التعادل السلبي يحسم مواجهة السيلية والشحانية

حسم التعادل السلبي مواجهة السيلية ونظيره الشحانية التي جمعت بينهما مساء اليوم على ملعب حمد بن خليفة بالنادي الأهلي ضمن مباريات الأسبوع الثامن من الدوري القطري لكرة القدم  2019 / 2020 . 
 
  وبهذه النتيجة رفع السيلية رصيده إلى 11 نقطة، بينما رفع الشحانية رصيده إلى 3 نقاط وبقي في المركز الأخير. 
 
  وكان الاسبوع الثامن من الدوري القطري قد انطلق أمس /الخميس/ بإقامة مواجهتين، حيث حسم التعادل السلبي مواجهة الوكرة مع الخور، في الثانية اكتسح نادي قطر شباك أم صلال بخماسية نظيفة. 
 
    الشوط الأول جاء هادئا نسبيا وانحصر خلاله اللعب في منطقة وسط الملعب، في ظل اعتماد الفريقين على أسلوب لعب دفاعي حذر وعدم ترك الفراغات والمساحات الخالية للمهاجمين للتحرك بسهولة. 
 
  لكن رغم ذلك الأفضلية كانت لمصلحة الشحانية الذي كان الأفضل من ناحية نسبة الاستحواذ على الكرة والانتشار على أرضية الملعب. 
 
  ولاحت للشحانية بعض الفرص الخطيرة لكنها لم تستثمر بالشكل المطلوب أمام تسرع اللاعبين في إنهاء الهجمة الأخير أمام المرمى...وكان مهاجم الشحانية علي فريدون قريب من افتتاح النتيجة عندما باغت الحارس خليفة أبو بكر بكرة قوية مرت محاذية للقائم الأيمن بقليل. 
 
  مع مرور الوقت تدريجيا حاول السيلية تنظيم صفوفه من جديد وبدا يتقدم داخل مناطق دفاع الشحانية ويبادله الهجمات، التي كانت تنطلق أساسا من على الأطراف وكان الفريق قريب من تسجيل من ركلة حرة مباشرة حولها اللاعب كريم أنصاري رأسية لكنها أخطأت المرمى. 
 
  وخلال الربع الساعة الأخيرة كان السيلية الأخطر لكن دون فاعلية تذكر، حيث حاصر الشحانية داخل مناطقه الدفاعية على أمل إنهاء الشوط الأول بهدف يربك به حسابات منافسه ،لكن صافرة الحكم كانت الأسبق لتعلن نهاية الشوط الأول. 
 
  الشوط الثاني كان كما سبقه من حيث البداية الهادئة والتحفظ الدفاعي الحذر، لكن السيلية سرعان ما كسر هذه القاعدة وقاد هجمة مرتدة عن طريق مشعل الشمري الذي توغل وسدد كرة قوية ارتطمت بالدفاع ثم العارضة لتعود الكرة أمام مبارك بوصوفة الذي حولها راسية لكن القائم الأيمن ردها، لتعود من جديد أمام محمد مدثر الذي سددها أيضا في القائم الايسر، لتضيع أغرب فرصة محققة على السيلية من اجل تسجيل الهدف الأول. 
 
   كما توغل اللاعب كريم أنصاري من الجهة اليسرى متجاوزا مدافع الشحانية ويمرر كرة عرضية لم يستغلها مشعل الشمري بالشكل المطلوب. 
   عاد اللعب لينحصر من جديد داخل منطقة وسط الملعب لتكثر بذلك الأخطاء وهو ما استدعى الحكم للتدخل بإشهار بطاقته الصفراء في العديد من المناسبات . 
 
   وعاد السيلية مرة أخرى مهددا مرمى خصمه من كرة قوية رفعها مشعل الشمرى لكن مدافع الشحانية أبعد الكرة من على الخط النهائي للمرمى، ليطالب لاعبي السيلية بالرجوع للفار لكن الحكم اصر على مواصلة اللعب . 
 
   وفي الدقيقة الـ89 كان الشحانية يخطف هدف الفوز من هجمة مرتدة من تسديدة قوية عن طريق رامين لكن كرته مرت فوق العارضة بقليل. 
 
   وأعلن الحكم عن ثلاث دقائق كوقت بدل ضائع لم تغير في واقع النتيجة ليقتسم الفريقان نقاط المواجهة برصيد نقطة لكل منهما. 
 

اقراء ايضا