الفهود يواجهون الشباب بذكريات الهلال

 

يخوض الغرافة مواجهة مصيرية عندما يحل ضيفا على الشباب السعودي مساء غد في إياب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال آسيا لكرة القدم.

ويحتاج الفهود للفوز بهدفين على الأقل لتعويض خسارته إيابا في الدوحة 1-2، ويعول الغرافة على سلاح التحدي والإجادة خصوصا عندما يتعرض الفريق للضغوط ويلعب من أجل الفوز فقط لضمان الظهور في الدور ربع النهائي للبطولة، على الرغم من صعوبة المهمة التي تنتظره في العاصمة السعودية الرياض لاسيما وأن الشباب حقق هدفه في لقاء الذهاب وحول تأخره بهدف في الشوط الأول إلى الفوز بهدفين في الشوط الثاني.

وينتظر جمهور الفهود أن يقوم الغرافة بردة فعل كتلك التي فعلها في مواجهة الهلال السعودي في دوري الأبطال قبل 3 سنوات عندما خسر بثلاثية في الذاب وعوضها في الإياب ولكنه خسر بعد تمديد الوقت.

يذكر ان الاتحاد الاسيوي للعبة اجرى تعديلا على نظام البطولة باقامة الدور الثاني (دور ال16) من مباراتين ذهابا وايابا بعد ان كان يقام بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة على ارض متصدر مجموعته في الدور الاول.

واذا كان الشباب بقيادة المدرب البلجيكي ميشال برودوم سيسعى الى تأمين منطقته من الناحية الدفاعية والاعتماد على الهجمات المرتدة سعيا الى الخروج ببطاقة التأهل، فان الغرافة سيلعب مهاجما لتعويض الهدفين اللذين ولجا مرماه في مباراة الذهاب.

وتشكل المباراة الفرصة الاخيرة للغرافة لانقاذ موسمه لانه خرج خالي الوفاض على الصعيد المحلي، وخصوصا بعد ان فقد لقب كأس سمو الأمير بخسارته امام لخويا في ربع النهائي. كما انه سيغيب عن البطولة الآسيوية في الموسم المقبل لعدم احتلاله مركز مؤهل اليها حيث حل سابعا في الدوري القطري، وودع كأس سمو الامير من دور الثمانية، وهما البطولتان المؤهلتان للبطولة.

ووصل الغرافة الى هذه المرحلة بحصوله على المركز الثاني في المجموعة الثالثة برصيد 10 نقاط من ثلاثة انتصارات وتعادل، وتاهل الشباب لتصدره المجموعة الاولى باربعة انتصارات وتعادل واحد.

الشباب خرج لتوه من خسارة محلية في ذهاب كأس الملك أمام الأهلي بهدف دون رد، وعمل مدربه لابعاد اثارها عن البطولة الاسيوية سعيا للتأهل.

ومن المتوقع ان يعتمد برودوم على تشكيلة مؤلفة من وليد عبد الله في حراسة المرمى، وحسن معاذ والكوري الجنوبي كواك تاي ونايف القاضي وعبد الله الأسطا وعبد الملك الخيبري وعمر الغامدي والبرازيلي فرناندو مينغازو  وأحمد عطيف والبرازيلي مارشيللو كماتشو  الارجنتيني سبيستيان تيغالي.

وقال أحمد عطيف قائد فريق الشباب "سنسعى لتحقيق الفوز على أرضنا وبين جماهيره والتأهل إلى دور الثمانية"، مضيفا "نحترم فريق الغرافة القطري ونجومه، ولكن سنقول كلمتنا ونثبت أن تصدرنا لمجموعتنا في البطولة لم يأت من فراغ".

اما الغرافة فمن المتوقع ان يعتمد تشكيلة تضم قاسم برهان لحراسة المرمى وحامد شامي وإبراهيم الغانم وبلال محمد ومشعل مبارك ومجدي صديق وأنس مبارك وبريشيانو والبرازيليين أليكس رافائيل ونيني والفرنسي غابريل سيسيه وجورج كواسي.

اقراء ايضا