبنا للكويت ليس كافيا ولابد من التطوير للتألق عالميا

الكويت لا تقل عن بقية دول الخليج لكن بأرض الواقع أقل بكثير

في الكويت فقط راتب لاعب المنتخب مثل لاعب الدرجة الثانية

المنتخب الاماراتي مستواه ثابت ويتميز بأنه يلعب ويكسب

نحن المرشح الأخير للفوز بخليجي 21

خليجي 21 وصل لمرحلة "الفائز مولود والخاسر مفقود"

وهذه تفاصيل الحوار :

 * في البداية..كيف ترى مواجهة الامارات في نصف نهائي خليجي 21؟

** بالتأكيد ستكون صعبة للغاية لأن المنتخب الاماراتي بات المرشح الأول للفوز بالبطولة الخليجية ، وأرى أنه يستحق ذلك بالفعل ، فهو الوحيد في البطولة الذي كان مستواه ثابتا في المباريات الثلاث التي خاضها حتى الآن ، فهو يلعب ويكسب ، وهذا في حد ذاته أمر صعب ، لأنه ربما أي فريق يلعب دون أن يكسب ، والعكس صحيح، لكن عندما تجمع بين اللعب والفوز ، فهذا يدل على قوة المستوى.

*من وجهة نظرك ما هي مواطن القوة في الفريق الاماراتي؟

** الفريق كله متميز ، واللاعبون يؤدون بجماعية ، وهذا نتاج استقرارهم لفترات طويلة معا ، سواء منذ وجودهم مع منتخب الشباب أوالاولمبي ثم حاليا المنتخب الأول، فهناك تجانس بين اللاعبين حيث يعرفون فكر المدرب مهدي علي جيدا.

*إذا كان منتخب الامارات لديه مواهب وعناصر جيدة ، فالمنتخب الكويتي حامل اللقب لديه مقومات للفوز أيضا..فكيف ترى ذلك؟   

** عندما ننظر للأمر بواقعية سنجد أن منتخبنا المرشح الاخير من بين الأربعة للفوز باللقب بين الامارات والعراق والبحرين صاحب الأرض والجمهور، وعموما فقد درسنا المنافس جيدا ونتمنى التوفيق للوصول للنهائي.

*ما الذي يحتاجه منتخب الكويت للفوز على الامارات؟

** اذا تحدثنا عما ينفصنا ستجد الكثير والكثير ، فلا مجال للمقارنة بين مايحدث في الامارات والكويت.

*ماذا تقصد؟ 

** ينقصنا الكثير لنكون مثل بقية الدول المجاورة في الخليج ، فما يحدث حاليا في الكرة الكويتية مجرد اجتهاد فقط من اللاعبين  والمسؤولين ، فالكويت تحتاج تطبيق الاحتراف لأن اللاعبين مظلومون كثيرا ، فليس هناك منشآت رياضية ولا تطبيق للاحتراف ، حيث من المفترض أن يكون اللاعب متفرغا لكرة القدم مثل بقية الدول لكننا في الكويت مازلنا بعيدين عما يحدث حولنا.

*ولماذا لا تتطورن مثل بقية الدول خصوصا أن الكويت لا تقل ماديا عن بقية الدول الخليجية مثل قطر والامارات ؟

** بالطبع لسنا أقل منهم ماديا ، لكن رياضيا أقل بكثير، فليس لدينا بنية تحتية في الكويت ولا منشآت ولا أكاديميات لتنمية المواهب الصغيرة ، فلك أن تتخيل أننا حتى الآن نلعب على منشآت تم انشاؤها منذ الستينات من القرن الماضي ، مما أثر سلبا على اللاعبين، فالمواهب تقتل بسبب الاصابات التي تطارد اللاعبين نتيجة سوء أرضية الملاعب ، فليس لدينا  مخطط للتنمية والتطوير ، فهناك العديد من الدول بات لديها منشآت رياضية مثل المزارات السياحية ، ويجب أن نتعلم من دولة مثل قطر التي باتت لديها قدرة كبيرة على تنظيم اي بطولة والابداع فيها بسبب الاهتمام بالمنشآت الرياضية والبنية التحتية.

*كيف تكون دولة مثل الكويت متأخرة بهذا الشكل في ظل وجود شخصيات قوية مثل الشيخ أحمد الفهد وشقيقه الشيخ طلال الفهد؟

**  قلت لك أن الأمور حاليا تسير باجتهادات شخصية ، ولن يستطيع احمد الفهد أو طلال الفهد التطوير بمفردهما ، فالأمر يحتاج تدخل الحكومة والسعي بجدية للتطوير ، وأرى ان الحسد وراء ضياع الكرة الكويتية.

* ماذا تقصد من ذلك؟

**أرى أن كل جيل من أجيال الكويت لا ينظر الا لنفسه فقط ،دون الاهتمام بالآخرين، ولا يعمل أحد من تلك الاجيال لخدمة مصلحة البلد ، فاللاعب عندما يكون محترفا ومتفرغا للكرة سيعطي أداءا أفضل ويكون ذهنه صافيا ، بينما الآن اللاعب يعاني من مشكلات في وظيفته أو دراسته بسبب الكرة ، وفي النهاية الكرة لا تفيده كثيرا مثل بقية لاعبي المنتخبات التي نواجهها ونتفوق عليها ، فهل تصدق أن راتب لاعب المنتخب الكويتي الذي يخوض ما يقرب من 60 مباراة سنويا يبلغ 400 دينار شهريا مثل أي لاعب في الدرجة الثانية أو أي لاعب لم يشارك في دقائق قليلة، فهل هناك احتراف في العالم يساوي بين اللاعبين، أم  لابد أن يأخذ كل لاعب على قدر موهبته؟

*مازلت تتكلم وأنت تشعر بألم شديد..فلماذا لا تكن هناك وقفة جادة من اللاعبين؟

**الأمر ليس بأيدينا ، والحكومة يجب أن تتحرك بسرعة ، ودولة الكويت من المفترض أن تكون كبيرة رياضيا ، فنحن لدينا جمهور كبير يزحف خلفنا دائما ، مثلما نجد حاليا في خليجي 21 بالبحرين ، وأحزن كثيرا عندما أرى دولا كثيرا تعطي للاعبيها ماديا أكثر مما يعطونها رياضيا ، بينما نحن في الكويت نحب بلدنا ونعطيها كل شئ ، وفي النهاية لا نجد شيئا، لكن عندما نخسر نتعرض للذبح والانتقادات، ودعني أسألك: هل حبك لبلدك سيكفي لتعمل بدون مقابل مادي؟.

*كيف ترى الجيل الحالي للمنتخب الكويتي؟ 

**من أكثر الأجيال المظلومة في الكرة الكويتية، فلينا جيل كبير ، يضم مواهب جيدة تسعى لخدمة الكويت ، لكن يحتاج للرعاية والاهتمام أكثر من ذلك، لأن اللاعب الكويتي متميز بالفطرة، واذا وجد الرعاية كاملة ، سيصل للعالمية.

*هل كل تلك المشكلات في الكرة الكويتية هي التي دفعتك لخوض تجربة الاحتراف في الاستقلال الايراني؟

**بالفعل فقد خضت تجربة قصيرة مع الفريق الايراني ، حيث كنت أريد تذوق طعم الاحتراف ،لكن لم يكتب للتجربة الاكتمال بسبب حدوث مشاكل مادية ،حيث ماطلت ادارة النادي في دفع المقابل المادي، مما دفعني للرحيل والعودة للكويت.

*في النهاية..هل مازالت لديك النية للرحيل عن نادي الكويت لخوض تجربة الاحتراف؟

**بالطبع النية موجودة ، ولن أرحل الا عندما يصلني عرضا مناسبا يليق بي وبنادي الكويت .

 

اقراء ايضا