منتخب الجزائر حامل اللقب يودع منافسات كأس الأمم الأفريقية

ودع منتخب الجزائر حامل اللقب كأس أمم أفريقيا لكرة القدم المقامة في الكاميرون من دور المجموعات بعد خسارة قاسية 3-1 أمام ساحل العاج اليوم الخميس.

وأهدر منتخب الجزائر متذيل المجموعة الخامسة ركلة جزاء وسدد محاولة أخرى في القائم وتصدى حارس ساحل العاج لمحاولة خطيرة من إسلام سليماني. وتأهل منتخب ساحل العاج في صدارة المجموعة. تقدم منتخب ساحل العاج في الدقيقة 24 بعدما توغل نيكولا بيبي داخل المنطقة من جهة اليمين ثم مرر كرة رائعة لفرانك كيسي أمام المرمى ليسددها مباشرة في الشباك على يمين الحارس. وضاعف إبراهيم سنجاري الغلة في الدقيقة 39 بعدما أرسل سيرج أورييه الكرة داخل المنطقة من ركلة حرة قابلها سنجاري بضربة رأس قوية. وسجل بيبي الهدف الثالث في الدقيقة 54 بعد أن توغل داخل المنطقة وسدد الكرة في أقصى الزاوية اليمنى. وقلص منتخب الجزائر الفارق بواسطة سفيان بن دبكة التي استفاد من تمريرة رائعة من عيسى ماندي ليحولها بن دبكة برأسه في الشباك. وألغى الحكم هدفين لمنتخب ساحل العاج سجلهما كيسي وسيباستيان لير بسبب التسلل. وكان رياض محرز أهدر ركلة جزاء في الدقيقة 59 بعد أن اصطدمت تسديدته بالقائم الأيسر. وكاد منتخب الجزائر أن يتقدم في الدقيقة 21 من الشوط الأول. فبعد ركلة ركنية وصلت الكرة إلى إسماعيل بن ناصر الذي سددها مباشرة ولكنها ارتطمت بالقائم الأيمن وخرجت من الملعب. وكانت غينيا الإستوائية أنهت سجل الجزائر الرائع بخوض 35 مباراة متتالية دون هزيمة في انتكاسة كبيرة في المباراة السابقة وتلاعب منتخب ساحل العاج بنظيره الجزائري اليوم وكادت النتيجة أن تكون كارثية. وتصدرت ساحل العاج المجموعة بسبع نقاط تليها غينيا الإستوائية في المركز الثاني بست نقاط بعد فوزها 1-صفر على سيراليون التي ودعت أيضا البطولة. وبعد فوزها بلقبها الوحيد السابق في كأس الأمم في 1990 ودعت الجزائر أيضا البطولة التالية من الدور الأول بعد الهزيمة 3-صفر أمام ساحل العاج التي مضت قدما للفوز باللقب.

اقراء ايضا