اللجنة الأولمبية الدولية تنوي عقد جمعيتها العمومية المقبلة بطريقة افتراضية في 17 يوليو

أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية الأربعاء أنها تنوي عقد جمعيتها العمومية المقبلة بطريقة افتراضية في 17 تموز/يوليو بالنظر إلى الإجراءات المتخذة لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت الهيئة الدولية في بيان لها أنه بالنظر إلى "تأجيل" دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو و"الإجراءات المتخذة حاليا في سويسرا وبقية العالم لوقف انتشار جائحة كوفيد-19"، ستناقش اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية "إمكانية عقد جمعيتها العمومية الـ136 عن بعد عبر نظام الكتروني آمن".
وأبرزت أن الجمعية العمومية ستقام في 17 تموز/يوليو من الساعة 12،00 إلى الساعة 16،00 و"يجب أن تبث مباشرة".
وأضافت أن قرار عقد هذه الجمعية العمومية الافتراضية سيُتخذ في الاجتماع المقبل للجنة التنفيذية المقرر في 14 أيار/مايو حيث سيتم مناقشة جدول أعمالها وسيرها.
وتسبب وباء كورونا الذي أودى حتى الآن بحياة أكثر من 250 ألف شخص في العالم في فوضى كبيرة على الروزنامة الدولية والمواعيد الأولمبية حيث اضطرت اللجنة الاولمبية في 24 آذار/مارس الماضي إلى تأجيل أولمبياد طوكيو الذي كان مقررا من 24 تموز/يوليو إلى التاسع من آب/أغسطس المقبلين، إلى الفترة بين 23 تموز/يوليو والثامن من آب/أغسطس 2021، وذلك للمرة الأولى في تاريخ الألعاب الأولمبية الحديثة.
وكان من المقرر أن تعقد الجمعية العمومية الـ136 في تموز/يوليو المقبل في طوكيو عشية افتتاح الألعاب الأولمبية.
وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي أعلن في أواخر نيسان/أبريل الماضي أن تنظيم دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو سيكون "صعبا" إذا لم يتم احتواء جائحة فيروس كورونا بحلول صيف عام 2021.
 

اقراء ايضا