الحبيب الصادق: خسرنا مباراة وكسبنا لاعبين

أكد الحبيب الصادق مدرب الغرافة على أن نتيجة المباراة لم تشغل تفكيره على الإطلاق وكل ما استحوذ على اهتماماته هو إتاحة الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين  لتجربتهم والاطمئنان عليهم قبل الدخول فى مباريات كاس سمو الأمير المفدى .

وحافظ الفريق على التعادل فى الشوط الاول  بعد ان سجل مجدى صديق هدف التعادل من تسديدة رائعة .مشيرا إلى أن 9 لاعبين أساسيين لم يأتوا مع الفهود إلى سباهان لحصولهم على الإنذار الأول وخوفا من الحصول على اى إنذار أخر أو الإصابة هو ما جعلني امنح هؤلاء الراحة من السفر والتدريب بالدوحة.وقال أن المباراة كانت تجربة جيده واختتامها الفهود ليستعد من الآن لمواجهة مباريات دور الـ 16 ونأمل إن نعبر تلك الموقعة لأننا نفكر فى الوصول لأبعد نقطة في البطولة

وأوضح قائلا :كنت متوقع صعوبة المباراة فى ظل المجموعة المشاركة فى اللقاء وفرض سباهان سيطرته ولكن وسط الملعب فقد الكرة ولم يقم بدورة سعيد بمشاركة لاعبي الفريق الصغار واشكرهم على المجهود الذي بذل ونحاول تصحيح الأخطاء والتفكير فى دور ال 16 وقال بحكم مشاركة فريقي فى أكثر من مباراة كان  لابد من الاحتفاظ بالعناصر الأساسية  وإتاحة الفرصة للآخرين ورغم الخسارة ألا أن اللاعبين بذلوا جهدا وفارق الخبرة كان لصالح سباهان

وقال الحبيب الصادق ان خسارة سباهان من الاهلى السعودي كانت سببا فى عدم ناهلة للدور الثاني وعدم ناهلة لا يقلل من جهده لأنه يضم لاعبين على مستوى

وقال أن لاعبي الغرافة اكتسبوا الخبرة والاحتكاك في المباريات الأسيوية ونأمل إن يستمر هذا فى المرحلة المقبلة لان مباريات دور الـ 16 بالطبع ستكون اعنف واقوي من الدور الأول

واعترف الحبيب بصعوبة الفترة الحالية التي تشهد ضغط كبير فى المباريات مابين الآسيوية والمحلية ولهذا يجب أن يكون هناك توزيع فى الجهد وأولويات مهمة ، ولهذا لم نكن نرغب فى بذل جهد مضاعف إمام سباهان وعلينا ان نفكر فيما هو قادم .

من جانبه بارك الكرواتى  زلاتكو كرانجار مدرب فريق سباهان فريقا الاهلى والغرافة على تأهلهما لدور ال 16 موضحا على أن فريقه لعب مباريات قوية فى البطولة وقدم عروضا تليق به ولكن لم ينال الحظ للتأهل للدور الثاني وقال لاشك ان المجموعة الثالثة ضمت فرق كبيرة ولها خبرتها فى البطولة الآسيوية واستطاع الغرافة والاهلى حسم بطاقتي التأهل لما يمتلكان من خبرة ولاعبين على مستوى وأتمنى لهما التوفيق فى المرحلة القادمة

وقال أن المباراة جاء متوسطة المستوى نظرا لقلة حماس لاعبي الفريقين بعد أن حسم التأهل وكان الشوط الثانى افضل من الاول واستطاع فريقى ان يقدم شوطا قوية ويحسم النتيجة بعد التعادل فى الشوط الاول . وبالتالي كانت المباراة عبارة عن تجربة بين اللاعبين فنحن نستعد لأهم مباراة لنا هذا الموسم في نهائي كاس إيران وبالتالي لابد وان نحقق الفوز لنحصل على لقب للموسم الحالي وليكن الختام رائع لسباهان

 

اقراء ايضا