لاعبو لخويا: الفوز على السد فتح الطريق نحو الدرع

اتفق لاعبو لخويا على أن فوزهم على السد كان نقطة الانطلاق نحو منصة التتويج والفوز بلقب بطل دوري نجوم قطر لكرة القدم للعام الثاني على التوالي.

وقال لاعبو لخويا في تصريحات خاصة لقناة الكأس عندما حل الفريق ضيفا على برنامج المجلس مساء الجمعة عقب التتويج بالبطولة رسميا (شعرنا بنوع من الارتياح بعد الفوز على السد في الدور الثاني وبات لدينا شعور بأن البطولة اقتربت من الفريق.

وقال عادل لامي (عقب الفوز على السد شعرت مع زملائي بأن الفريق اجتاز العقبة الأهم في رحلة الدفاع عن اللقب.

واتفق معه الكوري الجنوبي نام تي وقال (نعم كانت مباراة السد مهمة في رحلة التتويج ولكن الفريق لعب مباريات قوية كثيرة، وكان المشوار صعبا وهدفنا الحالي هو الحفاظ على اللقب في الموسم المقبل والتتويج باللقب للعام الثالث على التوالي، واشعر بسعادة كبيرة للأجواء التي اعيشها هنا في الدوحة مع الفريق.

وبدوره اضاف قائد الفريق بكاري كونيه جوا من المرح والبهجة خلال الرنامج حيث يتمتع بروح الدعابة ورقص كثيرا على أغنية تتويج الفريق التي كانت تعرض مع كل فاصل، وعبر كونيه عن سعادته بالفوز باللقب.

وتباينت آراء لاعبي لخويا عن أكثر اللاعبين المؤثرين في مسيرة التتويج واختار بعضهم المدافع الجزائري مجيد بوقرة فيما اختار آخرون الكوري نام تي ووصفوا انضمامه للفريق بعلامة فارقة في الموسم الحالي، فيما اشار البعض إلى أن جهود القائد كونيه كان لها دور كبيرا في التتويج لخبرته العريضة وقيادته الرائعة للفريق.

اقراء ايضا