أولسان الكوري الجنوبي بطلا لدوري أبطال آسيا

توج فريق اولسان هيونداي الكوري الجنوبي بلقب دوري أبطال آسيا 2020 إثر انتصاره بهدفين لهدف في مواجهة النهائي على منافسه فريق بيرسيبوليس الإيراني التي جرت عصر اليوم السبت في العاصمة القطرية الدوحة على ستاد الجنوب المونديالي أحد ملاعب كأس العالم القادمة قطر 2022.
 
وبتتويجه باللقب الجديد 2020 نجح اولسان هيونداي في التتويج بلقبه الثاني في البطولة بعد لقب 2012.
 
وكان فريق بيرسيبوليس قد تقدم أولا بهدف لاعبه مهدي عبدي مع أخر دقيقة للوقت الأصلي للشوط الأول من تسديدة زاحفة من داخل منطقة جزاء الفريق الكوري الجنوبي، وسريعا ما أدرك اولسان هيونداي التعادل خلال الوقت المبدد للشوط الأول من ركلة جزاء حصل عليها بعد إعاقة المهاجم يوون بيت غارام مع الدقيقة الأولى للوقت المبدد نفذها رأس الحربة البرازيلي جونيور نيغراو عند الدقيقة 49 ليصدها الحارس الإيراني حامد لك وليتابع جونيور الكرة ويعيدها إلى المرمى مسجلا هدف التعادل لفريقه.
 
ولم يتأخر اولسان في التسجيل والتفوق خلال الشوط الثاني، إذ نجح في التقدم بالهدف الثاني عقب عشر دقائق فقط - ق 55 - من ركلة جزاء ثانية أُحتسبت له من قبل الحكم القطري المونديالي عبدالرحمن الجاسم بعد لمس الكرة ليد المدافع مهدي شيري ليسجل اللاعب ذاته البرازيلي جونيور نيغراو الهدف الثاني لفريقه وليرفع رصيده من الأهداف إلى 7 أهداف متساويا مع المغربي عبدالرزاق حمدالله مهاجم النصر السعودي.
 
وكانت المواجهة قد شهدت في شوطها الأول تفوقا نسبيا لاولسان الكوري الذي كان الأكثر سيطرة وهجوما، غير أنه لم ينجح في استغلال الفرص التي سنحت له للتسجيل إلّا من ركلة جزاء مع نهاية الشوط عبر البرازيلي جونيور، واعتمد رفاق لاعب الوسط العراقي بشار رسن في فريق بيرسيبوليس الإيراني على التوازن بين الشقين الدفاعي والهجومي على طريقة الدفاع أولا ثم الهجوم المرتد الذي نجحوا في استغلاله ليسجلوا هدف التقدم بواسطة مهدي عبدي، ومع بداية الشوط الثاني واصل اولسان سيطرته واستحواذه وقام بهجمات خطيرة مهددا مرمى بيرسيبوليس حتى نجح في التقدم مبكرا بهدف ثان لهدافه جونيور أيضا من ركلة جزاء.
 
ومالت مجريات المواجهة للتكافؤ عقب الهدف الثاني للفريق الكوري خصوصا بعد تقدم الفريق الإيراني للهجوم بغية إدراك التعادل وتراجع اولسان للدفاع لمنع منافسه من التسجيل، وتواصلت مجريات المواجهة على ذلك النسق من اللعب حتى النهاية لتنتهي بانتصار صعب للفريق الكوري الجنوبي رفاق صانع اللعب سين جين هو الذي أُختير كأفضل لاعب في المواجهة.
 
هذا وتعد هذه المرة الثانية التي يظهر خلالها الفريقين في مواجهة نهائي البطولة القارية، حيث كان أولسان هيونداي الأسبق حضورا في النهائي عام 2012 عندما توج باللقب بعدما تغلب على الأهلي السعودي، في حين تواجد بيرسيبوليس في نهائي 2018 الذي خسر خلاله أمام كاشيما انتليرز الياباني.
 
وكانت مسيرة طرفي النهائي قبل الوصول للعب على اللقب قد شهدت تصدر بيرسيبوليس بطل أندية غرب القارة ترتيب المجموعة الثالثة في الدور الأول للبطولة برصيد 10 نقاط من ست مباريات، مقابل 9 نقاط لكل من التعاون السعودي والدحيل القطري و7 للشارقة الإماراتي، ثم فاز بيرسيبوليس في دور الـ16 على السد القطري 1-0، وفي ربع النهائي على باختاكور الأوزبكي 2-0، وفي قبل النهائي على النصر السعودي بفارق ركلات الترجيح 5-3 بعد تعادل الفريقين 1-1 بالمقابل تصدر أولسان هيونداي بطل أندية الشرق ترتيب المجموعة السادسة برصيد 16 نقطة من ست مباريات، مقابل 10 نقاط لطوكيو الياباني و7 لشنغهاي شينهوا الصيني ونقطة لبيرث غلوري الأسترالي، ثم فاز في دور الـ16 على ملبورن فيكتوري الأسترالي 3-0، وفي ربع النهائي على بكين الصيني 2-0، وفي قبل النهائي على فيسيل كوبي الياباني 2-1 بعد التمديد للشوطين الاضافيين.

اقراء ايضا