الصين تحتفل بتتويج غوانغجو بطلا لآسيا

 احتفلت الصين بتتويج غوانغجو ايفرغراندي بطلا لدوري ابطال اسيا في كرة القدم للمرة الاولى في تايخ الكرة الصينية.
 
واحرز غوانغجو اللقب الاسيوي بتعادله مع ضيفه اف سي سيول الكوري الجنوبي 1-1 امس في اياب الدور النهائي بعد ان كان تعادل معه 2-2 في سيول ذهابا، فتوج لتسجيله هدفا اكثر من منافسه خارج ملعبه.
 
واصبح غوانغجو اول فريق صيني يحرز لقب هذه المسابقة بحلتها الجديدة التي انطلقت عام 2003، اذ ان لياونينغ كان قد احرز لقب كأس الاندية الابطال عام 1990 على حساب نيسان الياباني.
 
وهنأ الاتحاد الصيني فريق غوانغجو ايفرغراندي في بيان جاء فيه "انه شرف كبير لفريق صيني منذ اعادة هيكلة البطولة الاسيوية"، مضيفا "يأمل الاتحاد الصيني بأن يحقق ايفرغراندي نتائج ممتازة في بطولة العالم للاندية في المغرب الشهر المقبل".
 
وسيمثل غوانغجو القارة الاسيوية في كأس العالم للاندية المقررة بالمغرب في كانون الاول/ديسمبر، وسيلتقي مع بطل افريقيا في الدور ربع النهائي بموجب القرعة التي سحبت في مراكش.
ويتنافس الأهلي المصري مع اورلاندو بايرتس الجنوب افريقي في نهائي دوري ابطال افريقيا اليوم الاحد، بعدما تعادلا 1-1 ذهابا في جنوب افريقيا.
 
ودون اكثر من 13 الف مشجع صيني على موقع ميكروبولغ (نسخة مشابهة لتويتر في الصين) الخاص بالنادي على شبكة الانترنت كلمات تعبر عن الفرحة والتهنئة باحراز غوانغجو ايفرغراندي اللقب الاسيوي.
وقال احد المدونين يانيين روبرت "نحن واثقون من مستقبل كرة القدم الصينية بعد فوز ايفرغراندي".
 
وتحقق لقب غوانغجو بقيادة المدرب الايطالي الشهير مارتشيلو ليبي الذي قاد منتخب بلاده الى لقب مونديال 2006 في المانيا.
 
وقال ليبي "الفوز بهذه الكأس امر مهم جدا للكرة الصينية"، مضيفا "من جهتنا، تطورنا كثيرا للوصول الى هذا المستوى الذي يخولنا منافسة فرق اخرى على المستوى الدولي".
 
لكن منتخب الصين فشل في حجز بطاقته الى نهائيات كأس العالم المقبلة في البرازيل عام 2014، بحلوه ثالثا في مجموعته خلف العراق والاردن، ويتعين عليه انتظار تصفيات مونديال 2018 في روسيا لتحقيق حلمه بالتأهل للمرة الثانية في تاريخه بعد مونديال 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

اقراء ايضا