العلي: الوصول للمربع الذهبي في الآسيوية يبدأ من كوالالمبور

كشف عدنان العلي امين السر العام بالنادي عن رغبة الفريق المؤكدة والكبيرة في العبور الى دور الاربعة من بطولة دوري ابطال اسيا .
 
وقال العلي: مشوار الوصول الى المربع الذهبي لدوري ابطال اسيا اقوى بطولات الاندية الاسيوية يبدأ بالنسبة لنا من كوالالمبور التي وصلنا اليها للدخول في معسكر مغلق اخير قبل التوجه الى مدينة جوانزو الصينية لمواجهة فريقها القوي، وهي مواجهة نعمل من اجلها بكل جدية للوصول الى دور الاربعة وهو طموح مشروع بالنسبة لنا ورغم خبرة جميع الاندية الاخرى في البطولة الا ان الفريق اثبت قدراته الجيدة في الدور الاول وفي دور الستة عشر واستطاع ان يقدم مستويات جيدة ومميزة للغاية وهو ما يجعلنا نطمئن على قدرة اللاعبين على مواصلة الاداء المميز وعبور هذا الدور.
 
واكد العلي ان الفريق سيفتقد في اول ايام المعسكر لخدمات نجميه المساكني وبوقرة وقال: بلا شك فان غياب اي لاعب عن معسكر اعدادي يسبق مواجهة مهمة هو امر غير محبذ عند المدربين ولكن اللاعبان لبيا نداء الواجب الوطني وهما الان مع منتخبات بلادهم وبالتأكيد سيتأثر الجانب الخططي لدى الجهاز الفني في اول ايام المعسكر ولكن خبرة اللاعبان الكبيرة ستساعدهما على التأقلم سريعا مع اللاعبين والدخول في اجواء المباراة بسرعة.
 
وقال العلي: عودة سبستيان وعودته لمستواه المعروف يمثل اضافة كبيرة للفريق لما يمثله سبستيان من قيمة كبيرة فهو لاعب مقاتل وصاحب امكانيات هجومية لا تخفى على احد والحمد لله استطاع ان يستعيد مستواه الفني في الفترة الاخيرة ونأمل ان يكون في الموعد في المواجهة الكبيرة وان يستفيد منه الجهاز الفني بشكل كبير، وعودة سبستيان ستكون اضافة لباقي زملائهواصل فريق لخويا تدريباته في ثاني ايامه في معسكره التدريبي في العاصمة الماليزية كوالالمبور
 
وادى الفريق تدريباته اليوم على فترتين صباحية في العاشرة صباحا بتوقيت كوالالمبور على استاد يو اي تي ام (UITM) في جامعة مارا للتكنولوجيا , وشهد بداية الامطار تساقط الامطار على ارض الملعب ولم تستمر طويلاً ليكمل الفريق مرانه في اجواء مثالية , وحرص الجهاز الفني خلال المران الصباحي على التدريبات البدنية والتي اشتملت على الركض الذي البطئ والسريع لفترات مختلفة , ثم تدريبات بدنية تحت اشراف مدرب اللياقة البدنية
 
وجاء التدريب المسائي في الخامسة مساءا والذي شهد تدريبات اكثر بالكرة وبدء بمربعات ولعب الكرة من لمسة واحدة , وتدريبات على المرمى , وفي الختام قام الجهاز الفني بلعب مباريات مصغرة في منطقة الجزاء بين اللاعبين وتكون كل فريق من لاعبان وحارس مرمى وشهدت حماس كبير من اللاعبين وتألق فيها لويس مارتن ونام تاي هي وسبستيان سوريا.
 
ويواصل عبدالعزيز عبدالله وعلى عفيف ومحمد موسى التدريبات العلاجية تحت اشراف اخصائي العلاج الطبيعي سفيان خوجه ومن المقرر ان ينضم عفيف وموسى للتدريبات الجماعية خلال يومين .
 

اقراء ايضا