هوندا تنهي عملها في فورمولا1- بنهاية موسم 2021

أعلنت شركة "هوندا" المصنعة للسيارات اليوم الجمعة أنها قررت إنهاء عملها كمزود بوحدات الطاقة في سباقات سيارات فورمولا1- اعتبارا من نهاية الموسم المقبل، وهو ما يعني أن فريق ريد بول سيكون عليه التوصل إلى اتفاق مع شركة أخرى بشأن تزويده بالمحركات اعتبارا من موسم 2022 .

وقالت الشركة: "نظرا لأن صناعة السيارات تمر بفترة تحول هائلة لا تتكرر سوى مرة واحدة كل 100 عام، قررت هوندا أن تسعى نحو /تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام ./2050"

وأضافت :"سيتم السعي لتحقيق هذا الهدف في إطار المبادرات البيئية لشركة هوندا، وهي تشكل واحدة من أولويات هوندا كشركة لتصنيع وسائل النقل."

وتابعت :"أما في فورمولا1-، فمن أجل تحقيق توقعات الجماهير، ستواصل هوندا العمل مع ريد بول وألفا توري من أجل مواصلة التنافس بأقصى جهد ممكن والسعي لتحقيق المزيد من الانتصارات حتى نهاية موسم 2021 ."

وأكد فريق ريد بول اليوم الجمعة قرار هوندا بالانسحاب من فورمولا.1- وقال الفريق:"يود ريد بول أن يتقدم بالشكر للشركة على جهودها الاستثنائية كمزود لوحدات الطاقة لكل من فريقي ريد بول وألفا توري."

وقال كريستيان هورنر، رئيس فريق ريد بول، إن الفريق يشعر "بخيبة أمل" إزاء عدم استمرار الشراكة، لكنه في الوقت نفسه "فخور بشكل هائل إزاء النجاح المشترك، حيث حققنا خمسة انتصارات ضمن اعتلاء المنصة 15 مرة، بالنسبة للفريقين المملوكين لريد بول."

وأضاف :"تحول التركيز في صناعة السيارات أسفر عن قرار هوندا بإعادة توجيه الموارد، ونحن نتفهم الدوافع التي تقف وراء القرار، ونحترمها."

وأكد هورنر استمرار التزام ريد بول بالجانب الرياضي وأنه سيعمل على "المزيد من التقييم والبحث عن حلول للحصول على وحدة الطاقة الأكثر تنافسية لموسم 2022 وما بعده.


 

اقراء ايضا