ثنائية للخور في الشباك الغرفاوية

زاد فريق الخور من محن ضيفه فريق الغرافة بعدما هز شباكه بهدفن دون مقابل في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم على ملعب نادي الخور في إطار الجولة الثامنة عشرة من دوري نجوم قطر .

سجل الهدفين سيرجن عبدو قادر في الدقيقة 31 ، وخوليو سيزار في الدقيقة 70 .

اللقاء بدأ بحذر من الطرفين مع بعض الهجمات الخجولة ، كانت أخطرها في الدقيقة 9 للاعب الغرافة سيسي الذي انتهت كرته خارج الملعب ، وأتبعها نيني بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء انتهت على يمين قائم الخور ، ثم سنحت كرة رأسية للاعب الغرافة لوارنس علت المرمى بقليل ، وسدد مرة أخرى لورانس من خارج منطقة الجزاء فذهبت كرته بعيداً عن المرمى .

ومن كرة مرتدة شن الخور هجمة قوية قادها برونو سواريز ، وأرسلها إلى سيرجن المنفرد تقريباً بالمرمى فحولها إلى جانب العارضة .

وفي الدقيقة 31 تحصل الخور على ركلة حرة مباشرة نفذها خوليو سيزار تكفل قاسم برهان حارس الغرافة بالتصدي لها ، إلا أن سيرجن عبدو قادر كان بالمرصاد وبجانب المرمى فأرسلها في الشباك الغرفاوية معلناً عن هدف اللقاء الأول .

بعد الهدف لم يتغير وضع اللقاء كثيراً من ناحية الهجمات الخجولة من قبل الفريقين ، ما دفع بمدرب الغرافة الجديد حبيب الصادق إلى إخراج مشعل مبارك وإشراك حامد شامي في الدقيقة 44 في محاولة منه لتحصين الجهة الدفاعية .

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول سدد ماديسون للخور ، إلا أن دفاع الخور تمكن من إنهاء خطورتها .

في الحصة الثانية من اللقاء بدا التصميم واضحاً على الخور لمضاعفة الغلة ، ومن قبل الغرافة لإدراك التعادل على الأقل ، ونتيجة الاندفاع الغرافاوي تحصل البديل حامد شامي على البطاقة الصفراء نتيجة عرقلته للاعب الخور ماديسون في الدقيقة 47 .

ومع مضي ربع ساعة من الشوط الثاني كان الأداء أفضل من الشوط الأول وكانت هجمات الفريقين أكثر خطورة ، وسط تألق مدافعي الفريقين في إيقاف خطورة المهاجمين .

وفي الدقيقة 64 ، قاد برونو سواريز هجمة للخور وأرسلها إلى ماديسون لحظة سقوطه بمنطقة الجزاء إلا أن الحكم لم يحتسبها ركلة جزاء نظراً لوجود ماديسون في موقف تسلل لحظة وصول الكرة إليه .

هذا التسلل لم يُحبط من عزيمة لاعبي الخور ، فواصل لاعبوه الاندفاع نحو مرمى الغرافة ، وحققوا ما بحثوا عنه وهو تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 70 ، عن طريق نجم الفريق خوليو سيزار الذي وصلته الكرة من ماديسون من الجهة اليمنى ، فارتقى لها أمام المرمى وسددها برأسه في شباك الغرافة .

وقبل انتهاء اللقاء بثماني دقائق تعرض حارس الخور بابا جبريل للإصابة بشد عضلي ، إلا أنه تمكن من متابعة اللقاء بعد معالجته من الطاقم الطبي .

وحملت الدقائق الأخيرة من اللقاء إجراء عدة تبديلات من الفريقين ، حاول الغرافة من خلالها إحراز هدف حفظ ماء الوجه ، بينما أرادها الخور تكتيكية لكسب الوقت .

وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع أنهى الحكم عبد الرحمن الجاسم اللقاء بفوز الخور الذي ارتقى للمركز الخامس برصيد 24 نقطة ، بينما تجمد رصيد الغرافة عند النقطة 24 في المركز السادس وبفارق الأهداف عن الخور الذي نال لاعبه خوليو سيزار جائزة أفضل لاعب .

اقراء ايضا