لخويا يرفض هدية الخور ويقرب السد من لقب دوري النجوم

فرط نادي لخويا في الهدية التي قدمها له بالأمس نادي الخور بالتعادل مع المتصدر السد بهدف لمثله وخسر حامل لقب دوري النجوم بهدف دون رد أمام ضيفه الخريطيات في المباراة التي جمعتهما على ملعب عبدالله بن خليفة .

خسارة لخويا صبت في مصلحة السد بعدما ارتفع فارق النقاط بين السد ولخويا إلى 5 نقاط ليفرط بذلك لخويا في فرصة تقليص الفارق إلى نقطتين لو كان قد تمكن من تحقيق الإنتصار على صواعق الخريطيات .
الفوز ابتعد بالصواعق عن المركز العاشر حيث ارتقى للمركز التاسع برصيد 20 نقطة فيما تجمد رصيد لخويا عند 39 نقطة في المركز الثاني .
 
سجل هدف المباراة الوحيد عبدالعزيز الأنصاري المنضم للخريطيات على سبيل الإعارة من السد في الدقيقة 28 .
 
لعب الخريطيات بواقعية واعتمد على الهجمات المرتدة السريعة للوصول إلى مرمى لخويا عبر إنطلاقات آلان ديوكو ومحمد عبدالرب وعبدالعزيز الأنصاري مع التأمين المحكم لمنطقة الدفاع وإحكام الرقابة على مفاتيح لعب لخويا يوسف المساكني ونام تاي هي والهداف الخطير سباستيان سوريا وتحقق للصواعق ما ارادوا حيث فقد لخويا لخطورته المعهودة في الشوط الأول وظهر بيعدا عن مستواه المعروف فيما لم يظهر الخريطيات مستكينا خاصة وانه افتقد لجهود هدافه يحيى كيبي وعدد آخر من اللاعبين لظروف الإصابة ولكن رغم ذلك نجح في فرض أسلوب لعبه ولم يفلح لخويا في فك طلاسم دفاعات المنافس على مدار أحداث الشوط الأول .
 
في الشوط الثاني واصل الضيوف الإعتماد على نفس النهج في الأداء وحدث تطور طفيف على أداء لخويا بعدما كشر عن انيابه الهجومية ولاحت له بالفعل أكثر من فرصة محققة للتسجيل عبر سوريا وايسار ديا وعادل أحمد حيث شاب أدائهم التسرع في إنهاء الهجمات لتنتهي المباراة بفوز الخريطيات بهدف دون رد .

اقراء ايضا