الغرافة ضيفا على الأهلي السعودي وصيف بطل آسيا

 يستهل الأهلي السعودي وصيف بطل دوري ابطال اسيا في كرة القدم مشواره في النسخة الحالية مع ضيفه الغرافة القطري ضمن الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة.

ويلعب في المجموعة ذاتها سيباهان الايراني مع النصر الاماراتي في اصفهان غدا ايضا.
الاهلي كان قدم عروضا جيدة في الموسم الماضي حيث وصل الى المباراة النهائية قبل ان يخسر امام اولسان الكوري الجنوبي بثلاثية نظيفة.

يتطلع الأهلي إلى بداية مثاليه تتمثل في تحقيق النقاط الثلاث سيما وأن المباراة تقام على أرضه وأمام جماهيره، بينما يأمل الغرافة في تحقيق نتيجة إيجابية سواء الفوز أو التعادل.
وعطفا على مستوى الفريقين في دوري بلديهما، فإن كفة الأهلي تعتبر الأرجح خصوصا وأن الغرافة يعاني كثيرا ويحتل مركزا متأخرا في الدوري القطري.

دخل الأهلي المباراة  بطموحات كبيرة ومعنويات عالية في ظل اكتمال صفوفه وتحسن نتائجه في المباريات الماضية على الصعيد المحلي، ويعتبر الفريق حاليا في كامل جاهزيته الفنية خصوصا في ظل الاستقرار الذي يشهده على المستوى الفني والإداري، فضلا عن نجاح مدربه التشيكي كارل ياروليم في إيجاد التوليفة المناسبة وتوظيف اللاعبين بشكل مميز.

ومن المتوقع أن يلعب الاهلي بطريقة هجومية لاستغلال هشاشة دفاع الضيف وتسجيل هدف مبكر، معولا على كامل الموسى وأسامة هوساوي ومنصور الحربي وتيسير الجاسم ومصطفى بصاص والكولومبي بالومينو والعُماني عماد الحوسني والبرازيلي برونو سيزار ومواطنه فيكتور سيموس .

أما الغرافة، فيدخل المباراة وهو في وضع صعب للغاية حيث يمر بمرحلة انعدام وزن بعد استقالة مدربه الفرنسي آلان بيران نهاية الأسبوع الماضي نتيجة تراجع مستوى الفريق وتواضع نتائجه في الدوري حيث يحتل المركز السادس بعد أن خسر آخر مبارياته أمام الخور السبت الماضي.

وسيحاول المدرب الجديد التونسي حبيب الصادق قيادة الفريق الى وضعه الطبيعي وإعادته لسكة الانتصارات، خصوصا وأنه يملك لاعبين جيدين كالحارس قاسم برهان وبلال محمد وفهيد الشمري ومجدي صديق وأنس مبارك وحامد شامي، إلى جانب الأسترالي مارك بريشيانو والفرنسي جبريل سيسيه والبرازيليين اندرسون نيني واليكس.

وفي المباراة الثانية، يخوض النصر الاماراتي مباراته مع سيباهان اصفهان الايراني وسط ظروف فنية صعبة بعدما حقق فوزا وحيدا في آخر سبع مباريات في الدوري المحلي ليتراجع الى المركز السادس.
يشارك النصر في البطولة الاسيوية بعد فوزه في مباراة الملحق بصعوبة على لوكوموتيف طشقند الاوزبكستاني 3-2 في دبي.

المشاركة هي الثانية للنصر في دوري ابطال اسيا، الاولى كانت العام الماضي ولم تكن مثالية بعد خروجه من الدور الاول باحتلاله المركز الاخير في المجموعة الثالثة التي ضمت سيباهان ايضا حيث خسر الفريق الاماراتي امامه ذهابا وايابا صفر-1 وصفر-3 على التوالي.
يراهن النصر، الذي لم يعد له سوى البطولة الاسيوية لانقاذ موسمه بعد خروجه ايضا من مسابقة الكأس وكأس الرابطة، على ان يكون بعض لاعبيه الذين يعتمد عليهم في افضل مستوى لهم للخروج بنتيجة ايجابية امام سيباهان.

يعتمد الفريق الاماراتي على الرباعي الاجنبي المؤلف من الثنائي البرازيلي ليوناردو ليما وبرونو سيزار لاعب سيباهان السابق، والياباني تاكايوكي موريموتو والايطالي جوزيبي ماسكارا، اضافة الى الدولي حبيب الفردان وحميد عباس.

اقراء ايضا