الدحيل يهزم بيرسيبوليس الإيراني بهدف المعز ويتصدر مؤقتا

نجح الدحيل القطري في التقدم الى صدارة المجموعة الثالثة مؤقتاً في منافسات دوري أبطال آسيا 2020  بانتصاره  على منافسه  بيرسيبوليس الإيراني بهدف وحيد في المواجهة التي جمعتهما مساء يوم الاثنين على ستاد المدينة التعليمية المونديالي برسم الجولة الخامسة من منافسات البطولة القارية للأندية الجارية حاليا في الدوحة.
 
وكان الشوط الأول للمواجهة قد إنتهى دون أهداف قبل تسجيل الدحيل لهدف الانتصار الثمين عند الدقيقة 60  بواسطة قائده ومهاجمه المعز علي من ركلة جزاء.
 
وتصدر الدحيل بانتصاره ترتيب المجموعة بعد أن رفع رصيده إلى 9 نقاط بفارق نقطتين عن بيرسيبوليس الذي بخسارته تجمد رصيده عند 7 نقاط، ويأتي التعاون السعودي ثالثا بست نقاط والشارقة الإماراتي رابعا بأربع نقاط، وينتظر الدحيل المتصدر مؤقتا نتيجة مواجهة التعاون والشارقة التي ستجري مساء اليوم لتحديد بقائه في الصدارة أو تحوله لوصافة المجموعة.
 
الدحيل بادر بالاندفاع الهجومي منذ بداية المواجهة وضغط على دفاع بيرسيبوليس بغية الوصول إلى مرماه مبكرا، وظل كذلك ضاغطا طوال دقائق البداية، غير أنه لم ينجح في خلق فرص حقيقية للتسجيل.
بيرسيبوليس كان صاحب المبادرة في تهديد مرمى الدحيل عندما هاجم وأنهى الهجمة السريعة بتسديدة من وحيد أميري تصدى لها الحارس محمد البكري عند ق 11.
المهاجم عليكاسير أيضا يسدد كرة ذهبت بعيدا عن المرمى.
جناح الدحيل البلجيكي ادميلسون ظهر لأول مرة في هجمة وتمريرة أمام المرمى مرت بسلام على الفريق الإيراني.
دخلت المواجهة عقبها في صراع الكرة والفر بين الفريقين دون جديد مفيد مع غياب خطورة هجوم الفريقين.
البرازيلي دودو مهاجم الدحيل أخيرا ظهر عقب 40 دقيقة لعب عندما استلم كرة وسدد بجانب المرمى.
جاء الرد سريعا من المهاجم المتحرك عيسى عليكاسير الذي سدد ليحول الحارس البكري تسديدته لركلة ركنية.
هاجم الدحيل مع آخر دقائق الشوط الثاني وكاد يسجل عبر ظهيره المهاجم الإيراني رامين رضائيان الذي تلقى تمريرة جميلة بالكعب من ادميلسون وسدد بقوة ليتصدى الحارس اليقظ حامد لك، وعاد دودو ليسدد كرة خطيرة تصدى لها أيضا حامد لك لينتهي الشوط الأول دون أهداف.
بيرسيبوليس بدأ الشوط الثاني مهاجما، وسريعا ما رد الدحيل بهجوم وتسديدة من ادميلسون، وبرز المهاجم المعز علي خلال ركلة ركنية انهاها برأسية أخطأت هدفها، وتقدم دودو وسدد لترتد كرته إلى الحارس حامد لك.
ضغط الدحيل أسفر عن ركلة جزاء عندما مرر المعز علي تمريرة جميلة لادميلسون الذي تعرض للعرقلة ليتولى المعز علي المتخصص تنفيذ الجزائية محولا إياها إلى هدف التقدم عند ق 60.
في ظل تفوق الدحيل حاول الفريق الإيراني العودة والوصول لهدف التعديل تحديدا من هجمة عبر لاعبه العراقي بشار رسن الذي تقدم ومرر مرة خطيرة لعليكاسير ليتدخل الدفاع ويفسد المحاولة الإيرانية.
لم تشهد دقائق المواجهة التالية أحداث مهمة رغم محاولات بيرسيبوليس الهجومية التي قوبلت بدفاع صلب بقيادة المغربي مهدي بن عطية.
وكاد الدحيل يسجل هدفا ثانيا عبر ظهيره المهاجم رامين مع آخر دقيقة من الوقت المبدد للمواجهة التي انتهت بعدها بانتصار الدحيل بهدف وحيد.
 

اقراء ايضا