المفوض السامي لمكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات: مونديال قطر فرصة لتحقيق نجاح باهر

دور مهم وعالمي يجهز له المركز الدولي للامن الرياضي في إطار المشروع العالمي للأمم المتحدة لتامين الأحداث الرياضية وقيمها كأداة للوقاية من التطرف العنيف.

وقبل ايام نظم مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب اجتماع رفيع المستوى حول الوقاية من التطرف العنيف من خلال الرياضة وذلك بالتعاون مع الشركاء المنفذين للبرنامج العالمي وهم مكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات ومعهد الأمم المتحدة لأبحاث الجريمة والعدالة (اليونيكري) والمركز الدولي للأمن الرياضي. 

ومتابعة لهذا الملف .. فقد اكد سعادة ميجيل أنخل موراتينوس المفوض السامي لمكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات إن الرياضة هي محرك للتغيير الإيجابي، فهي وسيلة فاعلة للتنوع والإستدامة وقوة الرياضة تكمن في قدرتها على كسر الجدران والحواجز بين الشعوب سواء كانوا لاعبين أو جماهير وبغض النظر عن معتقداتهم أو أعراقهم وثقافاتهم.  

وقال المفوض السامي لمكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات لقنوات الكاس ان دولة قطر قامت بمجهود كبير لوضع الرياضة في الاولوية ومنذ سنوات تستخدم قطر الرياضة بطريقة ايجابية وفعالة للتقليل والحد من العنف .

واضاف : الامم المتحدة تعمل من خلال استراتيجية واضحة لمكافحة الارهاب والدبلوماسية الناعمة هامة جدا لمكافحة هذه الامور ويمكن استخدام وجذب الشباب للرياضة عوضا عن التوجه الى التطرف والتعصب .
وقال ميجيل أنخل موراتينوس للكاس : لدينا شركاء مهمين للعمل في هذا النهج وخاصة المركز الدولي للامن الرياضي ومقره الدوحة كما اوجه التحية لسفير وممثل دولة قطر في الامم المتحدة لعملهم معنا في هذه الحملة للوصول الى كافة الانسانية كما يوجد لدينا شراكة مع الليجا الاسبانية ومن خلالها نرسل رسالة الى اهمية التنوع للوصول الى اكبر عدد من الناس .
واشاد المفوض السامي لمكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات بدور المركز الدولي للامن الرياضي .. وقال له دور رائد يستحق التحية ومنذ البداية يعمل في هذا الجهد والرياضة تعمل على التحول الايجابي لعقلية المتطرفين لنغير سلوك الشباب بدلا من استقطابهم للتطرف ولدينا طرق فعالة لاستقطاب الشباب وعلينا ان نعمل يد بيد كل مؤسسة تقوم بدورها للوصول الى نتائج ايجابية .
واضاف : حققنا الكثير من خلال السنوات الخمس الماضية وهناك وعي واسع النطاق لوضع الرياضة في مقدمة الوسائل لمكافحة التطرف العنيف وهناك اجماع على هذا المبدا وخلال اجتماعات عديدة توصلنا الى العديد من المبادرات والان علينا التركيز وامامنا كاس العالم في قطر 2022 ونحن نتعاون مع السيد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث ونجهز انفسنا لنكون شركاء لان كاس العالم فرصة للوصول الى عدد اكبر وسيكون نجاحا باهرا والارث الذي سيترك الدوحة ..
وواصل: نحضر ونجهز انفسنا جيدا لهذا الحدث الكبير وفي مكتب الامم المتحدة لتحالف الحضارات لنا دور اساسي في هذا الملف والهدف ان نصل للجميع ونكون متحدين .
وعن هزيمة الارهاب والتخلص من التطرف .. قال ميجيل أنخل موراتينوس المفوض السامي لمكتب الأمم المتحدة لتحالف الحضارات: نحن في تحسن مستمر وهذه استراتيجية عالمية ونعمل يد بيد لرفع هذه التحديات ونعمل على الاسس والمجالات الامنية لدرء اي خطر وفي نفس الاطار نعمل على مستوى اولئك الذين فقداو انسانيتهم ويجب ان نعيد دمجهم في المجتمعات من خلال الرياضة وقيم الرياضة حتى يعودا الى الانسانية .

 

 

اقراء ايضا