"فيفا "يعتزم تقديم مساعدات لمجتمع كرة القدم العالمي

أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم أنه يعتزم تقديم "مساعدات" لكرة القدم العالمية بعد أن تسبب فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، للأندية والبطولات في ركود مالي غير مسبوق. 
 
وأدى انتشار فيروس "كوفيد-19" إلى شلل شبه كامل في الحركة الرياضية حول العالم بما في ذلك تعليق البطولات الكروية الخمس الكبرى، بالإضافة إلى دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) إلى أجل غير مسمى، كما أسفرت عن إرجاء كأس أوروبا وكوبا أمريكا 2020، إلى العام المقبل. 
 
وقال الاتحاد الدولي الذي لديه 1,5 مليار دولار (1,36 مليار يورو) احتياطي في بيان له اليوم، إنه "يفكر في سبل مساعدة مجتمع كرة القدم العالمي".. مضيفا أن الشكل الذي ستتخذه هذه المساعدة "قيد الدراسة والمناقشة حاليا بالتعاون مع أعضاء الاتحاد والاتحادات المحلية والشركاء الآخرين". 
 
وكان الفيفا قد أعلن في وقت سابق أنه أنشأ مجموعة عمل تساعد الاتحادات القارية للحد من تأثير أزمة فيروس "كوفيد-19". 
 

اقراء ايضا