ديوكو: الدوري القطري لا يوجد به فريق كبير

يلقبونه في بلاده " ملك الصندوق"  لأنه يجيد التحرك داخل منطقة الجزاء  ويهوى هز شباك المنافسين، وعندما أتى لدوري نجوم قطر ، واصل ممارسة هوايته ،وأحرز 6 أهداف في سبع مباريات من عمر المسابقة حتى الآن، ومن مجموع 10 أهداف أحرزها الأهلي في المسابقة.

إنه الكونغولي "آلان ديوكو" المحترف في النادي الأهلي ، الذي خطف الأضواء في أول ظهور له بدوري النجوم ، وترك بصمة قوية في المباريات الماضية، كان آخرها إحراز هدفين قاد بهما العميد للفوز على الجيش.

 موقع قناة "الكأس" أجرى حوار خاصا مع النجم الكونغولي "ملك الصندوق" ، وأباح لنا بالعديد من الأسرار بخصوص تألقه وأحلامه وطموحاته ورؤيته لمستوى الأندية في دوري نجوم قطر.

وإليكم في البداية أبرز عناوين هذا الحوار.
 

  • أغلب أندية الدوري مستواها متقارب وصعب التنبؤ بالبطل
  • الأهلي تطور كثيرا وأصبح قادرا على الفوز بالدوري
  • الأهلي حقق الانتصارات لأن سيموندي وضع تكتيك مناسب للاعبين
  • أهدافي مع العميد ليس "صدفة" والراحة النفسية والاجتهاد سر تالقي
  • أسعى للفوز بلقب هداف الدوري..ولكن
  • أتمنى تحقيق انجاز مع الأهلي قبل الرحيل
  • اللعب في أوروبا أبرز طموحاتي والتألق مع الأهلي أولى خطواتي
  • أخرست ألسنة المنتقدين في الكونغو لاختياري الاحتراف بالدوري القطري

   وإليكم نص الحوار.

* في البداية.. ما سر تألقك في الفترة الأخيرة؟
** الحمد لله على ذلك التألق الذي أرى أنه لم يأت بالصدفة ، بل تحقق بفضل التوفيق والعمل الجاد والاجتهاد في التدريبات والتركيز ، فضلا على مساعدة زملائي في الملعب ، فضلا على الاستقبال الجيد من مسؤولي النادي ، مما جعلني أشعر براحة نفسية تامة لأن الأجواء العامة في النادي بشكل خاص وفي قطر بشكل عام مبشرة بالخير ودفعتني للتألق.
 
*ألم تجد صعوبات في بداية مع الأهلي؟
**بالطبع وجدت صعوبات كثيرة من حيث التأقلم مع زملائي والأجواء في الفريق وكذلك الطقس، لاسيما انني أخوض تجربة الاحتراف للمرة الأولى ، لكنني سعيت جاهدا على التخلص من كل الصعوبات حتى أحقق طموحاتي مع العميد.
 
*أحرزت 6 أهداف مع الأهلي حتى الآن، فهل تسعى للفوز بلقب هداف الدوري؟
**لاشك في ان ذلك حلم كبير يروادني ، خصوصا أن ذلك الأمر لو تحقق سيصبح شيئا ممتازا للغاية في أول مواسمي بالدوري القطري، لكن أعتقد في المقام الأول أنني أسعى لإحراز أهداف تكون مفيدة للأهلي ويحقق بها الانتصارات ، ليعود لمكانته الطبيعة بين أندية الدوري.

*ماذا عن طموحاتك المستقبلية في الاحتراف ، وهل تسعى للعب في أندية أخرى في قطر أو الانتقال لمكان آخر؟

** كما قلت لك في البداية أنني سعيد للغاية بالتواجد في دولة قطر، وأشعر براحة نفسية، وأتمنى البقاء هنا ، لكن عموما هذا الأمر مؤجل رغم أنني لدي طموحات كثيرة في مسيرتي الاحترافية، فعمري 24 عاما ، وأمامي مشوار طويل ومازال لدى الكثير لأقدمه مع الأهلي بشكل خاص ومسيرتي الاحترافية بشكل عام ،حيث انني عندما خرجت من الكونغو وضعت أمامي طموحات معينة أسعى لتحقيقها، لكن بشكل عام كل التفكير في الأمور المستقبلية مؤجل لحين تحقيق انجاز مع العميد قبل اتخاذ قرار الرحيل لخوض تجربة أخرى. 

*نأتي للحديث عن مستوى الأهلي..كيف ترى الفارق بين مستوى الفريق مع المدرب الحالي سيموندي والمدرب السابق عبد الله مبارك؟.

** أرى أن مستوى الفريق تحسن كثيرا ، فالفريق مع عبد الله مبارك كان يؤدي جيدا دون أن يفوز ، حيث كانت تحدث بعض الأخطاء الدفاعية ، وخسرنا مبارتين امام الريان وقطر كان الفوز فيهما في متناول ايدينا، وعندما أتى سيموندي عالج هذه الأخطاء فحقق الأهلي الانتصارات.

 

 * باعتبارك أحد اللاعبين في الأهلي..ما هو الفارق الفني بين المدربين؟

** كماقلت لك فإن سيموندي يعالج الأخطاء التي تظهر، كما انه وضع التكتيك المناسب لإمكانات اللاعبين، ووظفهم في الملعب بالشكل الذي يتماشى مع إمكاناتهم الفنية، كما أن اللاعبين كانوا بحاجة إلى الثقة ، ومنحنا المدرب سيموندي تلك الثقة.

*بعد هذا التطور في مستوى الأهلي وتحقيق انتصارين متتالين..كيف ترى مسيرته في الدوري؟ 

** مستوى الفريق في تحسن مستمر ، وسيكون أفضل بمرور الوقت ، حيث يضم الفريق لاعبين مميزين، وهدفنا الوصول لأبعد مكان واحتلال مركز متقدم في جدول الدوري. 

** ما انطباعك عن الدوري القطري؟

*المنافسة قوية للغاية ، والمستوى متقارب بين أغلب الأندية ، فمن خلالي تواجدي هنا طوال الفترة الماضية وجدت انه لا يوجد فريقا كبيرا أو مسيطرا بين بقية الفرق، بمعني انه لايوجد فريق يفوز على طول الخط ، فكل الفرق تفوز على بعضها البعض، وأعتقد أن هذا سر قوة الدوري. 

*هل يمكن ان ترشح فريق للفوز بالدوري؟

** من الصعب التنبؤ بهذا الأمر ، فالمسابقة مازالت في البداية ، كنا أنه من الصعب التنبؤ بنتيجة مباراة ، فما بالك بترشيح فريق يمكنه الفوز باللقب.

* هل معنى كلامك أن الأهلي بعد صحوته يمكنه الفوز بالدوري؟

** ولم لا ، فكل شيئ وارد في كرة القدم ، فلو كان الفريق قد حقق الفوز أمام الريان وقطر لكان في المربع الذهبي حاليا وينافس على المقدمة. 

*ماذا عن دورك مع منتخب بلادك؟

** أشارك بانتظام مع المنتخب ، وأحرزت هدفين في آخر مباراة أمام منتخب سوازيلاند ضمن تصفيات كأس العالم 2014، وأرى أن تواجدي بالدوري القطري والتألق مع الأهلي حاليا كان له أثر ايجابي على مستواى الفني، حيث تألقت أيضا مع المنتخب ومن ثم رددت على بعض الانتقادات التي تعرضت لها عندما تركت فريق مازيمبي الذي كان بطلا لافريقيا في اخر سنتين ولعب في كأس العالم للأندية، والحمد لله ان اختياري للاحتراف في الدوري القطري كان قرار موفقا. 

* في النهاية هل تريد أن تقول شيئا؟

** أشكركم على هذا الاهتمام وأشكر قناة الكأس على إلقائها الضوء على لاعبي الدوري القطري لن ذلك يمنحهم حافز أكبر ، وأحب أن أقول أن الجماهير في الكونغو تحرص على متابعة قناة الكأس لمشاهدة مبارياتي في الدوري القطري.   

اقراء ايضا