بطلنا العالمي ناصر العطية يعتلي صدارة الترتيب العام لرالي الأندلس

تمكن بطلنا العالمي ناصر صالح العطية من اعتلاء صدارة الترتيب العام لرالي الأندلس الصحراوي، وذلك بعد فوزه بالمرحة الثانية التي اقميت وسط مشاركة كبيرة لأبرز نجوم العالم في الراليات يصل عددهم إلى 55 سائقا ويستعدون لخوض منافسات رالي داكار الدولي 2021.
وتمكن بطلنا مع ملاحه الفرنسي ماثيو بوميل  على متن سيارة "تويوتا هايلوكس"، مع فريق (جازو ريسينج)،من الفوز بالمرحلة الثانية بعدما قطعا المسافة الاجمالية لهذه المرحلة وقدرها 270 كلم منها 243 كلم مرحلة خاصة، في زمن قدره 02:52:05 ساعة، وبفارق +2.36 دقيقة، عن السعودي يزيد الراجحي بصحبة ملاحه الألماني ديريك فون زيتزويتز على متن سيارة "تويوتا هايلوكس" والذي حل في المركز الثاني بزمن 02:54:41 ساعة، فيما حل السائق الهولندي بِرنارد تين برينكي مع ملاحه البلجيكي توم كولسول في المركز الثالث بعدما سجل زمن قدره 2:55:02 ساعة.
وتتواصل منافسات الرالي الذي يبلغ مسافته الإجمالية 1354 كلم، اليوم السبت باقامة المرحلة الثالثة التي تبلغ مسافتها 300 كلم منها 233 كلم مرحلة خاصة، فيما يختتم الرالي غدا السبت باقامة المرحلة الرابعة لمسافة 210 كلم منها 178 كلم مرحلة خاصة.
وبانتهاء المرحلة الثانية يتصدر بطلنا العطية الرالي الأندلسي متفوقا على السعودي يزيد الراجحي الثاني وبفارق 15 ثانية فقط، فيما حل الاسباني كارلوس ساينز  في المركز الثالث في الترتيب العام والذي حل رابعا بزمن 02:57:43 ساعة مع ملاحه ومواطنه لوكاس كروز.
واعرب بطلنا ناصر صالح العطية عن سعادته بالفوز بالمرحلة الثانية وتصدر الترتيب العام للرالي وقال:" في المرحلة الأولى تعرضنا لحادث بسيط تسبب في تعطلنا بعض الوقت وهو ما اثر علينا لنتراجع في المرحلة الأولى، ولكن الحمد لله تمكنا من العودة بالفوز بالمرحلة الثانية وتصدر الترتيب العام ونسعى للحفاظ على صدارة الرالي.
وقال العطية: المنافسة في رالي الأندلس صعبة للغاية ولكننا نسعى للحفاظ على استراتيجيتنا في هذا الرالي من أجل الوقوف على منصة التتويج ونتمنى التوفيق في مرحلة اليوم التي تمثل صعوبة كبيرة بسبب تضاريسها، وسوف نعمل على الحفاظ عل هدوءنا وتركيزنا للنهاية.
واشار العطية ان المشاركة في رالي الاندلس مهما للغاية خاصة بعد الغاء رالي المغرب الصحراوي وبالتالي يعد الرالي فرصة لنا للوقوف على جاهزيتنا لقادم الاستحقاقات وأهمها رالي داكار الدولي 2021 الذي نخطط من الآن للفوز به خاصة ان التوفيق لم يحالفنا في النسخة الماضية.

اقراء ايضا