المنتخب اليمني يتراجع مركزين بالتصنيف الدولي الجديد

تراجع تصنيف المنتخب اليمني مركزين في التصنيف الدولي الأخير لفيفا لشهر يونيو الجاري، الصادر اليوم الخميس عن الاتحاد الدولي لكرة القدم، إذ حل في المركز الـ153 عالمياً بعد أن كان قبلها في المركز الـ151، وبات متراجعا أيضا في التصنيف الآسيوي إلى المركز الـ28، كما تأخر في قائمة تصنيةأةف المنتخبات العربية إلى المركز الـ20.  ى
ويرجع سبب تأخر وتراجع تصنيف المنتخب اليمني دوليا إلى سوء نتائجه في الاستحقاقات الأخيرة، وكان قد تلقى خسارتين مؤخرا خلال يونيو الجاري في التصفيات النهائية المؤهلة لنهائيات كأس آسيا 2023 ضمن منافسات المجموعة الثانية التي أقيمت في منغوليا، إذ خسر من منتخب فلسطين 0 - 5 ومن منتخب منغوليا 0 - 2، وتعادل مع منتخب الفلبين 0 - 0 ليحل في ذيل ترتيب مجموعته بنقطة وحيدة.
هذا وتصاعدت الانتقادات في الشارع الرياضي اليمني بعد إعلان التصنيف الدولي الجديد من قبل "فيفا"، ووجهت الانتقادات نحو الاتحاد اليمني لكرة القدم الذي اعتبرته الأصوات المنتقدة الرافضة، انه السبب الرئيس في هذا التراجع المستمر بالتصنيف الدولي خلال الأعوام الأخيرة، مطالبة بضرورة الوقوف بمسؤولية أمام الأسباب ومعالجتها، والعمل على تطور مستوى ونتائج المنتخب اليمني في الاستحقاقات القارية والدولية، والحرص على خوضه للمباريات الدولية الودية في فترات الاعداد تحديدا في أيام الفيفا، أسوة ببقية المنتخبات المنافسة له، والذي يساعد على التقدم في التصنيف الدولي.
 

اقراء ايضا