الاتحاد القطري للرياضة للجميع ينظم العديد من المسابقات والفعاليات عن بُعد

أعلن الاتحاد القطري للرياضة للجميع عن تنظيم العديد من المسابقات والفعاليات عن بُعد، وذلك في اطار الاجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيدـ19)، وسعيا من الاتحاد على حث جميع افراد المجتمع على مواصلة الرياضة في المنزل مع عائلاتهم. 
 
    وقال عبدالله الدوسري رئيس الانشطة والفعاليات بالاتحاد القطري للرياضة للجميع أن الاتحاد حرص على تنظيم العديد من الأحداث عبر منصات التواصل الاجتماعي "انستغرام، تويتر" بهدف حث كافة أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة لاسيما خلال هذه الفترة بسبب توقف الأنشطة الرياضية، وهو الأمر الذي يساهم في تفاعل كافة فئات المجتمع من مواطنين ومقيمين بمواصلة الأنشطة الرياضة لاسيما وأن الرياضة تساهم كثيرا في الحد من العدوى من خلالا اعطاء نشاط للجسم بصورة مستمرة. 
 
      واضاف :" حرصنا على تنظيم مسابقات لكافة المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال "تحدي الرياضة المنزلية" والذي شهد مشاركة كبيرة من خلال التدريبات الرياضية حيث قام المشاركين بتصوير مقاطع فيديو لتدريباتهم داخل المنزل وذلك من خلال مسابقتين تحدى المشاركين خلالهما بعضهما البعض وتم منح جوائز مالية لـ 6 فائزين بواقع ألف ريال لكل فائز، لتحفيز الجميع على ممارسة الرياضة. 
 
     واوضح الدوسري ان الاتحاد قام ايضا بتنظيم مسابقة عبر انستغرام وتويتر يقوم خلالها المشاركون بتصوير "مقطع رياضي مبتكر" يعكس ممارستهم للرياضة في المنزل ويبتكر من خلاله تدريبات جديدة يحث من خلالها الجميع على استخدام الادوات المنزلية في ممارسة الرياضة بطرق مختلفة لضمان استمرار النشاط اليومي. 
 
     وأكد رئيس الانشطة والفعاليات بالاتحاد القطري أن الاتحاد يسعى عبر تطبيقه على الهواتف الى نشر الوعي بأهمية الوقاية من خلال ارسال رسائل نصية توعوية لتعريف المجتمع بفيروس كورونا المستجد والطرق المثلى للوقاية منه وتثقيفهم بطرق تقوية مناعة الجسم للحد من انتشار الفيروس وعودة الحياة لطبيعتها من جديد. 
 
      وشدد الدوسري على أن الجميع يمكنه ممارسة الرياضة في منزله ، من خلال استثمار منصات الاعلام الرقمي وبث برنامج "360 يوم" نشاط عبر منصات الاتحاد الإعلامية من خلال مدربين متخصصين، وتقديم المعلومة المفيدة والطريقة المثلى لممارسة الرياضة من خلال مدربين رياضيون معتمدين في بث مباشر كل يوم الساعة الرابعة مساءً، وهدفنا استثمار أوقات افراد المجتمع وبقائهم في المنازل بتقديم المبادرات والمعلومات الهامة لرفع الوعي بأهمية الرياضة ، بالاضافة إلى رفع قيمة الجوائز لتشجيع الجميع على أهمية مواصلة ممارسة الرياضة. 
 
 

اقراء ايضا