أولمبياد طوكيو.. الفضية لا تغري ماركو بيرتي للتحول إلى الاحتراف

أكد جيان ماركو بيرتي أنه سيستمر في العمل بدوام كامل في مجال المحاماة في بلاده، رغم فوزه بميدالية فضية أولمبية في طوكيو، اليوم السبت.
 
توج بيرتي (38 عاماً) مع مواطنته أليساندرا بيريلي، بفضية مسابقة الفرق المختلطة لأطباق الحفرة، في أول ظهور للمسابقة في الألعاب الأولمبية.
 
وهذه هي الميدالية الأولمبية الثانية في تاريخ سان مارينو، بعد حصول بيريلي على برونزية منافسات أطباق الحفرة للسيدات، الخميس الماضي.
 
ورغم أن ماركو بيرتي اعتبر الفوز بمثابة أمر مميز، إلا أنه استبعد إمكانية التحول إلى رياضي محترف، لأن ذلك لن يضمن له أسلوب حياة مريح

اقراء ايضا