سلام شاكر : كنا نستحق اللقب الخليجي

عبّر العراقي سلام شاكر مدافع المنتخب العراقي الاول لكرة القدم عن حسرته لضياع فرصة التتويج بلقب خليجي 21 الذي اقيم بالعاصمة البحرينية المنامة إثر الخسارة في النهائي أمام المنتخب الإماراتي 1/2 .

واعتبر شاكر أنه كان بالإمكان الوصول إلى الكأس لولا فقدان التركيز في الأوقات المهمة من المباراة هذا بالإضافة إلى إضاعة عدد من الفرص التهديفية المحققة، مؤكدا "كنا نستحق الفوز لأننا سيطرنا وكنا الاخطر في الكثير من الاوقات ولكننا لم نستثمر جيدا تلك الوضعيات لصالحنا".

وأكد سلام شاكر اليوم السبت في تصريحات خاصة لوكالة الانباء الالمانية "كنا قريبين جدا من التتويج خاصة بعد أن نجحنا في تسجيل هدف التعادل في الدقائق العشر الاخيرة من الوقت الأصلي وعادت معنوياتنا للإرتفاع وأمسكنا بزمام المباراة وقد كنا قادرين على انهاء المباراة لصالحنا في الوقت الأصلي ولكن تلك هي كرة القدم.

وأضاف أن المنتخب الإماراتي عرف كيف ينال من شباكنا في الوقت الإضافي الثاني وحسم اللقب ولا يسعنا إلا أن نوجه له وللاعبيه وجماهيره كل التهاني بالتتويج".

وتابع يقول "أكثر ما آلمني هو خروج جماهيرنا من مدرجات الملعب حزينة حيث كنا نطمح إلى إهدائهم اللقب وإسعاد الشعب العراقي بأكمله الذي كان ينتظر منا الإنجاز..صحيح أننا خسرنا لقبا ولكننا ربحنا فريقا للمستقبل أغلبه من اللاعبين الشباب الذين ينتظرهم مستقبل كبير ونعد الجميع بأن منتخب أسود الرافدين سيعود إلى مكانته الطبيعية كأحد اكبر المنتخبات العربية والخليجية".

من جهة أخرى أكد سلام شاكر أن بطولة كأس الخليج استنزفت مجهودات اللاعبين بشكل كبير وأصابتهم بالإرهاق في اشارة منه للعودة إلى فريقه الخور القطري والإستعداد للجولة المقبلة من الدوري دون أخذ قسط من الراحة.

وقال "لقد كانت بطولة مرهقة ولم نتمتع بأي قسط من الراحة وشخصيا سأعود إلى الخور لأستعد مجددا رفقة بقية زملائي لمباريات الجولة المقبلة من الدوري..انا في حاجة إلى الراحة لاسترداد الأنفاس ومع وصولي إلى النادي سأتحدث مع المدرب بخصوص البرنامج التدريبي الذي سأخضع إليه".

وأنهى كلامه:صحيح أننا خسرنا جولة ولكن لم نخسر المعركة..لازالت أمامنا استحقاقات أهم في الأيام القليلة المقبلة وعلينا أن نستعد إليها بالشكل الصحيح ونطوي صفحة كأس الخليج بحلوها ومرها.

اقراء ايضا