الدوري اليمني يعود بعد توقف 6 مواسم وحامل اللقب ينتصر بالافتتاح

عادت منافسات دوري الدرجة الأولى اليمني " النخبة "وسط اهتمام جماهيري منقطع النظير، بعد غياب لستة مواسم منذ أخر دوري أُقيم في موسم 2013 - 2014، وذلك بسبب حالة عدم الاستقرار جراء تداعيات اندلاع الحرب في البلاد.  
وجرت في جولة الافتتاح الأولى مساء أمس مواجهتين في مجموعتي الدوري، أقيمتا في مدينتي سيئون وعتق بمحافظتي حضرموت وشبوة، اللتين تستضيفان المنافسات، إذ لحساب المجموعة الثانية، جرت مواجهة  حامل اللقب صقر تعز و منافسه شعب إب على ملعب الخليفي بمدينة عتق، وانتهت بتفوق الصقر لعبا و نتيجة، وخروجه فائزا بهدفين دون رد سجلهما صدام قاسم عند الدقيقة 36، ورياض أبو بكر عشة في الوقت المبدد للمواجهة مع  الدقيقة 90+5، ولحساب المجموعة الأولى، جرت مواجهة شعب حضرموت واتحاد إب، على ملعب سيئون الأولمبي، وانتهت بالتعادل دون أهداف، بعد سيطرة ميدانية لاتحاد إب وتألق لحارس مرمى شعب حضرموت الدولي محمد أمان، الذي تصدى لكل محاولات الاتحاد للتسجيل.
ووفقا لجدول منافسات البطولة، من المقرر أن تجري مساء اليوم الخميس مواجهتين، الأولى ضمن المجموعة الأولى بين وحدة صنعاء و التلال، والثانية ضمن المجموعة الثانية بين أهلي صنعاء  ووحدة عدن، غير أنهما لا تقاما بسبب عدم حضور بعثة التلال ووحدة عدن إلى مدينتي سيئون وعتق، ولم يصدر أي قرار من الاتحاد اليمني حتى اللحظة، حول تعذر إقامة المواجهتين بسبب عدم حضور فريقي التلال ووحدة عدن.
الجدير بالذكر أن آخر بطولة دوري لفرق الدرجة الأولى، جرت في موسم 2013- 2014 وانتهت بتتويج صقر تعز بطلا.
هذا وكان الاتحاد اليمني قد أقر إقامة الدوري بنظام المجموعتين الكل مع الكل بطريقة التجمع في مدينتي سيئون وعتق، وأجرى قرعة الدوري، التي وزّعت الفرق ال 14 على مجموعتين، إذ ضمت المجموعة الأولى فرق ( شعب حضرموت – وحدة صنعاء – العروبة – فحمان ابين – التلال – اتحاد إب – شباب الجيل ) فيما ضمت المجموعة الثانية ( الصقر – أهلي صنعاء – اليرموك – الشعلة – وحدة عدن – شعب إب – الهلال)، وقد تقرر أن تلعب فرق المجموعة الأولى مواجهات ذهاب الدوري في الملعب الأولمبي بمدينة سيئون، فيما تلعب فرق المجموعة الثانية في ملعب الخليفي بمدينة عتق، على ان يجري تبادل الملعبين والمدينتين في إياب الدوري، إذ ستلعب فرق المجموعة الأولى على ملعب الخليفي في عتق، فيما تلعب فرق المجموعة الثانية على الملعب الأولمبي في سيئون.
 

اقراء ايضا