مشعل عبدالله يخوض مواجهته الأخيرة في ختام الدوري قبل اعتزاله

يخوض لاعب منتخبنا الوطني السابق مشعل عبد الله آخر مواجهة لها خلال مسيرته الكروية الحافلة غدا الجمعة مع آخر فريق لعب له الوكرة في الجولة الأخيرة لدوري النجوم للموسم الجاري 2019 - 2020 بعد ان قرر الاعتزال وترك الملاعب كلاعب.
وقد حُظي مشعل عبدالله بالتكريم من قبل نادي الوكرة مؤخرا بمناسبة اعتزاله خلال تدريبات الفريق استعدادا للمواجهة الأخيرة المرتقبة بالدوري أمام الريان، كذلك 
كان اتحاد الكرة القطري قد وجه الشكر للاعب الدولي السابق مشعل عبدالله عقب إعلانه اعتزاله، وتمنى له التوفيق في حياته بعد الاعتزال.
وقال الدولي القطري السابق في تصريحات له عن قرار اعتزاله اللعب إن قراره نهائي مشيرا إلى أن نادي الوكرة طلب تجديد تعاقده معه لموسم آخر، غير انه فضّل أن ينفذ قرار الاعتزال.
ويعد مشعل عبدالله صاحب ال 36 عاما، أحد أبرز المهاجمين الذين ظهروا في ملاعب الكرة القطرية، إذ يملك تاريخا حافلا بالعطاء والانجازات مع العديد من الاندية التي لعب لها وأبرزها الغرافة بالإضافة لناديه الأصلي والأول الأهلي، كما مثل المنتخب الوطني الأول لكرة القدم في عديد بطولات، وحقق معه بطولة كأس الخليج 22 في الرياض وهو في ال 33 من عمره.
ويعتبر أحد خمسة لاعبين فقط نجحوا في تسجيل أكثر من 100 هدفا في تاريخ الدوري القطري مع منصور مفتاح وسيباستيان سوريا ورودريجو تاباتا والعراقي يونس محمود، وقد أنضم لنادي أصحاب المائة هدف خلال موسم 2015 - 2016.
وكان قد لعب لخمسة أندية قطرية بداية بالأهلي مرورا بالسيلية و قطر والغرافة وأخيرا الوكرة. وظهر لأول مرة في دوري الكبار مع الأهلي في موسم 1999 / 2000 وهو في السابعة عشرة من عمره، ثم انتقل للسيلية في 2007 ليلعب له موسما واحدا، وعاد مجددا للأهلي، ثم عقب موسمين انتقل إلى الغرافة في 2010 ليستمر معه لموسم، ثم أنتقل من الغرافة إلى نادي قطر حتى يناير 2013، ليعود إلى فريقه الأول الأهلي قبل انتقاله إلى الوكرة صيف العام الفائت 2019.
 

اقراء ايضا