العطية يتقدم بثبات نحو لقب رالي قطر الصحراوي

أحكم بطلنا العالمي ناصر بن صالح العطية قبضته على صدارة "مناطق" رالي قطر كروس كانتري باحرازه أسرع توقيت في المرحلة الثالثة "الخرسعة"  اليوم (الثلاثاء) الأطول في الرالي، حيث بلغت مسافتها 340,28 كلم، ليوسع الفارق بينه وبين أقرب مطارديه يزيد الراجحي إلى 1.21.18 ساعة في لائحة الترتيب العام .
 
وسجل العطية على متن سيارته تويوتا هايلوكس بصحبة ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل زمنا قدره بلغ 3,28,30 ساعات خلال مرحلة اليوم الثلاثاء متفوقا بفارق 3.11 دقيقة عن السائق البولندي ياكوب برزيغونسكي الذي حل ثانيا في حين ذهب المركز الثالث ليزيد الراجحي بفارق 7,51 دقائق عن العطية.
 
وفي فئة الـ "تي3" واجه المتصدر الأميركي أوستن جونز على متن (كان ـ آم) المشاكل باكراً حيث توقف على الكثبال الرملية، قبل أن يصطدم بالقسم الخلفي لسيارة الراجحي ليخسر قرابة 45 دقيقة وصدارة فئته.
 
وطالت المشاكل أيضاً السائق القطري محمد الحرقان الذي توقف لعدة دقائق قبل أن يعاود مسيرته، فيما احترق الباغي الخاص بالسائق الإكوادوري غونزالو غاياسامين الـ "بولاريس آر إكس آر 1000" بعد 56 كيلومتراً من نقطة البداية، بدون ان يتعرضا لأي ضرر .
 
 ولم تكن حال عادل عبدالله أفضل اذ اضطر للتوقف بعدما عانى من المشاكل على متن الـ "جي ـ فورس"، فيمازتابع كل من مبارك الهاجري، صالح السيف، كيز كولين مسيرتهم بنجاح في هذه المرحلة.
 
في المقابل نجح  أحمد الكواري في تسجيل أسرع توقيت في الـ "تي3" واحتلال المركز الرابع في الترتيب العام متقدما بفارق 2,47 دقيقتين عن وصيفه الهاجري، كما سمح هذا الانجاز للكواري بالتقدم للمركز الثاني في الترتيب العام للـ "تي3" خلف خالد المهندي بفارق 7,28 دقائق.
 
وأكمل ترتيب هذه الفئة بين المركزين الثالث والسادس، كل من فوروبييف وكولن والسيف والمهندي، فيما حل السيف وفوروبييف في المركزين الثالث والرابع توالياً في الترتيب العام. 
 
وشكلت الكيلومترات الـ 151,06 الاولى من هذه المرحلة الجولة الثانية من بطولة "مناطق" قطر الوطنية للباها للعام الجاري، وقد انضم إلى المشاركين المحليين والكويتيين المتسابقة الإيطالية كاميليا ليباروتي.
 
ونجح الثنائي صالح السيف وملاحه علي حسن عبيد على متن "كان ـ آم" من احتلال الصدارة في الرالي الوطني، بعدما تقدم بفارق 3,20 دقائق عن أحمد الكواري وملاحه مانويل لوتشيزي. فيما أكمل مبارك الهاجري هيمنة طراز "كان ـ آم مافريكس" على المراكز الثلاثة الاولى بتسجيله ثالث أسرع توقيت. ووصل خالد المهندي رابعا أمام المير وليباروتي.
 
وتنطلق المرحلة الرابعة من السباق صباح الغد الأربعاء حيث تتقسم إلى جزئين  الاول الشحانية الانتقائي بمسافة 219.79 كلم وتبدأ في تمام الساعة 8,35 صباحا من منطقة "دخان"  
لاحقاً تجتاز الفرق مرحلة وصل بطول 56.37 كلم على طول طريق "العامرية"، قبل أن تتوجه لخوض غمار منافسات الجزء الثاني (المرحلة الخامسة)  وهي "سيلين" التي تبلغ مسافتها 124.84 كلم.
 
 
ناصر العطية: مرحلة متميزة للغاية 
وصف بطلنا العالمي ناصر بن صالح العطية أن المرحلة الثالثة الخاصة بالسرعة من رالي قطر الصحراوي والتي فاز فيها بالمركز الأول بالممتعة حيث قال: لاشك أنها مرحلة كانت متميزة للغاية شهدت كل فنون الراليات من قيادة وملاحقة وسرعة ، خاصة في المنطقة الجنوبية التي قل فيها الحصى مقارنة بالمنطقة الشمالية .
 
وتابع: الحمد لله استطعنا زيادة فارق التوقيت الزمني كما حدث في اليومين الماضيين وهذا أمر طيب للغاية ويمنحنا أريحية خلال المراحل المتبقية على نهاية السباق ونتمنى أن يحالفنا التوفيق حتى ننهي السباق على أفضل ما يكون ونتوج بلقب الرالي الذي يحمل اسم بلادنا الغالية.
 
واستطرد العطية قائلا: لم نواجه أي مشاكل أو اعطال خلال مرحلة اليوم والذي مر بسلام ، وسنعتمد في استراتيجيتنا خلال المراحل المتبقية على القيادة بحذر وعدم المجازفة لتجنب حدوث أي مفاجآت.
 
 
خالد المهندي : الاعطال سبب تراجع ترتيبي في المرحلة
أبدى خالد المهندي متصدر فئة T3 رضاه التام في منافسات المرحلة الثالثة  قائلاً : " كنت في صدارة المرحلة لفئتي ولكن حصلت بعض الأخطاء لأن الملاحة صعبة والمسارات متنوّعة بين رملية وحصوية فبعد منطقة سيلين كانت منطقة الكرعانة صعبة وأراضيها حصوية مما صعب مهمتي خوفاً من حدوث بناشر أو أعطال في السيارة لأنه باقي 3‪ مراحل على نهاية الرالي فلابد من إيصال السيارة إلى نهاية المرحلة بسلام ".
 
وأضاف : " حدث مالم يكن في الحسبان فقبل النهاية حصل ثقب في الاطار (بنشر) وتم إصلاحه وكانت المنافسة محتدمة مع الشباب في الصراع من أجل إحراز المركز الأول ، وفجأة حصل قطع في سير الماكينة وتأخرنا في اصلاح هذا الخلل ، ولكن ولله الحمد وبتوفيق منه وصلنا بنجاح لخط النهاية ، ومازلنا متصدري البطولة في فئة T3  ."
 
أحمد الكواري : سعيد بدخولي دائرة المنافسة على لقب الـ ( تي3 )
أعرب السائق أحمد الكواري عن سعادته الكبيرة بتصدر فئة تي3‪ خلال منافسات المرحلة الثالثة من رالي قطر الصحراوي كروس كانتري وقال الكواري إن مصدر سعادته هو دخوله في التنافس بقوة على اللقب بفضل تفوقه في أهم مرحلة مضيفا أنه فاز في نفس المرحلة من النسخة الماضية من الرالي  وأكد الكواري ان المنافسة قوية في فئة تي 3 وأن تفوقه يجعله قريبا من المقدمة التي يمسك بها خالد المهندي في صدارة الترتيب مشيرا إلى أنه لم يواجه أية صعوبات وقد تحقق له التفوق بفضل استراتيجيته الجيدة في التعامل مع المرحلة 
 
ونوه الكواري إلى أنه حصل على حافز معنوي كبير بدعم السوبرمان القطري ناصر بن صالح العطية له في البطولة وقال إن ناصر هو قدوة لكل أبناء قطر في رياضة السيارات وأن دعمه الكبير كان بمثابة اروع المفاجآت بالنسبة له خصوصا وأنه يتطلع لأن يكون مميزا في الموسم الحالي .. وشدد الكواري على أن البوديوم سيكون قطريا في فئة تي 3 من واقع المنافسة
 
 
مبارك الهاجري: المرحلة الثالثة من أروع المراحل في الرالي
 شدد السائق مبارك الهاجري على إن المرحلة الثالثة من المنافسة كانت من أروع المراحل في السابق من ناحية الطبيعة والصحاري والرمال والمياه والبساط الأخضر على أرض قطر ، وقال الهاجري أنه استمتع كثيرا بالمرحلة من حيث المناظر الطبيعية الامر الذي منحه دفعة معنوية كبيرة في  مواصلة مساره في السباق رغم أنه تعرض لتأخير بسبب إنثقاب الإطار " بنشر" مرتين وقد اكمل السباق بجزء من نقص الهواء في الإطارات ولكنه راض عن نتيجته في السباق للمرحلة الثالثة بحصوله على المركز الثاني في المرحلة وقال الهاجري ، إن التنافس جاء قويا بين جميع المتسابقين وقد نجح احمد الكواري في الوصول للمركز الأول 
 
وأضاف الهاجري إنه راض ملاحه ويرى أنه سيعينه بخبراته الكبيرة في مواجهة أية اشكالات في المرحلة المقبلة من السباق"
 
وكشف الهاجري أن المرحلة التالية من المنافسة ستكون قوية من واقع حرص الجميع على تحقيق الأفضل فيها

اقراء ايضا