الريان يخفق في انتزاع الصدارة بتعادله مع العربي

أخفق فريق الريان في انتزاع صدارة الترتيب العام لبطولة الدوري القطري لكرة القدم من الدحيل، بعد تعادله مع العربي بدون أهداف في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم في استاد الجنوب بمدينة الوكرة خلال افتتاح مباريات المرحلة التاسعة عشرة من المسابقة. 
 
   ورفع الريان رصيده إلى 42 نقطة في المركز الثاني، بفارق نقطة عن الدحيل المتصدر، الذي ستكون الفرصة متاحة أمامه لتعزيز صدارته عندما يلتقي الغرافة غدا /الأحد/ ضمن المرحلة نفسها. 
 
   في المقابل رفع العربي بتعادله السابع مقابل ستة انتصارات وست هزائم، رصيده إلى 25 نقطة في المركز الخامس وحافظ على آماله في الدخول إلى المربع الذهبي. 
 
  جاءت مباراة الريان والعربي قوية وندية من جانب الفريقين، حيث استهل العربي الشوط الأول بأفضلية كبيرة ولاح له خلاله العديد من الفرص التي لم يستغلها، وأخفق مهاجمه حمدي الحرباوي في وضع الكرة في الشباك حين حصل في الدقيقة (30)  على ركلة جزاء في ظل تألق حارس الريان فهد يونس. 
 
   أما الريان فقد ظهر بشكل أفضل بعد ضياع ركلة الجزاء ووصل في أكثر من مناسبة لمرمى العربي ولكن تألق محمود إبراهيم حارس العربي حال دون اهتزاز شباكه، خاصة التسديدة الخطيرة للاعب ياسين براهيمي التي أبعدها ببراعة وحولها لركنية (37). 
 
  وجاء الشوط الثاني أكثر فاعلية من جانب الفريقين في ظل محاولات الريان الهجومية المكثفة لخطف هدف وتحقيق الفوز لتصدر الدوري، فيما أغلق العربي في المقابل، وسط ملعبه جيدا واعتمد على الهجمات المرتدة التي شكلت خطورة كبيرة على مرمى الريان. 
 
   واستهل الريان الخطورة بتسديدة قوية من ياسين براهيمي مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى العربي (49)، لكن العربي رد عبر لاعبه حمدي الحرباوي الذي كاد يعوض إخفاقه في تسجيل ركلة الجزاء التي احتسبت للفريق في الشوط الأول، بعدما لعب رأسية جميلة أنقذها فهد يونس حارس العربي ببراعة (52). 
 
 ومع مرور الوقت انحصر اللعب وسط الملعب في ظل الضغط على الكرة من لاعبي الفريقين، وانعدمت الخطورة على المرميين بصورة كبيرة باستثناء بعض الكرات للريان الذي سعى أكثر لتحقيق الفوز. 
 
   وفي الدقائق العشر الأخيرة تألق محمود إبراهيم حارس العربي بصورة لافتة وأنقذ أكثر من فرصة محققة للريان، حيث تصدى لتسديدة عبدالعزيز حاتم (84)، تلتها تسديدة جميلة من يوهان بولي (86) تصدى لها ببراعة قبل أن تعود إلى لاعب الريان دامي تراوري الذي هيأها مجددا لزميله ياسين براهيمي الذي سدد مباشرة في المرمى ولكن الحارس حولها لركنية بصعوبة بالغة (87). 
 
   وأهدر جابريل ميركادو فرصة هدف محقق بعدما حول عرضية ياسين براهيمي برأسه قوية علت عارضة مرمى العربي (90)، تلا ذلك أخطر الفرص وآخرها في الوقت بدل الضائع بتسديدة قوية من أحمد محمد مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى محمود إبراهيم حارس العربي (90+4). 
وستقام في وقت لاحق من مساء اليوم ضمن منافسات الجولة التاسعة عشرة مباراة ثانية تجمع بين فريقي السيلية والشحانية على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد الرياضي. 
 
  وتستكمل الجولة غدا /الأحد/ بمباراتين يلتقي في الأولى منهما الخور مع الوكرة باستاد الجنوب عند الساعة الرابعة والنصف مساء، ويواجه الغرافة الدحيل في الثانية على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد الرياضي عند الساعة السادسة و45 دقيقة مساء، على أن تختتم بعد غد /الإثنين/ بمواجهتين يلتقي في الأولى منهما فريقا الأهلي والسد على ملعب الجنوب عند الساعة الرابعة والنصف مساء، وفي الثانية يلتقي على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد الرياضي، نادي قطر وأم صلال عند الساعة السادسة و45 دقيقة مساء. 
 

اقراء ايضا