القطرية تتعاون مع 4 شركات طيران خليجية لتسيير رحلات يومية إلى الدوحة خلال كأس العالم FIFA قطر 2022

أعلنت الخطوط الجوية القطرية، اليوم، عن التعاون مع 4 شركات طيران خليجية لتسيير رحلات يومية مباشرة لنقل المشجعين من المدن الخليجية إلى الدوحة، بشكل يومي، خلال كأس العالم FIFA قطر 2022 لتمكين المشجعين من حضور المباريات والاستمتاع بتجربة استثنائية.

ووقعت "القطرية" مذكرة تفاهم مع كل من خطوط "فلاي دبي" والخطوط الجوية الكويتية، والطيران العُماني، والخطوط الجوية السعودية، لتسيير الرحلات اليومية المباشرة للذهاب والعودة خلال 24 ساعة من وإلى الدوحة.

وبموجب الشراكة، التي تأتي في إطار التزام "القطرية" بإنجاح كأس العالم FIFA قطر 2022، سيتمكّن عشّاق كرة القدم في الكويت وسلطنة عُمان والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة من حجز رحلاتهم المباشرة ليوم واحد لحضور المباريات في اليوم ذاته، والاستمتاع بالأجواء الاستثنائية التي ستعيشها دولة قطر خلال البطولة.

كما تم الاعلان عن أن مجمل عدد الرحلات يومياً إلى الدوحة خلال كأس العالم FIFA قطر 2022 هو 168 رحلة يومياً سيكون على النحو التالي: 60 رحلة يومياً لشركة فلاي دبي من دبي بما يعادل 30 رحلة بالتناوب، و 48 رحلة يومياً للطيران العماني من مسقط بما يعادل 24 رحلة بالتناوب، و 40 رحلة يومياً للخطوط الجوية السعودية من الرياض وجدة بما يعادل 20 رحلة بالتناوب ، و 20 رحلة يومياً للخطوط الجوية الكويتية من الكويت بما يعادل 10 رحلات بالتناوب.

وستنطلق عملية بيع تذاكر المباريات المباشرة، للذهاب والعودة، في اليوم ذاته وبأسعار تنافسية للغاية، وذلك إلى جانب الرحلات المتناوبة من دبي وجدة ومدينة الكويت ومسقط والرياض، كما ستضيف الخطوط الجوية القطرية في المستقبل المزيد من رحلات اليوم الواحد عبر جميع دول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى إتاحة الرحلات أمام مشجعي كرة القدم من جميع أنحاء العالم عبر شبكة وجهاتها العالمية.

كما سيحظى المسافرون الذين يقومون بحجز إحدى الرحلات لحضور المباراة والعودة في اليوم ذاته، برحلة سلسة تشمل خدمات المواصلات المخصصة للنقل من المطار إلى استاد المباراة وبالعكس.

وسيتمكن المشجعون الذين يحجزون هذه الرحلات، من الوصول إلى الدوحة صباحاً والمغادرة مساءً، دون الحاجة إلى الإقامة الفندقية، وعلاوةً على ذلك، ستتيح سياسة عدم تسجيل الأمتعة عند السفر، إمكانية الوصول والمغادرة من الدوحة بكلّ يُسر وسهولة.

وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، في مؤتمر صحفي عقب توقيع مذكرات التفاهم: "يعتبر نقل مشجعي كرة القدم والشغف المشترك بهذه الرياضة في صميم هذه الشراكة الاستثنائية مع شركات الطيران الخليجية، ونحن نفخر بإتاحة هذه الفرصة أمامنا لتوحيد جماهير كرة القدم من جميع أنحاء العالم، واستضافتها في بلادنا للاستمتاع بنسخة مبهرة من هذه البطولة، مع التعريف بثقافتنا العريقة وضيافتنا الأصيلة. وستكون كأس العالم FIFA قطر 2022، أول بطولة لكأس العالم تقام في الشرق الأوسط والعالم العربي، الأمر الذي نعتبره فوزاً للمنطقة بأسرها وليس فوزاً لدولة قطر وحدها".

وأضاف الباكر: "وبفضل هذه البطولة ستتاح الفرصة أمامنا لتعزيز أعمالنا مع العديد من شركات الطيران الإقليمية في المنطقة. ومن شأن هذا التعاون بين الخطوط الجوية القطرية وخطوط "فلاي دبي" والخطوط الجوية الكويتية والطيران العُماني والخطوط الجوية العربية السعودية، أن يتيح للمسافرين المزيد من مرونة السفر، الأمر الذي سيساهم في دمج ثقافات هذه البلدان معاً، ويمنح مشجعي كرة القدم الفرصة لاستكشاف المزيد من الوجهات في الشرق الأوسط".

من جانبه، قال المهندس ياسر الجمال، المدير العام للّجنة العليا للمشاريع والإرث: "لقد أعلنّا منذ البداية، أن كأس العالم FIFA قطر 2022، هي بطولة المنطقة بأسرها، ويأتي الإعلان عن خدمة رحلات اليوم الواحد ليجعل من حضور آلاف المشجعين من الشرق الأوسط والعالم العربي لهذه البطولة أمراً في غاية اليُسر والسهولة".

وأضاف: "وستتيح بطاقة المشجعين الرقمية "هيّا" رحلة تتسم بالسلاسة أمام مشجعي كرة القدم الذين يحضرون البطولة، مع فرصة حضور أكثر من مباراة واحدة في اليوم ذاته، ونحن نتطلع إلى الترحيب بالمشجعين من جميع أنحاء المنطقة، للتعبير عن شغفهم بكرة القدم والاستمتاع بضيافتنا العربية الأصيلة. كما أننا نتقدّم بخالص الشكر للخطوط الجوية القطرية وشركائها على تقديم هذا المشروع المتميّز الذي يسهم في استضافة نسخة رائعة لا تُنسى من بطولة كأس العالم لكرة القدم".

من جهته قال السيد غيث الغيث الرئيس التنفيذي لشركة "فلاي دبي": "إنه لمن دواعي سرورنا أن نكون جزءا من هذه الشراكة الاستثنائية الفريدة مع الخطوط الجوية القطرية وشركات الطيران الوطنية لدول مجلس التعاون الخليجي. وستتيح هذه الشراكة أمامنا إمكانية الترحيب بالمزيد من مشجعي كرة القدم والزوار من جميع أنحاء العالم للاستمتاع بتجربة غنية لكرم الضيافة الأصيل والثقافة العريقة التي تتمتّع بها منطقتنا العربية".

وأضاف: "في أعقاب استضافتنا مؤخراً لواحد من أهم الأحداث العالمية في دبي، فإننا ندرك مدى التأثير الإيجابي للفعاليات المماثلة، ليس على قطاعي السفر والضيافة فحسب، وإنما أيضاً على القطاع الاقتصادي بأسره ورفع المعنويات العامة للمجتمع، وإنه ليحدونا الشرف لإتاحة الفرصة أمامنا للمساهمة في لعب دور مهم لدعم بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، وتمكين الجماهير من المشاركة في متعة هذه الرياضة المذهلة، من خلال 30 رحلة مكوكية يومياً بين مدينتي دبي والدوحة".

ومن جهته، قال الكابتن علي دخان رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية: "نشعر ببالغ الفخر بإتاحة الفرصة لنا لتسهيل نقل المشجعين من وإلى الدوحة لحضور هذا الحدث العالمي البارز، كما أن هذه الاتفاقية لا تعزز مجال النقل بين دولنا الخليجية فحسب، وإنما تساهم في النمو الاجتماعي والاقتصادي الذي لطالما أكّدت عليه حكومة دولة الكويت، كما نأمل أن نشارك في إتاحة الفرصة أمام جماهير كرة القدم في دولة الكويت ودول مجلس التعاون الخليجي والعالم، لحضور بطولة كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022، من خلال لعب دور مهم في قطاع الطيران، وإتاحة خيارات السفر السلسة بين دولة الكويت وجميع أنحاء العالم".

بدوره، قال السيد عبدالعزيز الرئيسي الرئيس التنفيذي للطيران العُماني: "نحن فخورون بالانضمام إلى شركائنا من شركات الطيران الوطنية لدول الخليج العربي، لإتاحة سبل النقل الجوي أمام مشجعي كرة القدم لحضور بطولة كأس العالم، والمساهمة في تعزيز تجربتهم مع خيارات السفر المريحة والسلسة التي تم تصميمها لتتناسب مع الجداول زمنية المزدحمة في تلك الفترة، وتعد الرحلات الجوية من فئة رحلات اليوم الواحد طريقة مذهلة تتيح للجماهير إمكانية الاطّلاع على المزيد من الثقافات الغنية التي تزدهر في منطقتنها العربية. وفي الوقت الذي ترحب فيه دولة قطر بالعالم بأسره على أرضها، فإن الطيران العُماني يرحب بجميع المسافرين على متن طائراته، للاستمتاع بالاستقبال المميز وكرم الضيافة العُماني الأصيل".

من جانبه، قال الكابتن إبراهيم الكوشي الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية السعودية: "يسر الخطوط الجوية السعودية، أن تقدم رحلات جوية من بوابتين رئيسيتين هما الرياض وجدة، متيحة بذلك خيارات السفر السلسة أمام جماهير كرة القدم لحضور بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 المرتقبة، وفي إطار الروح الرياضية التي تجمعنا، نتطلع إلى الترحيب بضيوفنا من جميع أنحاء العالم لزيارة منطقتنا العربية، وتجربة الضيافة السعودية المميزة على متن الطائرة، فضلاً عن استكشاف ثقافتنا الأصيلة وتراثنا الفريد".

وأطلقت الخطوط الجوية القطرية، في سبتمبر الماضي، باقات سفر استثنائية لحضور كأس العالم FIFA قطر 2022، تشمل تذاكر حضور المباريات وتذاكر السفر وخيارات الإقامة، ويمكن للمشجعين الحصول على تذاكرهم للحضور وتشجيع فريقهم المفضل.

وستستضيف دولة قطر هذه البطولة العالمية في ثمانية ملاعب عالمية المستوى، تم تصميمها بإلهام مستمدّ من الرموز المختلفة للثقافة القطرية والعربية الأصيلة.

وسيستضيف استاد البيت المباراة الافتتاحية، بسعة تصل إلى 60 ألف مقعد، بينما من المقرر أن يستضيف استاد لوسيل المباراة النهائية للبطولة، بسعة تصل إلى 80 ألف مقعد. كما تصل سعة الملاعب الأخرى التي ستستضيف البطولة إلى 40 ألف مقعد، وهي استاد أحمد بن علي، واستاد الجنوب، واستاد خليفة الدولي، واستاد المدينة التعليمية، واستاد 974، واستاد الثمامة.

ويمكن للمشجعين الراغبين في حضور كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022، زيارة الموقع: qatar2022.qa لحجز تذاكر المباريات وخيارات والإقامة والحصول على معلومات حول بطاقة "هيّا".

وبوصفها شريك الطيران الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA) منذ عام 2017، شملت الناقلة الوطنية لدولة قطر برعايتها نسختين من بطولة كأس العالم للأندية في عامي 2019 و2020، وبطولة كأس العرب FIFA قطر 2021.

وفي إطار تنفيذ مهمتها المتمثلة بجمع الشعوب معاً من خلال الرياضة، تملك الناقلة محفظة رعايات رياضية عالمية من اتحادات كرة القدم مثل الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA)، واتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول)، واتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي لكرة القدم (الكونكاكاف)، كما ترعى القطرية عددا من أقوى أندية كرة القدم في العالم، بما في ذلك السد القطري، وبوكا جونيورز الأرجنتيني، وبايرن ميونيخ الألماني، وكاس يوبن البلجيكي، وباريس سان جيرمان الفرنسي.

كما تواصل الناقلة الوطنية لدولة قطر إعادة بناء شبكة وجهاتها، حيث تسير رحلاتها حاليّاً إلى أكثر من 140 وجهة عالمية. ومع إضافة العديد من الرحلات إلى الوجهات العالمية الرئيسية، تتيح الخطوط الجوية القطرية أفضل خيارات السفر لمسافريها ليتمكنوا من التخطيط لرحلاتهم أينما يرغبون بكل يُسر وسهولة، كما حاز مؤخراً مقر عمليات الناقلة القطرية، مطار حمد الدولي، على جائزة "أفضل مطار في العالم" لعام 2021 من شركة سكاي تراكس العالمية، ليحتل بذلك المرتبة الأولى عالمياً على مستوى المطارات.

اقراء ايضا