السفاح يذبح التنين الصيني ويتأهل بالعراق

قاد المهاجم المخضرم يونس محمود المنتخب العراقي للتأهل المبكر إلى الدور النهائي بالتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل إثر فوزه الثمين 1-0 على نظيره الصيني في المباراة التي جرت بينهما يوم الجمعة على ملعب "حمد الكبير" في الدوحة بالجولة الرابعة من مباريات المجموعة الأولى في الدور الثالث.

 وواصل المنتخب العراقي انطلاقته الرائعة في التصفيات الحالية وتغلب على سوء الحظ الذي لازمه كثيرا على مدار المباراة ليحقق الفوز بالهدف الذي سجله يونس محمود "السفاح" في الدقيقة الأخيرة من المباراة ليطيح بالمنتخب الصيني من المباراة.

ورفع المنتخب العراقي رصيده إلى تسع نقاط من ثلاثة انتصارات متتالية بعد هزيمته أمام المنتخب الأردني في الجولة الأولى من مباريات هذه المجموعة.

ولحق المنتخب العراقي بقيادة مديره الفني البرازيلي زيكو بقافلة المتأهلين إلى الدور النهائي بالتصفيات حيث رفع رصيده إلى تسع نقاط في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف نظيره الأردني . 

وتجمد رصيد المنتخب الصيني عند ثلاث نقاط في المركز الثالث بالمجموعة ليخرج مجددا من هذه المرحلة المبكرة في التصفيات الأسيوية المؤهلة  لبطولات كأس العالم.

 وقدم المنتخب العراقي عرضا قويا في مباراة اليوم خاصة في الشوط الثاني الذي سيطر عليه تماما وإن عانده الحظ في العديد من الهجمات كما تصدى القائم لهدف مؤكد قبل النهاية بقليل. وفشل المنتخب الصيني بقيادة مديره الفني الأسباني خوسيه أنطونيو كاماتشو في الحفاظ على فرصته الأخيرة في التصفيات الحالية بعدما مني بالهزيمة الثالثة على التوالي بعدما استهل مسيرته في هذه المجموعة بالفوز على سنغافورة.

 وشهدت الدقيقة 85 طرد اللاعب الصيني تشانج لين بينج بعدما أعاق يونس محمود من الخلف ليمنعه من الدخول إلى منطقة الجزاء والانفراد بالحارس ولكن المهاجم الخطير نجح في استغلال هجمة سريعة لفريقه وسجل هدف المباراة الوحيد بتسديدة قوية في سقف المرمى.

اقراء ايضا