سيموندي يبرأ نفسه ويتهم لاعبي الاهلي

 ظهر الفرنسي سيموندي مدرب فريق الكرة بالنادي الأهلي غاضبا بعد خسارة فريقه 2-4 من الخريطيات في المرحلة الثالثة من بطولة كأس سمو الامير المفدى ليودع الاهلي البطولة الغالية وينتهي موسم العميد الاهلاوي الذي هبط لدوري الدرجة الثانية.

وحمل سيموندي في المؤتمر الصحفي بعد المباراة اللاعبين مسؤلية الخسارة بحجة عدم التزامهم بتعلماته والابتعاد عن الاداء الجماعي وعدم تقديرهم للمسؤلية واللعب بتهاون وغياب الاصرار اضافة الى الظروف الصعبة التي يمر بها الفريق وعدم قدرة اللاعبين على احراز الاهداف وهز شباك الفرق المنافسة .    

كما رفض المدرب الفرنسي تحميل نفسه مسؤلية هبوط الفريق الى دوري الدرجة الثانية بل انه برأ نفسه وقال : المسؤلية تقع على عاتق اللاعبين لان المدرب ليس مسؤلا عن احراز الاهداف وانما هى مسؤلية اللاعبين .

ورفض سيموندي الكشف عن اسم النادي الذي سوف يدربه بعد تردد انباء حول اقترابه من تدريب الخريطيات اكد المدرب الفرنسي انه مازال مرتبط بالاهلي مشيدا بعلاقتة القوية بالخريطيات الذي تولى تدريبه من قبل .  

اقراء ايضا