ناصر حمدان لـ " الكاس " : منتخب عمان لم يخضع لإختبار حقيقي وعلينا الحذر من القرعة الآسيوية

قال ناصر حمدان الريامي نجم المنتخبات العمانية السابق لـ " الكاس " تعليقا على نتائج القرعة  المزدوجة لتصفيات كاس العالم  2022 ونهائيات اسيا ان المنتخب العماني وقع في مجموعة  " هادئة " الى جوار منتخبات قطر والهند وأفغانستان وبنجلاديش .

وحذر حمدان من مغبة الركون الى إمكانية التأهل بفعل الأسماء التي وقعت الى جوار المنتخب العماني معتبرا بان كرة القدم لا تعترف الا بمن يعطيها في الملعب ، ولا يمكن الحكم بصورة مسبقة على النتائج والتخلي عن  فرص الاستعداد الكافي لتحقيق التأهل .

واكد حمدان ان المنتخب الهندي متطور قياسا على مواجهاته الأخيرة حيث اصبح من المنتخبات التي يجب ان يعمل له حساب علاوة على وجود المنتخب القطري احد ابرز المنتخبات المتطورة في القارة الاسيوية وبطل اسيا ومستضيف نهائيات كأس العالم الامر الذي يجعل من المهمة غير سهلة كما تبدو للوهلة الأولى بوجود أفغانستان وبنجلاديش اللذان سوف يسعيان لوضع بصمة في التصفيات .

وعاد اللاعب الدولي السابق ليؤكد بأن المنتخب العماني بحاجة الى اجراء مواجهات تحضيرية قوية للحكم على جاهزيته ، قائلا " حتى الان لم نشاهد المنتخب بصورة حقيقية ، لم نلعب مواجهات يمكن الحكم من خلالها على المستوى كما ان المدرب الجديد اروين كومان لم يختبر بشكل جاد ، وفي هذا الصدد نحن محتاجون للاعبين يختبرون انفسهم ويعرفون الأرضية التي يقفون عليها برفقة الجهاز الفني " .

وفيما يتعلق بإمكانية تاهل المنتخب العماني للمرحلة الثانية بحكم وجود خيارات مفتوحة امام المنتخب القطري بالانسحاب من تصفيات المرحلة الثانية لصالح صاحب المركز الثاني ، باعتباره البلد المستضيف في نهائيات كأس العالم حذر الدولي حمدان مجددا من الركون لحسابات من هذا النوع ، مؤكدا بان العمل يجب ان يكون مضاعف لضمان التأهل .

وأشاد حمدان بمستوى المنتخب القطري على كافة الأصعدة وقال ان ما هو ملاحظ في المنتخب القطري بعد حصوله على لقب اسيا  يكمن في الثبات والاستقرار ، وهذا امر نادر الحدوث بالنسبة للعديد من المنتخبات حيث تركن غالبية المنتخبات للمستوى المتطور وتبدأ بالتراجع التدريجي لكن  ما شاهدناه لدى قطر امر مختلف فهي بدأت بالظهور والتألق  وحافظت على هذا الوهج والظهور الكبير للمنتخب القطري في كوبا أمريكا عكس حقيقة هذه الرؤية .

وابدى لاعب المنتخبات العمانية السابق اعجابه بقرار قطر المشاركة في تصفيات كأس العالم رغم ضمان تأهلها الى النهائيات  ، مؤكدا بان قرار المشاركة خيار صائب وعين العقل ولاشك بانه سوف يصب في صقل إمكانيات المنتخب القطري الذي يسعى لمراكمة رصيده من المواجهات ، وبما يحقق له ظهور لافت في نهائيات كأس العالم 2022 .

اقراء ايضا