الخور يتوج بأربعة ألقاب لدوريات الدرجة الثانية للفئات

توج الخور بأغلب ألقاب دوريات الدرجة الثانية للفئات السنية للموسم المنتهي 2019 -2020 وهي خمسة ألقاب للمراحل العمرية الخمس الشباب و الناشئين والأشبال والأمل و الواعدين جرت منافساتها بين فرق أندية الدرجة الثانية السبعة " الخور والسيلية ومسيمير والشمال والشحانية والخريطيات والمرخية ".
 
وتمكن الخور من حسم أربعة ألقاب من الألقاب الخمسة، هي ألقاب دوريات للشباب والناشئين والأشبال والواعدين، والتي كان قد تصدرها بعد مرور ستة عشر أسبوعا من دوريات الشباب و الأشبال والواعدين، ومرور أربعة عشر أسبوعا من دوري الناشئين، وأستفاد الخور من القرار الأخير لاتحاد الكرة بإنهاء دوريات فرق الفئات بسبب عدم توفر الظروف الملائمة لعودتها، واعتبار الفرق المتصدرة حتى صدور قرار الإنهاء أبطالا للموسم ليحسم ألقاب دوريات الشباب و الناشئين والواعدين، فيما كان قد حسم لقب دوري الأشبال مبكرا قبل توقف المنافسات.
 
هذا وكان الخور قد حسم لقب دوري الشباب اثر تصدره للمنافسات حتى الأسبوع السادس عشر برصيد خمس وثلاثين نقطة جمعها من خوضه لأربع عشرة مواجهة حقق خلالها أحد عشر انتصارا وتعادلين مقابل تعرضه لخسارة وحيدة، وتقدم الخور البطل بإحدى عشرة نقطة على وصيفه السيلية.
كما حسم الخور لقب دوري الناشئين بعد تقدمه ترتيب الفرق عقب الأسبوع الخامس عشر من الدوري إثر خوضه لثلاث عشرة مواجهة، وحصوله على تسع وعشرين نقطة جمعها من تسعة إنتصارات وتعادلين مقابل خسارتين تعرض لهما، وكان الفارق عند حسم الخور البطل للقب الناشئين ست نقاط بينه وأبرز منافسيه السيلية.
 
واستطاع الخور حسم لقب دوري الواعدين إثر تصدره للفرق بخمس وثلاثين نقطة حققها من 11 إنتصارا وتعادلين مقابل خسارة وحيدة متقدما بثمان نقاط عن وصيفه السيلية.
 
اما دوري الأشبال فقد تمكن الخور من حسمه مبكرا، وكان ثاني الأندية التي تحسم أحد القاب دوريات الفئات بعد مسيمير الذي حسم مبكرا لقب دوري الأمل، وجاء حسم الخور للقب دوري الأشبال بعد الأسبوع السادس عشر وعقب خوضه 14 مواجهة حقق خلالها  سبع وثلاثين نقطة من إثني عشر انتصارا وتعادل مقابل تعرضه لخسارة وحيدة، وتقدم الخور عند الحسم بثلاث عشر نقطة على أبرز منافسيه السيلية

اقراء ايضا