تشافي لصحيفة ماركا: تعافيت وأركز على السد وقطر ستنظم كأس عالم تاريخية

أكد النجم الأسباني تشافي هيرنانديز مدرب السد، انه بات في صحة جيدة، ويتطلع للعودة لقيادة تدريبات فريقه السد الذي يركز معه حاليا استعدادا للاستحقاقات المقبلة.
جاء ذلك في أول حديث له عقب التعافي من الإصابة بفايروس كورونا كوفيد 19 خلال مقابلة مع صحيفة " ماركا " اليومية الإسبانية، تحدث خلالها عن أنه في حالة صحية جيدة بعدما كان أعلن السبت الفائت أنه أصيب بفايروس كوفيد 19.
وقال: " أشعر بأنني في حالة جيدة، على الرغم من العزل الصحي، أتطلع بفارغ الصبر إلى العودة سريعا لتدريب فريقي" - الذي انضم الى صفوفه كلاعب عام 2015 قبل ان يستلم إدارته الفنية العام الماضي وجدد مطلع الشهر الحالي عقده معه حتى موسم 2020-2021 -.
وشدد تشافي في حديثه لماركا الذي نقلته وكالة الصحافة الفرنسية أمس الأول في قوله حول تركيزه مع فريقه السد -  أركز على السد - في إجابة له على تساؤل حول قيادته لبرشلونة كمدرب، إذ قال: " لا أخفي ذلك، وقلتها دائما، هدفي الرئيسي، عندما يمكن تحقيقه، هو برشلونة"، وأضاف تشافي الذي دافع عن ألوان برشلونة من 1998 إلى 2015 "هذا هو بيتي، وسيكون (تدريبه) حلما"، وتابع " لكن اليوم، أركز على السد، في انتظار الموسم المقبل، عندما سيتعين علي القدوم إلى برشلونة، سواء كان ذلك لفترة قصيرة أو طويلة، سأحضر".
كما دافع تشافي بقوة عن نهائيات كأس العالم 2022 التي ستقام في قطر، وقال "ستكون كأس عالم تاريخية بلا شك. سيتفاجأ الناس بما هي عليه البلاد. عموما، هناك الكثير من الانتقادات لا أساس لها من الصحة. قطر لديها كل شيء: بلد صغير مضياف وسخي".

اقراء ايضا