عموته: علاقتي بالسد أكبر من العقود

أكد المغربي الحسين عموته مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي السد المتوج بلقب بطل دوري النجوم إنه لم يشعر بأي خوف على مدار الموسم ولكن الضغوط عليه كمدرب زادت في القسم الثاني من المسابقة، وقال أن النجم الإسباني الكبير راؤول غونزاليس كان نموذجا للاعب المثالي، واعترف بإن العراقي يونس محمود أضافة للفريق لكنه احتاج للوقت للتأقلم مع الفريق إضافة لحاجة اللاعبين لفهم طريقه لعبه والانسجام معه.

جاء هذا في حلقة خاصة من برنامج 90 دقيقة عبر قنوات الكأس مساء اليوم الثلاثاء والذي يقدمه فهد فخرو وضيفه المحلل الشيخ نايف آل خليفة آل ثاني، ويترأس تحريره فيصل زيدان وتعده علا المندوه ويخرجه عيسى السليطي.

 

وكانت هذه أبرز عناوين الحلقة:

  • أجمل وأفضل تهنئة جاءت من سمو الشيخ جاسم بن حمد
  • راؤول غونزاليس كان نموذجا للاعب المثالي
  • يونس محمود إضافة واحتاج للوقت للتأقلم
  • قطر ربحت ظهير أيسر اسمه عبدالكريم حسن
  • حسن الهيدوس تأثر بنتائج المنتخب في خليجي 21
  • نذير بلحاج تفوق على نفسه في خط الوسط
  • الفوز بالدوري مع السد كمدرب أفضل منه كلاعب

وقال عموته (ليس شرطا لأن تنجح كمدرب أن تبلغ من العمر عتيا، وهناك مدربين بلغوا 70 عاما ولم يحققوا بطولة، والمدرب الكبير في السن لا يتحمل الضغوط، والمدربين الشباب في أوروبا حققوا أفضل الإنجازات، فالفيصل هنا في الكفاءة والذكاء.

وأوضح (عملت مع السد ولدي بطولتين كبيرتين في أفريقيا، ولدي سجل جامعي وحضرت بعد التأهل أكاديميا، والفوز بالدوري يعبر عن مدى الجهد فبطولة الدوري تأتي بجهد طويل وتحتاج عمل كبير.

ورفض عموته مقولة أن السد عانى تذبابا في القسم الثاني للدوري بسبب تعرضه لثلاث خسائر وقال (لم يكن هناك تذبذب في مستوى السد في القسم الثاني، ومن الطبيعي أن تحدث أخطاء دفاعية فلا أملك كانافارو في الدفاع  والأخطاء واردة.

وأضاف عموته ( خسارتنا أمام العربي لم تكن متوقعة في القسم الثاني، وبعد مباراة لخويا تجاوزنا الكبوة، وتأثرنا بالنقص العددي في مباراة الجيش، ونيتجة مباراة الريان والخسارة 1-4 لا تعبر عن سير المباراة، فالحكم لم يحتسب ركلة جزاء في المواجهة لو احتسبها لتغير السيناريو وعموما الفريق خلق أكثر من 10 فرص في مواجهتي الريان ولخويا وأنا راض عن الأداء رغم الخسارتين.

ودافع عموته عن المغامرة في مواجهة الريان التي ادت للخسارة الكبيرة وقال (كرة القدم تستحق المغامرة ولا بد من ذلك عند التأخر بهدف، المهم إنه لا يوجد فريق يفوز في كل مباريات الموسم، ولا يوجد فريق يفوز بارتياح.

واعترف عموته أن الفريق واجه ضغوطا في القسم الثاني وقال (لم يكن علينا ضغط في القسم الأول وسهل المهمة علينا نصف الساعة الأول في معظم المباريات بالتسجيل دائما، ولكن الحسابات في القسم الثاني اختلفت وزادت الضغوط كما هي في الحياة العادية، وقد عشت نفس الضغوط في المغرب وليست غريبة علي.

واشاد عموته بالظهير الأيسر الواعد عبدالكريم حسن وقال ( قلت في برنامج 90 دقيقة أن عبدالكريم حسن مشروع لاعب محترف وأتمسك بذلك.

وكشف عن سر تراجع مستوى حسن الهيدوس قائلا (نعم مستوى حسن الهيدوس تأثر بعد خليجي 21، فالنتائج السلبية أثرت في خليجي 21 أثرت على بعض اللاعبين الدوليين وتحدثت مع اللاعبين وحاولت إخراجهم من الحالة النفسية خصوصا وقد تعرضوا لانتقادات إعلامية، والهيدوس مثل بقية اللاعبين لديه مشاكل خاصة وهو أمر عادي، والهيدوس لم يكن أساسيا العام الماضي وبات أساسيا مثل عبدالكريم وسعد الشيب وغيرهم هذا الموسم.

وتابع عموته (وجود عبدالكريم حسن ونذير بلحاج في تشكيلة الفريق مكسب للفريق، وقد فكرت في الاستفادة من نذير في الوسط بعد غياب وسام رزق بسبب الإصابة فدفعت بنذير بلحاج في قلب الوسط مع طلال البلوشي، وسرعة نذير ساهمت في قيامه بالدورين الدفاعي والهجومي في الوسط، فيما ربحت قطر ظهير أيسر جديد اسمه المتألق عبدالكريم حسن.

وتطرق عموته للحديث عن الفارق بين يونس محمود وممادو نيانغ قائلا (هناك اختلاف في بين يونس محمود ونيانغ، ويونس محمود قام بدور رائع كصانع لعب في المنظومة الهجومية ويونس يحتاج بعض الوقت للتأقلم واللاعبين يحتاجون لوقت لمعرفة أسلوبه ومميزاته

وأشار عموته إلى إنه لم يشعر بالتخوف من ضياع اللقب على مدار الموسم وقال (لم أشعر بالخوف ولكن الضغط زاد في القسم الثاني وثقتي كانت كبيرة في اللاعبين وأن البطولة ستكون من نصيبنا، وكان مهما أن تكون صورتي أمام اللاعبين إيجابية حتى لا يتأثروا.

وكشف أن فرحته في الفوز بالدوري مع السد كمدرب كانت أكبر منها كلاعب بسبب حجم الضغوط عليه كمدرب حيث تكون أكبر بكثير منها كلاعب.

وأشار إلى إنه لم يجد مشكلة في التعامل مع اللاعبين الكبار وخصوصا المحترفين وقال (لم تكن هناك صعوبة في التعامل مع المحترفين الأجانب بفضل عقليتهم وتربيتهم الرائعة وعلاقتي جيدة مع كل اللاعبين الذي ادربهم في أي مكان.

وعن أجمل تهنئة بفوز السد بالدوري قال عموته (أغلى وأجمل تهنئة جاءت من سمو الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني وأشكر سموه على ثقته الكبيرة ودعمه.

وقال عموته أن علاقته كمدرب أو كلاعب سابق مع السد أكبر من العقود.

ورفض عموته التحدث عن المقارنة بينه وبين المدربين وقال (لا يمكن أن اتكلم عن نفسي ولا يمكن أن  هي الأهم والأجمل ولا استطيع أقول من الأفضل في الدوري.

اقراء ايضا