مورا: رحيلي عن الريان لم يفاجئني !!

يعتبر البرازيلي "موسيس مورا" من أبرز المدافعين الذين تركوا بصمة قوية في دوري نجوم قطر في الفترة الأخيرة، خلال تواجده مع نادي الريان.

وجاء رحيله عن قلعة الرهيب قبل يوم واحد من إغلاق باب الانتقالات الشتوية الماضية ، بمثابة مفاجأة ، خصوصا لوسائل الإعلام ، لاسيما أن مدرب الفريق أغويري صرح في وقت سابق باستمرار جميع المحترفين.

وفيما يلي أبرز العناوين.

** الريان لم يتركني لسوء مستواى ولست حزينا لاستغنائه عني

** أدرس عروضا برازيلية وروسية لكن عودتي لأوروبا الخيار الأول

** رفضت عروضا خليجية أثناء تواجدي بالريان..ومن الصعب العودة لقطر

** نهائي كأس الأمير 2011 أبرز مباراتي مع الرهيب

** تاباتا ساحر الملاعب القطرية..ولخويا فريق متكامل

** انتظروا الريان في دوري أبطال اسيا..وفوزه ببطولة محلية وراد

 

النجم البرازيلي اختص موقع قناة الكأس بهذا الحوار  الذي تحدث فيه عن جميع الكواليس والأسرار التي سبقت تلك اللحظات.

وفيما يلي نص الحوار:

في البداية.. كيف ترى رحيلك عن نادي الريان؟

  • ما حدث أمر وارد في كرة القدم ، وأعتقد أن رحيلي لم يأت بسبب سوء مستواى الفني ، بل كان لظروف فنية في الفريق ، نظرا لحاجته لضم مهاجم محترف لتدعيم صفوفه قبل خوض منافسات دوري أبطال اسيا.

هل ما حدث كان مفاجأة ، خصوصا أن التصريحات في الريان أكدت خلال تلك الفترة استمرار جميع المحترفين؟

  • رحيلي لم يكن مفاجأة لي ، فقد كنت أعلم أنني سأرحل ، حيث تحدثت معي إدارة النادي عن استراتيجية الفريق في الفترة المقبلة ، خصوصا بعد التعاقد مع المدافع ماركوني الذي يلعب كمواطن ، فضلا على المدافع ناتان محترف الرديف.

مادمت تعرف أنك سترحل ، لماذا لم تنضم لأي ناد ؟

  • الأمر ظل معلقا حتى آخر يوم بسبب عدم التعاقد مع الجدد إلا قبل يوم من انتهاء باب الانتقالات ، وبالتالي كان مصيري معلقا.

ألم تتلق عروضا لترحل فور استغناء الريان عنك؟

  • كانت ولازالت لدى عروض ، وفضلت التمهل في حسمها ، خصوصا أنها من أندية برازيلية وروسية ، وتلك الأماكن يمكن الانضمام لأي ناد فيها في الفترة المقبلة.

هل حصولك على مستحقاتك المالية لنهاية الموسم وراء عدم شعورك بالحزن مما حدث؟

  • ليس لموضوع مسحتقاتي المالية أي دخل في عدم شعوري بالحزن ، فلاعب الكرة أكثر ما يفيده الاستمرار في ممارسة اللعبة ، وعدم الجلوس بدون ناد ، وما رأيته خلال مشواري مع الريان الذي استمر لمدة عام ، يجعلني ألتمس العذر لمسؤوليه ، فمصلحة الفريق لابد أن توضع في الاعتبار. 

هل من الممكن أن تتمهل  وتنتظر مع بداية الموسم الجديد وتنضم لأي فريق في قطر؟

  • رغم سعادتي خلال الفترة التي قضيتها في قطر ، إلا أنه سيكون من الصعب الاستمرار للموسم المقبل ، لأنه مازال هناك وقت طويل ليبدأ الموسم الجديد ، ومن الصعب علىّ الاستمرار خلال تلك الفترة بدون ناد ، وأؤكد حبي واحترامي الشديد لقطر ، ولكل من فيها ، حيث قضيت عاما رائعا في هذا البلد

هل من الممكن أن نعرف أسماء الأندية التي تفاوضك ؟

  • سيكون من الصعب في الوقت الحالي ، حتى لا تتأثر المفاوضات سلبا ، وأؤكد أنني سأحسم هذا الموضوع قريبا ، حيث أنني لا أريد الاستعجال ، نظرا لرغبتي في العودة للعب  في أوروبا مرة أخرى، وأحب الإشارة إلى أنني تلقيت عروضا خليجية أثناء تواجدي مع الريان ، لكن لم أفكر فيها نهائيا لحبي واحترامي للريان.

ما تقييمك لمستواك الفني خلال العام التي تواجدت فيه بنادي الريان ،وهل استفدت فنيا؟

  • استفدت كثيرا خلال تلك الفترة ، وهذا كان عكس ما سمعته قبل القدوم لدوري النجوم، حيث قيل لي أن اللعب به سهل ، خصوصا بالنسبة للمحترفين ، لكن خلال وجودي كانت هناك منافسة قوية بين كل الفرق .

بعيدا عن امورك الشخصية ..كيف ترى مستوى الريان هذا الموسم مع المدرب أغويري؟

  •  الفريق يلعب كرة جيدة ، لكن يعاني من سوء الحظ ، بسبب كثرة التعادلات ولعنة الاصابات ، حيث حقق الفريق تعادلات كثيرة ، خلال 16 مباراة ، وما يبين قوة الفريق ، عدم خسارته إلا مبارتين فقط ، وفوزه على اندية كبرى مثل السد.

هل مستوى الفريق مع اغويري أفضل من أتوري ، وما الفارق بينهما؟

  • كلا المدربين جيدين ، وله طريقته الخاصة ، وهي تتناسب مع الفريق ، وأرى أن الفارق بين مستوى الفريق الموسم الماضي والحالي ، ان الريان في هذا الموسم ، عاني من كثرة الاصابات وسوء الحظ.

كيف ترى فرصة الريان في الفوز ببطولة محلية ، خصوصا انه حامل لقب كأس الأمير؟

  • بالنسبة للمنافسة على الدوري ، قد تكون صعبة ، لكن فرصته قوية في التواجد بالمربع الذهبي ، ومن ثم المنافسة على كأس سمو ولي العهد ، وكذلك المنافسة على الاحتفاظ بكأس سمو الأمير، فالفريق يضم لاعبين مميزين ، وبمرور الوقت المستوى يتحسن.

كيف ترى مباراة الريان والعربي الجمعة المقبل؟

  • المباراة ستكون صعبة على الفريقين ، فهي كلاسيكو الكربة القطرية ، وبالطبع أتمنى فوز الريان ليؤكد تفوقه وتواجده في المربع الذهبي ويتقدم أكثر للأمام في جدول الترتيب.    

كيف ترى المنافسة على لقب الدوري، وما هو الفريق الأقرب لنيل الدرع؟

  • لا شك في ان لخويا يعبتر الأقرب للفوز بالدرع ، فهو فريق متكامل ويضم كوكبة من اللاعبين ، ولديهم البديل المناسب، وفي الوقت نفسه ، فإن فرصة السد قائمة أيضا في المنافسة.

ما توقعاتك لمشاركة الريان في دوري ابطال اسيا هذا الموسم؟

  • أتوقع ان يؤدي الفريق بشكل جيد، ويذهب بعيدا ، فقد كانت المشاركة في العام الماضي فرصة للاعبين لاكتساب الخبرات ، بعد الغياب الطويل عن تلك المشاركات ، اعتقد أن ذلك سيكون عاملا ايجابيا في المشاركة هذا الموسم ، لاسيما أن الانسجام زاد بين اللاعبين.

من هو اللاعب الذي أعجبك في الدوري القطري؟

  • أجاب موسيس بدون تردد ، وقال : إنه اللاعب البرازيلي تاباتا المحترف في الريان ، فهو ساحر الملاعب القطرية ، واداؤه يبهر المنافسين قبل الجماهير ، ولا أقول ذلك لأنه صديقي ، بل لأنه يستحق ذلك.

في النهاية.. ما هي أفضل مباراة لعبتها مع الريان؟

  •  جميع المباريات التي لعبتها كانت جيدة ، فلم أدخر أي جهد طوال تواجدي مع الريان ، لكن تبقى مباراة الغرافة في نهائي كأس الأمير الموسم الماضي الأهم والأبرز ، فقد كان الفريق متماسكا وادى بشكل جيد ، وفزنا ببطولة هامة وغالية علينا.   

اقراء ايضا