فوساتي : نستحق التأهل وهدف وسام سحري

ظهرت السعادة على وجه الأورجوياني خورخي فوساتي المدير الفني للفريق الكروي الأول لنادي السد بعدما نجح في قيادة الفريق لتحقيق الفوز على الوكرة في مباراة ربع نهائي كأس أمير قطر بهدفين دون رد .

وقال فوساتي خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة أنه راض عن أداء اللاعبين طوال شوطا المباراة ولم يكن يتمنى اكثر من تحقيق الفوز حتى يتأهل الفريق لنصف النهائي .

وأشار إلى ان فريقه استحق التأهل لنصف نهائي كأس الأمير وعلى حساب فريق منظم لديه لاعبون جيدون .

وكشف النقاب عن كونه عاد بذاكرته قبل بداية المباراة إلى عام 2006 عندما لعب أمام فريق الغرافة في دور الثمانية من بطولة كأس سمو الأمير والتي انتهت بخسارة الزعيم 1-2 وكان يخشى تكرار نفس السيناريو خلال مباراة الوكرة ولكن الفريق تمكن هذه المرة من فك عقدة دور الثمانية بعدما قدم اللاعبون مستوى طيب اهلهم لتحقيق الفوز.

وقال ان مباراة فريقه امام الوكرة لم تكن سهلة في ظل الحسابات المعقدة لمباريات الكؤوس والتي تحتاج إلى تركيز ذهني عالي من كل اللاعبين لضمان تحقيق الإنتصار .

والتمس فوساتي العذر للاعبي السد على تباين أدائهم في الشوط الثاني وقال ان الطقس الحار أثر بالسلب على الأداء ولكن رغم ذلك حققوا المراد وفازوا بنتيجة المباراة في وقتها الأصلي .

واعتبر ان الهدف الذي سجله وسام رزق كان بمثابة الهدف السحري للسد لانه سهل كثيرا من مهمة الفريق في بقية المباراة لاسيما وان عقلية لاعبي الفريق قد تغييرت عن المباراة السابقة أمام الريان في نهائي كأس سمو ولي العهد الأمين وذلك بعدم قدرتهم على إضاعة الوقت بالتالي خسر الفريق فرصة التتويج بلقب الكأس والتي حسمها فريق الرهيب بنجاح.

وحول ضيق الوقت بالنسبة لمباريات المربع الذهبي قال انه بالتأكيد كان يتمنى وجود فارق زمني كبير من اجل إعادة تأهيل اللاعبين ولكنه سيضطر للتعامل مع الأمر الواقع ومحاولة تجهيز اللاعبين بشكل جيد للمباراة المقبلة امام الجيش في نصف نهائي كأس الأمير .

وأشاد فوساتي بمستوى الإيفواري عبدالقادر كيتا وقال انه قدم مردود طيب رغم عدم إكتمال لياقته البدنية وأوضح أن عدم ظهور خلفان إبراهيم بمستواه المعروف عنه أمر طبيعي لاسيما وان خلفان يعد أكثر لاعب قطري شارك في المباريات سواء مع المنتخب الوطني أو مع فريق السد ويتمنى ان يمنحه فترة راحة طويلة ولكن ضغط المباريات يحول دون حدوث ذلك .

 

اقراء ايضا