سيغا توسع تواجدها في اسيا بشراكة لحماية النزاهة الرياضية في الهند

اختتمت اليوم فعاليات النسخة الأولى من أسبوع النزاهة في الرياضة 2020 الذي نظمته المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة (سيغا)، وهي منظمة دولية مستقلة تأخذ من جنيف مقرا لها، وقدمته للعالم شركة ماستر كارد العالمية – العضو المؤسس في سيغا - فيما حققت التظاهرة تفاعلا غير مسبوق رغم تداعيات جائحة كوفيد-19 لتصل الرسالة الأبرز وهي تكريس حماية النزاهة في الرياضة العالمية كإرث ومطلب ضروري لاستدامة الرياضة ونزاهتها.  
 
وفي سياق اليوم الأخير من الحدث العالمي الذي أقيم في الفترة ما بين 7-11 سبتمبر 2020، تم الإعلان عن شراكة بين سيغا والهند تمثلت في توقيع اتفاقية تعاون بين المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة ومؤسسة إنديا أون تراك وهي منظمة هندية رائدة في مجال إدارة وتطوير الرياضة.  
 
كما شهد اليوم الأخير لأسبوع النزاهة في الرياضة أيضا الكشف عن تبني الإتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) بشكل رسمي تطبيق معايير نظام سيغا للتقييم والتصنيف والتحقق المعروف اختصارا باسم (سيرفس).  
 
ميديريوس: سيغا لم تسعى لإثبات أي شيء لكن أسبوع النزاهة أثبت أشياء كثيرة  
 
قال إيمانويل ميديريونس الرئيس التنفيذي للمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة (سيغا) إن الهدف الأساسي من مبادرة أسبوع النزاهة في الرياضة لم يكن لأننا نريد إثبات أي شيء، لكن النسخة الأولى من أسبوع النزاهة في الرياضة برهنت على أشياء كثيرة أبرزها نجاح سيغا في وضع هذه القضية (النزاهة في الرياضة) على طاولة صناع القرار والمنتسبين للرياضة العالمية.  
 
وقال ميديريوس: إن حجم الجرائم التي ترتكب وتعرقل مسيرة الرياضة العالمية وتوغل شبكات الجريمة لمنظمة كان ولابد أن يجابه بالمقابل على أرض الواقع من خلال عمل وتعاون ملموس يفضي لأدوات ومعايير ملموسة لحماية حقيقية للرياضة والنزاهة ولذلك فإن خلاصة هذه التظاهرة بينت أن سيغا تسير في الطريق الصحيح وتستخدم الأدوات والفرضيات الصحيحة كما أن كل ذلك مدعوم بركائز للعمل مثل المعايير القياسية التي طرحتها سيغا وكذلك نظام "سيرفس" الذي تبناه الإتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) وهو نظام التقييم الذي نتشارك فيه مع منظمة عالمية لها باع طويل في مجال التقييم والتصنيف مثل الهيئة البريطانية للمعايير.  
 
وختم الرئيس التنفيذي لسيغا بالقول: نجاح النسخة الأولى لأسبوع النزاهة في الرياضة سيتبعه عملية تقييم شاملة ونتطلع لأن تنتقل النسخة الثانية العالم المقبل 2021 من العالم الإفتراضي إلى العالم الطبيعي على أرض الواقع وطموحنا أن تقام أيضا في كل قارات العالم.  
 
التقنيات الحديثة وجلسات اليوم الأخير  
 
كما نجحت سيغا في تسخير التقنيات الحديثة في ظل الإجراءات الإحترازية لتفشي فيروس كورونا حيث جرت الجلسات في مواعيدها المحددة وبجودة عالية مع الأمور الخاصة بالتسجيل واستخدام التطبيق وغيرها من الأمور التقنية..  
 
وتضمنت جلسات اليوم الأخير من فعاليات النسخة الأولى لأسبوع النزاهة في الرياضة عدة جلسات من بينها: فرصة متساوية: عودة التفكير بأن كرة القدم العالمية للجميع، وجلسة بعنوان: الشباب والمساواة بين الجنسين: ثمة تنمية مستدامة مطلوبة هنا، وجلسة بعنوان: النزاهة واللاعبين الشباب وتقدمها مؤسسة إنديا أون تراك، وجلسة بعنوان: حماية الأطفال من الانتهاكات الأخلاقية والجنسية في الرياضة وجلسة بعنوان: حماية الأطفال في الرياضة من منظور شخصي وقانوني وفلسفي وغيرها.  
 
شراكة مع الهند  
 
وقعت المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة (سيغا) اتفاقية تعاون وشراكة مع منظمة إنديا أون تراك، والتي تعد من المؤسسات الهندية الرائدة في مجال إدارة وتطوير الرياضة في القارة الآسيوية، تستهدف أي الاتفاقية حماية النزاهة في الرياضة الهندية وخارجها.  
 
وبموجب هذه الاتفاقية ستعمل إنديا أون تراك مع سيغا في مختلف المشروعات في الهند للمساعدة في حماية النزاهة وتثقيف اللاعبين الشباب وإنشاء منصة واحدة تجمع كل الرياضات في واحدة من أكبر البلاد في العالم وأكثرها نموا وهي الهند وذلك للتوصل لهدف نهائي وهو وضع نظام قوي للنزاهة في الرياضة يحمي كل الألعاب الرياضية في الهند.  
 
ثقافة الرياضة في الهند 
 
وجاء توقيع الاتفاقية بين الطرفين في إطار أعمال اليوم الأخير للنسخة الأولى من أسبوع النزاهة في الرياضة وخلال الفعاليات أقامت منظمة إنديا أو تراك بتنظيم جلستين حظيتا بأصداء واسعة خاصة في الهند من خلاص منصة أطلق عليها (منصة قارة آسيا) وهي منصات مخطط لها ضمن فعاليات الأسبوع وقد ركزت الجلسات الهندية على بناء أرضية صلبة لثقافة الرياضة في النزاهة في الأسواق الرياضية الناشئة فيما ركزت أخرى على أهمية التعلم فيما يتعلق بتكريس النزاهة لدى اللاعبين الشباب.  
 
سيغا ترحب بالتعاون الهندي 
 
ورحب إيمانويل ميديريوس الرئيس التنفيذي للمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة إن سيغا بهذه الشراكة الجديدة معتبرا أن الاتفاقية ستشكل حجرا أساسيا لبناء نظام محكم للنزاهة في الرياضة في الهند يكون نموذجا لكل دول القارة الصفراء.  
 
وتابع: معا يمكننا أن نعمل مع جميع المؤسسات الحكومية والاتحادات الرياضية وكل المعنيين من أجل تعزيز الحوكمة الرشيدة والترويج للنزاهة والإصلاح لتصبح الهند دولة رائدة داخل وخارج الملعب.  
 
فيفيك سيسيا: سيغا تقود بنجاح ملف النزاهة في الرياضة العالمية 
 
من ناحيته قال فيفيك سيسيا، مؤسس والرئيس التنفيذي لمؤسسة إنديا أون تراك إن النزاهة واحدة من العناصر الرئيسية للرياضة على أي مستوى، ونحن جميعا نريد رؤية الشباب عبر العالم وهم ينخرطون في منافسات عادلة ونزيهة ونظيفة.  
 
وتابع: إن بزوغ الهند كمركز وقوة رياضية بدا لافتا في السنوات الأخيرة ورأينا تدفق استثمارات هائلة في قطاع الرياضة في العقد الماضي وهذا ما يفرض مسئولية مضاعفة لضمان تحقيق المثل الرياضية التي تضمن الإستدامة وفي مقدمتها النزاهة والتثقيف ووضع السياسات المحكمة للشفافية، ولاشك أن سيغا هي المنظمة الرائدة في العالم بل هي من تقود ملف النزاهة في الرياضة العالمية.  
 
وختم الرئيس التنفيذي لمؤسسة إنديا أون تراك بالقول: نحن سعداء بالشراكة مع سيغا وعلى يقين بأن هذه الشراكة ستكون نموذجا لتحقيق الرؤية ونشر قيم النزاهة في الرياضة الهندية.  
 
منصات قارية  
 
وأبرز ما جاء في فعاليات أسبوع النزاهة في الرياضة كان التركيز على القارات من خلال التركيز على قارات العالم عبر إنشاء منصات خاصة لكل قارة مثل منصة قارة آسيا، منصة قارة أوروبا، منصة قارة أوقيانيا، منصة الأمريكتين، وهو ما كان له أثرا لافتا في ربط قارات العالم مع الحدث وفي ظل وجود شخصيات تمثل منظمات تهم كل العالم مثل المنظمة العالمية للملكية الفكرية وشخصيات شهيرة في قاراتها وفي العالم.  
 
ماستر كارد العالمية  
 
برزت شركة ماستر كارد العالمية كرائد للمؤسسات العالمية التي تستثمر منذ عقود وعلى نطاق واسع في الرياضة من خلال رعاية الأحداث الرياضية الكبرى والإتحادات العالمية. وتعد ماستر كارد العالمية ومقرها نيويورك، عضوا مؤسسا في المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة (سيغا) وتتمثل ماستر كارد في مجلس إدارة سيغا من خلال مايكل مايكل روبيتشود النائب الأول لرئيس ماستر كارد العالمية.  
 
وتبنت ماستر كارد إلى جانب مؤسسات أخرى، تقديم النسخة الأولى لأسبوع النزاهة في الرياضة وظهرت بشكل مؤثر العلامة التجارية للشركة العالمية الشهيرة على كل المنشورات الخاصة بالحدث فيما شارك مايكل روبيتشود وبرايان لانسي نائب رئيس شركة ماستركارد العالمية لرعاية الأحداث الترفيهية والتسويق الإستهلاكي  في جلسات الحدث الذي حقق صدى واسع. 
 
روبيتشورد: سيغا وضعت منظومة متكاملة للاصلاح 
 
وتعتبر شركة ماستر كارد ان قطاع الأعمال أحد أبرز أصحاب المصالح في القطاع الرياضي حيث لا تستثمر العلامات التجارية في صناعة الرياضة أموالها فحسب بل سمعتها أيضا وقد عكس روبيتشورد توجهات ماستر كارد العالمية من خلال مشاركته في الحدث وقال إن سيغا نجحت في وضع منظومة متكاملة للإصلاح في مجال النزاهة الرياضية والتي انعكست بالإيجاب على عقود الرعاية للأحداث الرياضية وتعزيز مناخ الثقة في قطاع الأعمال في الرياضة. 
 
وتابع: جهود سيغا واضحة في تعزيز النزاهة في المشهد الرياضي العالمي بما يضمن المزيد من الثقة لدى المشجعين والرياضيين والعلامات التجارية على حد السواء.
 
 

اقراء ايضا